هرمونات جسم الإنسان ووظائفها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
هرمونات جسم الإنسان ووظائفها

الهرمونات

هرمونات جسم الإنسان هي مواد عضوية يتم إفرازها من أجل عملية تنظيم الأنشطة الفيزيولوجية والحفاظ على التوازن فيما يُعرَف بال Homeostasis، تقوم هرمونات جسم الإنسان بوظائفها عن طريق التنسيق بين أعضاء وأنسجة الجسم التي تتكيف مع المستويات الهرمونية، وتنتقل الهرمونات عبر مجرى الدم بعد خروجها من الغدد التي تفرزها، ومن مثيلات هذه الغدد؛ البنكرياس والغدد الكظرية أو فوق الكلوية والغدة النخامية والغدة الدرقية، وسيتم في هذا المقال الحديث عن وظائف الهرمونات والاضطرابات الهرمونية وأعراض الاضطرابات الهرمونية وأسبابها، بالإضافة إلى الحديث عن الأورام المرتبطة بالهرمونات.

هرمونات جسم الإنسان ووظائفها

تؤثر الهرمونات على أنشطة مختلفة في جسم الإنسان، من مثيلات المزاج والنشاط الجنسي والشهية والوزن والحركة والتنفس ومختلف العمليات الأيضية في الجسم، وكما تمّت الإشارة لذلك آنفًا، فالهرمونات هي مواد كيميائية تنتقل عبر مجرى الدم من أماكن إفرازها إلى مختلف أعضاء الجسم، حيث تحمل الهرمونات رسائل كيميائية من الغدد إلى أجهزة الجسم المختلفة، وتعمل هذه الرسائل الكيميائية على تشغيل أو إيقاف العمليات الخلوية التي تتحكم في الشهية والنمو والإجهاد ومستويات سكر الدم ودورات النوم والرغبة الجنسية، وغيرها الكثير، وفيما يأتي عدّة نقاط حول وظائف هرمونات جسم الإنسان:[١]

  • الهرمونات لها دور كبير في تحديد مستويات شهية الإنسان تجاه الطعام.
  • تشارك الهرمونات في معظم الوظائف الجسدية بما فيها ضغط الدم ومعدّل ضربات القلب ومعدّل التنفس.
  • تعمل بعض الهرمونات كنواقل عصبية للتأثير على المزاج والحالة الذهنية العامة للإنسان.
  • تعمل بعض الهرمونات مثل: السيروتونين والدوبامين كموصلات عصبية -مواد كيميائية تنقل الرسائل بين الخلايا العصبية في الدماغ والخلايا العضلية في العضلات الهيكلية- وذلك للمساعدة في تنسيق حركة العضلات الهيكلية.
  • تتفاعل الهرمونات مع بعضها البعض ومع العديد من أنظمة الجسم الأخرى بما في ذلك جهاز المناعة.

الاضطرابات الهرمونية

إن اضطرابات هرمونات جسم الإنسان تحدث نتيجة المستويات العالية من الإفراز الهرموني أو المستويات المتدنية، حيث إنّ الاضطراب الهرموني يُعرَّف على أنّه عدم استطاعة الغدّد إفراز المستويات الطبيعية من الهرمونات لسبب مرضي ما أو لأسباب طبيعية مثل الشيخوخة. [٢]

أعراض الاضطرابات الهرمونية

تلعب هرمونات جسم الإنسان دورًا أساسيًا في الصحة العامة للجسم، ويجدر التنويه إلى أنّ هناك طيف واسع من الأمراض التي ترتبط بالاضطرابات الهرمونية، وفيما يأتي بعض أعراض اضطرابات هرمونات جسم الإنسان:[٢]

أعراض الاضطرابات الهرمونية العامة عند كل من الرجال والنساء

وتشمل زيادة أو فقدان الوزن والإعياء وزيادة الحساسية تجاه البرد أو الحرارة عمومًا وحالات الإمساك والاضطرابات المعوية وجفاف الجلد وسمنة الوجه، بالإضافة إلى زيادة أو انخفاض معدلات ضربات القلب وضعف العضلات وكثرة التبول وزيادة العطش وتصلّب أو تورّم المفاصل وهشاشة بصيلات الشعر وزيادة الجوع والكآبة وانخفاض الرغبة الجنسية وزيادة مستويات التعرّق وربما حالات من العقم.

أعراض الاضطرابات الهرمونية التي تخص النساء فقط

إنّ الاختلال الهرموني الأكثر شيوعًا عند النساء  هو متلازمة المبيض المتعدد الكيسات PCOS، حيث تتغير أيضًا دورة الهرمونات الطبيعية نتيجة البلوغ أو الحمل أو الرضاعة الطبيعية أو انقطاع الطمث ودخول سن اليأس، وقد تشمل أيضًا زيادة توزّع الشعر في المناطق الحميمية وظهور حبّ الشباب على الوجه والصدر والذقن وظهور هالات من السواد على الجلد وظهور تجاعيد حول الرقبة والفخذ وتحت الثديين وجفاف المهبل والتعرّق الليلي.

