هل اللب يرفع السكر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٢ ، ٣٠ يوليو ٢٠١٩
هل اللب يرفع السكر

ما هو اللب

دوّار الشّمس، أو زهرة الشّمس، أو تبّاع الشّمس، أو ميال الشّمس، أو الّلب السوري، تعددت أسمائها وجميعها تعني الّلب، وهي عبارة عن بذور نبات دوار الشمس ذات اللون الأصفر، تغطيها قشرة خارجيّة لونها أسود وأبيض، وتمتاز بأوراقها الخشنة المسنّنة، وساقها الخشن أيضًا، يتراوح ارتفاعها بين 1.5 إلى 5 أمتار، وتتوفر على مدار العام، وتمتاز بسهولة فصل بذورها عن الأزهار، ويعود موطنها الأصلي إلى أميريكا الشّماليّة والجنوبيّة، وتعدّ روسيا والصين وأوكرانيا والأرجنتين والهند وفرنسا ورومانيا؛ من أكثر الدّول إنتاجًا لهذه البذور في العالم، وتعدّ من المصادر الغنيّة بالطّاقة، وتحتوي على المصادر الغذائيّة المهمّة لصحّة الجسم، ولها العديد من الفوائد الصحيّة كالتّحكم بمستويات السكر في الدّم، لكن هل اللب يرفع السّكر؟[١]

هل اللب يرفع السكر؟

قبل معرفة هل اللب يرفع السكر أم لا، تجدر الإشارة إلى أهمية بذور دوار الشّمس ومحتواها الغذائي أيضًا، إذ تكمن أهميّة هذه البذور بأنها من الممكن أن تكون جزءًا من نظامٍ غذائيٍّ صحيٍّ عند تناولها مع الكثير من الفواكه الطازجة والخضروات ومنتجات الألبان قليلة الدّسم والّلحوم الخالية من الدّهون، وتعدّ مصدرًا جيّدًا للبروتين، ويمكن استخدامها بديلًا عن الّلحوم في بعض الوجبات الغذائيّة، وتحتوي على العديد المعادن والفيتامينات والعناصر المهمّة للجسم مثل: فيتامين E والحديد والفوليك أسيد والألياف الغذائيّة والكولين والأرجينين والسيلينيوم والنياسين، التي لها دورًا مهمًّا في الوقاية من العديد من الأمراض كأمراض القلب، والسّرطان، والكوليسترول.[٢]

تعد بذور دوار الشّمس من المواد الغذائيّة الغنيّة بالمواد المغذيّة وقليلة الكربوهيدرات، ويحتوي الربع كوب منها المحمص والغير مملح والذي يعادل 33.5 غرام على 207 سعرةٍ حراريّةٍ، كما يحتوي على: 1.7 غرام دهون مشبعة، و19.3 غرام من إجمالي الدّهون، و12.5 غرام دهون غير مشبعة متعدّدة، و3.6 غرام دهون غير مشبعة أحاديّة، و1 مليغرام صوديوم، و2 مليغرام بوتاسيوم، و7 غرام كربوهيدرات، و16 غرام من الألياف الغذائيّة، و0.9 غرام من السّكريات، و5.8 غرام بروتين، و1% من الكالسيوم، و29% من الحديد.[٣]

والآن هل اللب يرفع السّكر؟ أكدت العديد من الدّراسات والأبحاث العلميّة أن اللب له تأثيرًا رائعًا وإيجابيًّا في علاج مرض السكر؛ وذلك لأنّه يحتوي على الأحماض الدّهنيّة الغير مشبعة التي تعمل على تنظيم مستوى الأنسولين في الجسم، وبالتّالي العمل على منع الإصابة بمضاعفات مرض السّكر، بالإضافة إلى ذلك فإن زيت اللب يحتوي على موادٍ نباتيّةٍ تععمل على منع الإصابة بالسّكر، وتجنب حدوث مضاعفاته.[٤]

فوائد اللب

لبذور دوار الشّمس العديد من الفوائد الصحيّة ومنها: العناية بالبشرة، وتحسين صحّة الدّماغ، وفقدان الوزن، والعناية بالشّعر، والمحافظة على مستويات الكوليسترول في الدّم، وضبط مستويات هرمون التّوازن، وتحسين عمليّة الهضم، وزيادة مستويات الطّاقة في الجسم، ولديها خصائص مضادة للسّرطان، وتحسين المزاج، والمساعدة في النوم، وتعزيز النّمو والتّنمية، وإدارة ارتفاع ضغط الدّم، وتقوية العظام والعضلات، والمساعدة في تخفيف آلام التهاب المفاصل، كما أنّها مفيدةً أثناء مراحل الحمل.[٥]

المراجع[+]

  1. "Sunflower", www.britannica.com, Retrieved 24-07-2019. Edited.
  2. "Are Sunflower Seeds Healthy to Eat?", www.livestrong.com, Retrieved 24-07-2019. Edited.
  3. "Sunflower Seed Nutrition Facts", www.verywellfit.com, Retrieved 24-07-2019. Edited.
  4. "How Many Calories Are in Sunflower Seeds?", www.healthline.com, Retrieved 24-07-2019. Edited.
  5. "12 Amazing Benefits Of Sunflower Seeds", www.organicfacts.net, Retrieved 24-07-2019. Edited.