نظرية انتشار المبتكرات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٧ ، ١٥ أغسطس ٢٠١٩
نظرية انتشار المبتكرات

التسويق والابتكارات

يعرف مفهوم التسويق على أنه العملية المُنظمة التي يتم من خلالها إيصال السلع أو الخدمات التي يتم إنتاجها إلى الفئة المستهدفة من المُستهلكين المُهتمين بها من خلال مجموعة من التدابير والخطوات، حيث يتم في البداية تحديد المُنتج الملائم للمستهلكين، ووضع السعر المُناسب لهذه المنتجات وفقًا لما هو مناسب في السوق، ومن ثم اختيار طريقة التوزيع المُثلى، وتنفيذ خطة ترويجية مُناسبة تُساهم في إقبال المُستهلك على هذه السلعة دون مثيلاتها في السوق، وفي ظل تطور التصنيع والإنتاج ووجود العديد من الابتكارات التي يتم تزويد الأسواق بها ظهر ما يُطلق عليها نظرية انتشار المبتكرات، وفي هذا المقال سيتم تسليط الضوء على نظرية انتشار المُبتكرات.[١]

نظرية انتشار المبتكرات

تعد نظرية انتشار المبتكرات من النظريات التي وُضعت لتفسير السلوك الإنساني للإقبال على تبني الأفكار أو استهلاك المنتجات الجديدة في المجتمعات الإنسانية، وتُسمى هذه النظرية في اللغة الإنجليزية diffusion of innovations theory، وقد تم إطلاق هذه النظرية لأول مرة من قبل العالم الأمريكي إيفريت روجرز في كتابه الذي أطلقَ عليه اسم "انتشار الابتكارات"، وكان ذلك في عام 1962م، ووفقًا لهذه النظرية فإن وجود مبتكرات جديدة يتم إدخالها إلى النظام الاجتماعي قد يكون لها قبول تدريجي مع مرور الوقت وفقًا لمجموعة من المتغيرات والظروف التي تخص تلك البيئة الاجتماعية التي يتم إدخال تلك المُبتكرات إليها.[٢]

ويمكن قياس قبول النظام الاجتماعي وأفراده لهذه الابتكارات أو الأفكار الجديدة من خلال معرفة عدد الأفراد المتأثرين بهذه الفكرة أو الذين لديهم قبول لهذا المُنتج، ويتأثر ذلك بمقدار المدة الزمنية التي مرَّت على وصول هذه الفكرة إلى البيئة الاجتماعية المُراد وصول الفكرة إليها، ومدى اقتناع أولائك التي وصلت إليهم الفكرة أو المُنتج بطريقة إبداعية تجعلهم يتأثَّرون بها ويُقبلون عليها، كما أن نظرية انتشار المبتكرات لا تنطبق على المُنتجات أو الأفكار التي يتم ابتكارها حديثًا وحسب، بل إنها تنطبق أيضًا على تلك المُبتكرات التي تُعد جديدة بالنسبة لبيئة اجتماعية معينة، لأنها لم تدخل إلى تلك البيئة الاجتماعية من قبل رغم ابتكارها فيما مضى.[٢]

عناصر نظرية انتشار المبتكرات

وفقا لنظرية انتشار المبتكرات فإن هناك العديد من المراحل التي تمر بها الأفكار أو المُنتجات الجديدة إلى البيئة الاجتماعية التي قد تتقبل تلك الأفكار أو المُنتجات أو قد ترفضها، كما أن هناك عناصرَ وأطرافًا تُعنى بما يتم ابتكاره من أفكار أو منتجات لإيصالها إلى المُستفيدين منها، وهي على الشكل الآتي:[٣]

  • المبتكرون: وهم أصحاب الأفكار أو المُنتجات الجديدة التي يحاولون إيصالها إلى البيئة الاجتماعية.
  • المتبنون الأوائل: وهي تلك الفئة السبَّاقة إلى قبول وتبني الأفكار الجديدة.
  • الأغلبية المُبكرة: وهي فئة محددة من البيئة الاجتماعية التي تتبنى تلك الأفكار وتمهِّد لانتشارها في المجتمعات.
  • الأغلبية المُتأخرة: وهي تلك الفئة التي وصلت إليها تلك الأفكار أو المُنتجات عن طريق الأغلبية المُبكِّرة المُنخرطة في البيئة الاجتماعية.
  • المُعرضون: وهي تلك الفئة من البيئة الاجتماعية التي لم تتقبل تلك الأفكار أو المنتجات الجديدة لأنها لا ترغب في قبول المخاطر المترتبة على استخدامها، لكن في حالة قبول تلك الأفكار أو المنتجات الجديدة ورواجها بشكل كبير بين أفراد البيئة الاجتماعية تبدأ هذه الفئة بالإقبال على تلك المنتجات أو الأفكار وتزيد المبيعات الخاصة بها كونها أصبحت جزءًا من نمط حياة الأفراد.

المراجع[+]

  1. "marketing", www.businessdictionary.com, Retrieved 14-08-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Diffusion of innovations", www.britannica.com, Retrieved 14-08-2019. Edited.
  3. "Diffusion Of Innovations Theory", www.investopedia.com, Retrieved 14-08-2019. Edited.