نبذة عن إيليا أبو ماضي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٨ ، ٢٣ يوليو ٢٠١٩
نبذة عن إيليا أبو ماضي

شعراء الرابطة القلمية

الرابطة القلمية هي جمعيّة أدبيّة أسّسها عدد من الشعراء العرب الذي صُنِّفوا مع شعراء المهجر؛ فقد هاجروا إلى الأمريكيتين في نهايات القرن التاسع عشر، وقد تأسّست الرابطة القلميّة عام 1920م في الولايات المتحدة الأمريكية، وكان من شعراء الرابطة القلمية: جبران خليل جبران، إيليا أبو ماضي، نسيب عريضة، ميخائيل نعيمة وغيرهم من المؤسسين والأعضاء في هذه الرابطة، وقد اتبع هؤلاء الشعراء منهجًا موحَّدًا في الأدب، فهم بذلك أسسوا مدرسة شعرية خاصة بهم، تبنُّوا أفكارها وأغراضها الشعرية وكتبوا لها وبها، وقد تفكَّكت هذه الرابطة بموت مؤسسها جبران خليل جبران عام 1932م، وهذا المقال سيأخذ نبذة عن إيليا أبو ماضي أحد شعراء الرابطة القلمية.[١]

نبذة عن إيليا أبو ماضي

في نبذة عن إيليا أبو ماضي يمكن القول إنَّ إيليا أبو ماضي شاعر لُبنانيّ، وواحد من أشهر شعراء المهجر ومن مؤسسي الرابطة القلمية في نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية، ولد إيليا أبو ماضي عام 1889م، ونشأ في بدايات حياته في عائلة بسيطة فقيرة، درس الابتدائية في قريته ثمَ دخل مدرسة المحيدثة، وقد سافر إلى مصر عندما اشتدَّ الفقر عليه عام 1902م، وفي مصر التقى برجل اسمه أنطون الجميل وهو الذي أسس مجلة الزهور في مصر مع رجل اسمه أمين تقي الدين، وفي هذه المجلة بدأ إيليا أبو ماضي ينشر قصائده الأولى، ثمَ طبع باكورة أعماله الشعرية الذي كان بعنوان "تذكار الماضي" عام 1911م.
[٢]


ثمَّ انتقلتْ اهتمامات إيليا الشعرية إلى الشعر السياسي الوطني، فلاحقته بعض السلطات العربيّة، ممّا دفعه إلى الهجرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية، عام 1912م، واستقرَّ في أيامه الأولى من المهجر في ولاية أوهايو ثمَّ انتقل إلى نيويورك ليشارك في تأسيس الرابطة القلمية مع شعراء المهجر في تلك الفترة وهم: جبران خليل جبران، ميخائيل نعيمة، ثمَّ في عام 1929م أصدر إيليا أبو ماضي مجلة "السمير" التي كانت المصدر الرئيس لإنتاجات إيليا الأدبية، وهي إحدى مصادر الأدب المهجري بشكل عام، وقد استمرَّت هذه المجلة تصدر إنتاج أدباء المهجر في الشعر والنثر حتَّى نهاية حياته، وقد تزوَّج إيليا أبو ماضي من دوروتي دياب في الولايات المتحدة وأنجب منها ثلاثة أولاد وهم: "ريتشارد وإدوارد وروبرت"، وقد وافته المنية في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1957م.[٢]

مؤلفات إيليا أبو ماضي

كانت حياة الشاعر إيليا أبو ماضي مليئة بالعمل والتعب، فقد اهتم بتجربته الأدبية اهتمامًا كبيرًا، فكتب الشعر والنثر، وكان من أشهر دواوين إيليا أبو ماضي: ديوان "الخمائل" وديوان "تبر وتراب" وديوان "الجداول"، وفيما يأتي نبذة عن أبرز مؤلفات الشاعر اللبناني إيليا أبو ماضي الأدبية:[٣]

  • تذكار الماضي: ديوان شعري صغير نشره عام 1911م في مصر في مدينة الإسكندرية.
  • الجداول: طبع في نيويورك عام 1927م، وقد قدَّمه الشاعر ميخائيل نعيمة، وتناول هذه الديوان قصائد إيليا الذاتية، وكان هذا الديوان يتألف من قصائد مكتوبة على بحور الشعر العربي القصيرة والمجزوءة.
  • الخمائل: صدر للشاعر في نيويورك من عام 1940م، وهو أكثر دواوين الشاعر شهرة، وقد دعا إيليا أبو ماضي في هذا الديوان إلى ضرورة التفاؤلِ والتمتع بالحياة، وقد كتبه على مختلف بحور الشعر العربي.

