هل يضر صبغ الشعر للحامل ؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
هل يضر صبغ الشعر للحامل ؟

معلومات حول صبغ الشعر

تلجأ العديد من النساء لاستعمال طريقة صبغ الشعر من أجل الحصول على طلة جديدة بين الحين و الأخر، إلا أن الجدير بالذكر أن صبغ الشعر بشكل مفرط، فإن الشعر سيتعرض للعديد من المشاكل الصحية و الجمالية، التي تحتاج إلى وقت طويل من أجل علاجها، و استعادة صحة الشعر كما كانت قبل القيام بصبغ الشعر.

أضرار اللجوء إلى صبغ الشعر باستمرار

هناك العديد من الأضرار التي يصاب بها الشعر و فروة الرأس عند اللجوء إلى صبغ الشعر بشكل مستمر على نحو مفرط، لأنه في كثير من الأحيان تصاب بفروة الرأس بنوع من أنواع الحساسية، إضافة إلى تعرض الشعر إلى التلف و التسافط بشكل كبير، و تصبح عملية تسريح الشعر من المهمات صعبة دون اللجوء إلى اتباع بعض الوصفات الطبيعية المرممة لتلف الشعر الذي تسبب فيه الاكثار من صبغ الشعر، فقد بات من المعروف أن صبغات الشعر تحتوي على نسبة عالية جدا من المواد الكيميائية التي توضع على الشعر لإحداث التغيير في اللون، إلا أنها هذه المواد تقوم بحرق الشعر و تزيد من نسبة خشونته، كما أنها في أغلب الأحيان، تسبب الصلع، كتكون فراغات بين الشعر، و في كثير من الأحيان  تؤدي صبغات الشعر إلى إصابة الشعر بالشيب ( الشعر الأبيض).

هل يضر صبغ الشعر للحامل ؟

تعتبر فترة الحمل من أهم و أكثر المراحل حساسية بالنسبة للأم الحامل و للجنين، فالحامل تهتم خلال شهور الحمل، بالطعام الذي يجب أن تتناوله، و تحرص على التنويع بين الخضروات و الفواكه من أجل الحصول على كافة المواد التي يحتاجه جسدها لكي ينمو الجنين بشكل صحي، لهذا يبقى أمر استعمال صبغات الشعر للمرأة الحامل قيد التساؤل بين المؤيد و الرافض لهذه الفكرة، نسبة لاحتواء هذه الصبغات على كميات هائلة من المواد الكيميائية التي يجب أن يمنع ادخالها إلى الجسم، أو تعريض جسم الحامل لها، إلا أن بعض الدراسات قد ذكرت أن صبغات الشعر هي عبارة  عن صبغة تحتوي على مواد كيميائية صبغية شبه دائمة، لا تحمل أي تأثير صحي سلبي على الأم الحامل أو الجنين.

صبغ الشعر للحامل بمواد نباتية

نظرا إلى احتواء صبغات الشعر على مواد كيميائية ضارة، و قد لا تكون ضارة على صحة على حياة الأم الحامل و الجنين، إلا أنه ينصح باستخدام صبغات شعر نباتية، كالحناء، فهي من أكثر و أفضل صبغات التي يمكن استعمالها لصبغ الشعر دون أي مخاوف.