نبذة عن دوستويفسكي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
نبذة عن دوستويفسكي

 فيودور دوستويفسكي

دوستويفسكي أحد أهم الأدباء الروس والعالميين، تأثير أعماله على الأدباء والمفكرين مستمر إلى يومنا هذا، بدأ قراءته للأدب الروسي في مجال الخيال والأساطير في عمر مبكر، الأمر الذي ساعد في شحذ خياله وتطوير لغته الأدبية ليخرج بأصناف أدبية كانت بمثابة ثورة في زمنه، كتب الروايات، والقصص القصيرة، والشعر، والرسائل، وعبّر في كتاباته عن أفكاره الدينية والفلسفية وناقش قضايا الانتحار والخداع والفقر والأخلاق، وطرح المواضيع النفسية من خلال الأحلام.

نبذة عن دوستويفسكي

  • وُلد عام 1821، وكان الطفل الثاني لميخائيل وماريا دوستويفسكي، والده كان طبيبًا جراحًا في مستشفى مريانسكي للفقراء حتى تقاعد وصار مدمنًا على الكحول.
  • كان لإقامة والده في مستشفى مريانسكي الواقعة في أسوأ أحياء موسكو أثرًا كبيرًا عليه، إذ كان يتجول هناك بين الفقراء ويشاهد البؤس الذي يعيشونه، انعكست مشاهداته لكل هذا الفقر والبؤس على كتاباته لاحقًا، فشخوص رواياته اشتهرت ببؤسها وتعاستها.
  • تمتع ومازال بشهرة عالمية واسعة، وتُرجمت أعماله إلى الكثير من اللغات، وتحولت شخصيات رواياته إلى تراث روسي يُفخر به، وتعد أعماله مصدر مهم يلهم المفكرين والكتاب، ويذكر البعض أنه مؤسس مذهب الوجودية.
  • عمل مهندس ملازم وبدأ بنشر رواياته، وقام بتقديم استقالته من منصبه عندما شعر أن مهنته العسكرية يمكن أن تشكل خطرًا على مسيرته الأدبية، خاصة أنه شق طريقه في الوسط الأدبي وبدأت أعماله بالظهور والازدهار.
  • تدهورت صحته عام 1877 فقد كان مصابًا بالصرع واشتدت عليه النوبات في هذه الفترة، وكان بهذه الأثناء يقوم بكتابة مذكراته.
  • توفي فيودور دوستويفسكي عام 1881 متأثرًا بمرضه، ونُقش على قبره اقتباس من انجيل يوحنا: "الحق الحق أقول لكم: إن لم تقع حبة الحنطة في الأرض ونمت فهي تبقى وحدها، ولكن إن ماتت تأتي بثمرٍ كثير".

أعمال دوستويفسكي

  • اتُهم دوستويفسكي في بداياته بالسرقة الأدبية بسبب تأثره الكبير في الكتاب الذين كان يقرأ لهم، فتأثر بأفكارهم وأسلوبهم، لكنه استطاع بعد ذلك الخروج إلى مساره وأسلوبه الخاص.
  • إضافة إلى ترجمة أعماله إلى العديد من اللغات، تم تحويل بعض أعماله إلى مسرحيات وأفلام.
  • تم منع بعض أعماله من النشر بعد الثورة الروسية عام 1917، لما كانت تحويه من معادداة للرأسمالية والشيوعية والرجعية.
  • من أشهر أعماله: بيت الموتى، الجريمة والعقاب، الأبله، الإنسان الصرصار، مذلون مهانون، الأخوة كارامازوف، المراهق، الشياطين، الليالي البيضاء، السارق الشريف، حلم العم.

بعض أقوال دوستويفسكي

  • إن البقاء في الوطن أفضل، هنا على الأقل يستطيع المرء أن يتهم الآخرين بكل شيء وأن يبرئ بذلك نفسه!
  • إن الموهبة في حاجة إلى حب، إنها في حاجة أن تفهم.
  • كل شيء في الإنسان عادة، إن العادة هي المحرك الكبير للحياة الإنسانية.