أقوال إيليا أبو ماضي

لا بدَّ بعد أخذ نبذة عن إيليا أبو ماضي وأبرز مؤلفاته أن يتمّ المرور على بعض ما قال هذا الشاعر، فالشعر مرآة صاحبه التي تعكس شخصية الشاعر ونفسيته، وهذه القاعدة تنطبق على كلِّ الشعراء والأدباء، فالأديب عندما يشرع بالكتابة يسكب روحه وقلبه وشخصيته على الورةق، وفيما يأتي أشهر أقوال الشاعر إيليا أبو ماضي:[٤]

  • "وعجيب أن يولد المرء حُرًّا، ثمَّ يأبى لنفسه الحرية.
  • "إنّ التأمُّلَ في الحياة يزيدُ أوجاعَ الحياةِ".
  • " رُبَّ أمرٍ كنتُ لما كان عندي أتّقيه، بتُّ لما غاب عني وتوارى أشتهيهِ".
  • "كلُّ ذي رغبة دنتْ أم تسامت سيمضي يومًا إلى رغباته".
  • "بعض الردى فيه نجاة الفتى، وربما كان الردى في النجاة".

شعر إيليا أبو ماضي

إيليا أبو ماضي شار الحب والجمال، الشاعر الذي أضاف للقصيدة العربية موسيقاها الخاصة، وجعل النص العربي آلة موسيقية تعزف فينبتُ العشب الأخضر على أطراف البيت الشعري، وكان شاعرًا متفائلًا ضاحكًا باسمًا، قصائده دواء لكلِّ عليل مُكتئب وحروفه شفاء لليائسين، ومن أشهر قصائد إيليا أبو ماضي:

  • يقول الشاعر إيليا أبو ماضي في قصيدته "كن بلسمًا":[٥]

كن بلسمًا إنْ صارَ دهرُك أرقمَا

وحلاوةً إن صار غيرك علقمَا

إنَّ الحياة حبتْكَ كلَّ كنوزِها

لا تبخلنَّ على الحياة ببعض ما

أحسنْ وإن لم تجزَ حتَّى بالثَّنا

أيَّ الجزاءِ الغيثُ يبغي إنْ همى؟

مَنْ ذا يكافئُ زهرةً فواحةً؟

أو من يثيبُ البلبل المترنِّما؟

عُدّ الكرامَ المحسنين وقِسْهُمُ

بهما تجدْ هذينِ منهم أكرما
  • ويقول إيليا أبو ماضي في قصيدته "فلْنَعِشْ":[٦]

لا تَسَلْ أين الهوى والكـوثرُ

سَكَتَ الشادي وبُحَّ الوترُ

فـــجــأةً، وانقلب العُرسُ إلى

مَأتمٍ، ماذا جرى، ما الخبرُ؟

ماجتِ الدنيا بمـن فيها، كما

ماج نهـرٌ ثائرٌ مُنكـدرٌ

كُلهم مُسـتَفسِـرٌ صَـاحـبَهُ

كلُّهم يُؤذيه من يَسـتَفـسِرُ

هَـمَسَ المـوتُ بهـم هــمستهُ

إن هـمسَ المـوت ريحٌ صَرصَرُ

فإذا الحيرةُ في أحداقهم

كيفـما مالوا وأنى نظـروا
  • ويقول إيليا أبو ماضي أيضًا في قصيدته "قال السماء كئيبة وتجهما":[٧]

قالَ: السَّماءُ كئيبةٌ وتجهما

قلتُ: ابتسمْ يكفي التجهم في السَّما

قال: الصَّبا ولّى! فقلتُ له: ابتسمْ

لن يرجعَ الأسفُ الصبا المتصرما

قال: التي كانت سمائي في الهوى

صارَتْ لنفسي في الغرام ِجهنّما

خانت عهودي بعدما ملَّكـتُها

قلبي، فكيف أطيق أن أتبسما؟

قلتُ: ابتسم واطرب فلو قارنتها

لقضيت عمرك كلَّهُ متألما
  • ويقول في قصيدة "ذكرى":[٨]

ولقد ذكرتُكِ بعد يأسٍ قاتلٍ

في ضحوةٍ كثرتْ بها الأنواءُ

فوددتُ أنِّي غرسةٌ أو زهرةٌ

ووددتُ أنَّكِ عاصفٌ أو ماءُ

المراجع[+]

  1. "الرابطة القلمية"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 19-07-2019. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "إيليا أبو ماضي"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-07-2019. بتصرّف.
  3. "إيليا أبو ماضي"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 19-07-2019. بتصرّف.
  4. "من هو إيليا أبو ماضي؟"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-07-2019. بتصرّف.
  5. "كن بلسما"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-07-2019.
  6. "فلنعش"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-07-2019.
  7. "قال السماء كئيبة وتجهما"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-07-2019.
  8. "ذكرى"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-07-2019.