موضوع تعبير عن النظافة والنظام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
موضوع تعبير عن النظافة والنظام

موضوع تعبير عن النظافة والنظام

النظافة والنظام أمران متلازمان، ويجبُ الالتزام بهما في كلّ وقت كي يكونَ الشخص والمكان الذي هو فيه في غاية الترتيب والإتقان بعيدًا عن أيّ فوضى، خصوصًا أن النظافة ليست مسألة ثانوية، إنما هي من الضرورات اللازمة للحفاظ على صحة الإنسان وتعزيز طاقته الإيجابيّة، ولا يكتمل هذا إلا بالنظام أيضًا، لأن الفوضى تسمم الشعور بالطاقة السلبية، وتُضيع الوقت والجهد، وتُسبب ضياع الكثير من الأشياء دون فائدة، مما يُصعب العثور عليها، بعكس النظام الذي يُظهر كلّ شيءٍ في مكانه الصجيح، ويمنح الشعور بالراحة، ولهذا فإنّ النظافة والنظام شيءٌ ضروري يجب تعليمه للجميع منذ الصغر.

لا يقتصر حبّ النظافة والنظام على البشر، بل إن الحيوانات أيضًا تتمتع بنظامٍ دقيقٍ في حياتها، وتتبع أساليب كثيرة لتحقيق النظافة، وأبسط مثالٍ على هذا مملكة النحل التي يوجد فيها آلاف العاملات التي تسير في ترتيبٍ دقيقٍ ومنظم، وتقوم بعملها على أكمل وجه لتنتج العسل النظيف الصافي الموضوع في مكانه الصحيح في الخلية بكلّ نظامٍ وترتيب، لأنّ الله تعالى يُلهمها النظافة والنظام والترتيب، وهذا دليلٌ على أن النظافة والنظام من أهم الأمور في الحياة والتي يجب أن تحدث بشكلٍ عفويّ وتلقائيّ، فالحيوانات غير العاقلة تُنظف نفسها وتُنظم حياتها، فكيف بالإنسان الذي منحه الله العقل والقدرة على التفكّر، ومنحه الحرية الكاملة في التصرّف.

يجبُ على كلّ شخص أن يكون مثالًا يُحتذى في نظافته ومحافظته على النظام، لأنّ الناس بطبيعة الحال يُقلّدون بعضهم البعض، فإن تصرّف أحدهم بنظام وحافظ على نظافته، فسيفعل الجميع هذا بشكلٍ طبيعي، وهذا ينعكس على الأفراد والمجنمع بالكثير من الآثار الإيجابية، لأن المجتمع الذي يهتم أفراده بالنظافة والنظام هو مجتمع متكامل، ويهتم بتطوير نفسه وأفراده، وبالإضافة إلى هذا فإنّ النظافة والنظام جزءٌ من الدين والأخلاق، فالعبادات لا تتم إلا بالنظافة، ولا تُقبل إلا بالتطهر من الأوساخ مهما كانت صغيرة، كما أنّها تحتاج إلى النظام والترتيب، فالله تعالى عندما فرض الصلاة والصيام والوضوء وغير ذلك من الفرائض، جعل لها ترتيبًا معيّنًا ونظامًا خاصًّا تجري عليه.

النظافة والنظام حاجتان أساسيّتان، لذلك يجب أن لا يقتصر الحديث عنهما لمجرّد الحديث، وإنما يجب وضعهما ضمن المناهج الدراسية والتشديد على ضرورة الالتزام بهما في كلّ وقت، كي تتعلم الأجيال الصاعدة أهمية الحفاظ على النظافة والنظام في كلّ وقت، فالنظافة من الإيمان، والنظام دليلٌ على الترتيب والالتزام واكتمال الشخصية واتزانها في الحياة اليوميّة.