موضوع عن الألوان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٢ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
موضوع عن الألوان

موضوع عن الألوان

الألوان عالمٌ من السّحر والجمال، ورونقٌ مبهر يُضفي على الأشياء جمالًا وروعة، فالألوان هي السرّ الجميل الذي أودعه الله -سبحانه وتعالى- في كلّ شيءٍ خلقه في الكون الفسيح، فالطبيعة تزخرُ بالألوان المبهجة، التي تُعطي للأشياء معناها، وفي كلّ لون سرٌ ما يختبئ فيه، وحكايات كثيرة تمتلئ به الكتب والدفاتر وتختزنه الأساطير وحكايات الأمّهات، ولهذا فإنّ الله تعالى حين أعطى لكلّ شيءٍ في الطبيعة لونًا، جعل هذه الألوان في قمة التناسق، لتكون مريحةً للنظر، وجميلة وساحرة، فالأزرق للسماء والبحار، والأخضر للشجر، والأصفر للشمس، والألوان الزاهية الجميلة للزهور والطيور، وغير ذلك الكثير من الألوان الرائعة التي زادت من مستوى الجمال.

من عظيم نعم الله تعالى أنّه جعلَ الألوان كثيرة، ولم تقتصرْ على لونٍ واحد أو لونين، فلو كانت الدنيا ملونة بالأبيض والأسود فقط لكان شكلها مملًا، لكنّ الله تعالى جميلٌ يُحبّ الجمال، فجمّل كل شيءٍ بالألوان، ويظهر تمايز الألوان وسحرها في كل شيء، ففي النباتات مثلًا يظهر تناسق ألوان الورود والثمار بشكلٍ رائع، فلكلّ زهرة لونٌ يُميّزها، ولكلٍ ثمرة لونٌ خاص بها، ولكلّ طير أو حيوان ألوانٌ تخصّه، وهذا يجعل التمييز بينها أسهل، وكذلك في ألوان الناس والعيون والشعر وكلّ شيء، فالألوان أضفت تنوعًا هائلًا على الأشياء.

لا يقتصر وجود الألوان في الطبيعة لأجل إضفاء البهجة والجمال والتمييز بين الأشياء، بل للألوان دورٌ علاجي كبير ودورٌ نفسي تؤثر به على الأشخاص، كما أنّ لكل لونٍ رمزًا يُشير إليه، لهذا يعتبر الناس الألوان وسيلة للتعبير عن أحاسيسهم ومشاعرهم المختلفة، فاللون الأحمر مثلًا يُشير إلى الحب والعاطفة المتأججة، واللون الأخضر يمنح الشعور بالراحة ويُشير إلى الشعور بالانتعاش والحيوية، واللون الأبيض يرمز إلى النقاء والبراءة، ولهذا يكون سيّد مناسبات أفراح الزفاف، أمّا اللون الأسود فيُعدّ لون الحداد في ثقافة الكثير من الشعوب، باعتباره لونًا قاتمًا يُشير إلى الحزن، على الرغم من أن كثيرين يعتبرونه لون المهابة والقوّة، وغير ذلك مما ترمز إليه مختلف الألوان.

ورد ذكر الألوان في القرآن الكريم، إذ وصف الله -سبحانه وتعالى- الكثير من الأشياء بألوانها مع ذكر صفة اللون، ومن عظيم سحر الألوان أنّ لكل لونٍ منها درجات مختلفة تبدأ من أفتح درجة إلى أكثر الدرجات قتامة، كما يُمكن المزج بين الألوان المختلفة لإنتاج ألوانٍ جديدة، لهذا فإنّ عالم الألوان عالمٌ مليءٌ بالدهشة والغرابة، ولعلّ من أشهر الألوان الطبيعية التي أبهرت الإنسان منذ القدم، ألوان قوس قزح، وهي الألوان الطبيعية التي تنتج عنها الكثير من الألوان المختلفة.