أعراض الاضطرابات الهرمونية التي تخص الرجال فقط

يلعب التستوستيرون دورًا هامًا في ظهور أعراض الذكورة عند البلوغ، وإنّ المستويات القليلة من هذا الهرمون قد تفرز أعراض تتمثّل في تطوّر نسيج الثدي وضعف الانتصاب وفقدان الكتلة العضلية وانخفاض الرغبة الجنسية وهشاشة العظام وانخفاض في مستويات نمو شعر اللحية والشعر في مناطق الجسم المختلفة وصعوبات في التركيز.

أعراض الاضطرابات الهرمونية عند الأطفال

البلوغ هو الوقت الذي يبدأ فيه الأولاد والبنات بإنتاج هرمونات جنسية تستثير وتحفّز اكتمال عملية البلوغ، لكن كثير من الأطفال الذين يعانون من سن البلوغ المتأخر يمكن أن تتطوّر لديهم حالة تسمى قصور الغدد التناسلية والتي تشمل أعراضًا من مثيلات تأخر تتطوّر الكتلة العضلية وتأخّر نمو شعر الجسم وضعف نمو الخصية والنمو المفرط للأذرع والسيقان مقارنةً بجذع الجسم وحالات من التثدي، هذه أعراض القصور التناسلي عند الذكور، أمّا أعراض القصور التناسلي عند الإناث فتتمثّل في تأخّر بداية أول دورة شهرية وضمور أنسجة الثدي ونقصان معدلات نمو الجسم.

أسباب الاضطرابات الهرمونية

هناك العديد من الأسباب المحتملة لاختلال التوازن الهرموني، وقد تختلف الأسباب بناءً على نوع الهرمونات أو الغدد التي تفرزها، وبشكلٍ عام تشمل الأسباب الشائعة للاختلال الهرموني ما يأتي:[٢]

  • داء السكري.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • قصور الغدد التناسلية.
  • متلازمة كوشينغ.
  • الأورام سواء كانت أورامًا حميدة أو خبيثة.
  • تضخم الغدة الكظرية.
  • اضطرابات الأكل.
  • التوتر والضغط العصبي.
  • قصور الغدة الكظرية.
  • ورم الغدة النخامية.
  • علاجات السرطان الهرمونية.
  • أسباب تتعلّق بالنساء فقط من مثيلات سن اليأس والحمل والرضاعة الطبيعية ومتلازمة المبيض المتعدد الكيسات وانقطاع الطمث المبكر والافراط في استخدام حبوب منع الحمل وقصور المبيض.

الأورام المرتبطة بالهرمونات

هناك بعض الأورام التي يتأثّر نموها وانتشارها في الجسم بمستويات هرمونات جسم الإنسان، وتُسمَّى هذه الأنواع من الأورام بالأورام المعتمدة على الهرمونات أو Hormones-dependent tumors، وعندما يكون الورم معتمدًا على هرمون ما، فيكون لخلاياه مستقبلات لهذا الهرمون، وبالتالي يتحفّز الورم وينمو ويزيد من نشاطه كلما زادت مستويات هذا الهرمون، ورغم خطورة هذا الأمر، إلّا أنّه يملك جانبًا مشرقًا، وهو فكرة العلاج الهرموني، فمن خلال منع الهرمون من الارتباط بمستقبلات الخلايا السرطانية للورم، يمكن إيقاف نشاطه وتحجميه وإنقاص تقدمه، وفيما يأتي بعض أنواع الأورام المرتبطة أو المعتمدة على هرمونات جسم الإنسان:[٣]

  • سرطان الثدي، والذي يعتمد على هرموني الإستروجين والبروجستيرون.
  • سرطان المبيض، والذي من الممكن أن يتأثر بهرمون الإستروجين.
  • سرطان الرحم أو بطانة الرحم، والذي من الممكن أن يتأثر بهرموني الإستروجين والبروجستيرون.
  • سرطان البروستات، والذي يعتمد على هرمون التستوستيرون.

المراجع[+]

  1. Hormones and Your Health: An Essential Guide, ,“www.everydayhealth.com”, Retrieved in 24-12-2018, Edited
  2. ^ أ ب ت Everything You Should Know About Hormonal Imbalance, ,“www.healthline.com”, Retrieved in 24-12-2018, Edited
  3. What Are Hormone-Sensitive Cancers, ,“www.webmd.com”, Retrieved in 24-12-2018, Edited