نبذة عن طلحة بن عبيد الله

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٠ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
نبذة عن طلحة بن عبيد الله

الصحابي الجليل طلحة بن عبيد الله

وهو من أوائل السباقين في دخول الإسلام وأحد العشرة المبشرين والمشهود لهم بالجنة، وأطلق النبي -صلى الله عليه وسلم- عليه عدة كُنى منها طلحة الخير وطلحة الجود وصقر اٌحد وطلحة الفيّاض، وذلك لسخائه وجوده وكرمه وكثرة إنفاقه في سبيل الله فيضاعفها وينميّها الله له، كما وعُرف بقوته وبسالته في الجهاد والقتال المُستميت دفاعًا عن الإسلام، وقد شارك بأول الصفوف في جميع الغزوات التي شارك بها الرسول الكريم محمد -عليه الصلاة والسلام- باستثناء غزوة أحد، وسيتم في هذا المقال التطرق إلى نبذة عن طلحة بن عبيد الله.

سيرة طلحة بن عبيد الله 

تميز طلحة -رضي الله عليه- بالعديد من المناقب والخصال الحميدة التي جعلت له مكانة عظيمة ومنزلة كبيرة عند الله ورسوله والمسلمين، وسيتم التعرف فيما يأتي على أهم ما خطّه التاريخ الإسلامي عن سيرة هذا الشهيد الذي يمشي على الأرض، وذلك بالاستناد إلى حديث النبي محمد -صلى الله عليه وسلم-: (مَن سرَّهُ أن ينظرَ إلى شهيدٍ يمشي على وجه الأرض فلينظر إلى طلحةَ بن عُبَيْدِ اللَّه). رواه الترمذي، وفي رواية ثانية صححه الألباني بـ (من أحبَّ أن ينظر).

  • اسم طلحة ونسبّه
  1. هو طلحة بن عبيد الله بن عثمان بن عمرو بن كعب بن غالب القرشي التيمي ويُكنّى بأبي محمد.
  2. يعود نسب أمه إلى قبيلة بني الصدف واسمها الصعبة بنت الحضرمي، وأخوها الصحابي الجليل العلاء بن الحضرمي -رضي الله عنه-.
  3. ينتمي طلحة إلى عائلة الصحابي أبي بكر الصديق -رضي الله عنه-، كما ويكون القائد الفاتح عبيد الله إبن معمر التيمي ابن عمه.
  • مولد طلحة
  1. وُلد الصحابي الجليل طلحة بن عبيد الله في عام 26 قبل الهجرة الموافق ميلاديًا سنة 598.
  • زوجات طلحة
  1. تزوج طلحة من أم كلثوم إبنة أبي بكر الصديق -رضي الله عنه- وله منها ثلاثة أولاد وهم يوسف وزكريا وموسى.
  2. تزوج بعدها من حمنة بنت جحش وهي أخت السيدة زينب بنت جحش أم المؤمنين -رضي الله عنها- إحدى زوجات رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وله منها ولدان وبنت وهم محمد السجاد بن طلحة وعمران بن طلحة وأم إسحاق بنت طلحة.
  3. الزوجة الثالثة وهي سعدى بنت عوف بن خارجة وأولاده منها عيسى بن طلحة ويحيى بن طلحة بن عبيد الله.
  • شهرة طلحة
  1. اشتهر طلحة بن عبيد الله بالقرشي التيمي الكناني، وهو من أهم أغنياء ووجهاء مكة وسادة قريش، فقد كان تاجرًا مشهورًا بثرائه ومكانته العظيمة، وأطلق عليه العرب لقب أسد قريش لشدة شجاعته وقوته.
  • وفاة طلحة
  1. استشهد طلحة بن عبيد -رضي الله عنه- في موقعة الجمل سنة 36 هجري الموافق 656 ميلادي.

إسلام طلحة بن عبيد الله

التقى طلحة أثناء سفره للتجارة بأرض بصرى مع راهبًا أخبره بأن هنالك نبيًا قد هلّ عصره، وأنبأت عنه الديانات والأنبياء السابقون وسيخرج من أرض مكة بعثه الله للعالمين، وبعد عودته من سفره إلى مكة وجدّ عمه أبا بكر الصديق يتبع دين الرسول محمد -صلى الله عليه وسلم- وآمن برسالته.

  1. بعد أن تيقّن طلحة من صدق دين رسول الله سارع بإعلان إسلامه ويكون في زمرة أول من دخلوا الإسلام.
  2. هاجر طلحة مع النبي -صلى الله عليه وسلم- وعمه أبي بكر الصديق -رضي الله عنه- إلى المدينة المنورة، ومات رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وهو عنه راض.