موضوع تعبير عن الشجاعة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥١ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
موضوع تعبير عن الشجاعة

تعبير عن الشجاعة

الشجاعة من أعظم الصفات وأكثرها مدعاةً للفخر والرجولة، فصاحبها يملك الكثير من الجرأة والإقدام لفعل أشياءٍ يجدها الآخرون مغامرةً صعبة، وهي من أكثر ما يفتخر به العرب، ويظهر هذا واضحًا في كتب الأدب والتاريخ العربي، إذ أن الشجاع يكون سيدًا في قومه وله هيبته الكبيرة التي لا يستطيع تجاهلها أي أحد، كما أن الشجاعة تُعتبر من صفات السادة الأقوياء الذين لا يخشون لومة لائم، ويسعون دائمًا أن يكونوا في الطليعة لأنهم مفطورون على حب التضحية والمغامرة، كما أن الشجاع ينتصر للحق ويردّ مظالم الناس بقوته الكبيرة، على عكس الجبان الذي يُصيبه الخنوع ولا يستطيع أن يأخذ حقه أو حق غيره.

وصف الناس الشجاعة في الكثير من الأشعار والأقوال، وقالوا عنها الكثير من الكلمات البرّاقة التي تصف صولة الشجعان في الحروب والنقاشات والنزاعات، فكلّ جماعةٍ تفتخر بشجعاتها لأنهم يُشكلون هيبتها ويصنعون مجدها، فوجود الشجاع يزيد من ثقة الآخرين الذين يكونون حوله فيشعرون بالأمان، كما أن الشجاع يستطيع أن يُشكل علامةً فارقةً في أي مكانٍ يكون فيه.

وردت الكثير من القصص التي تُمجّد الشجعان وتفتخر بهم وتجعل منهم أشخاصًا أسطوريين، فالشجعان سيرتهم باقية في القصص والروايات والأحاديث الكثيرة التي يتداولها الناس فيما بينهم، وهم أيضًا في القصص التي تحكيها الأمهات لأطفالهنّ، فكل أمٍ تطمح أن يكون ابنها شجاعًا مقدامًا يُسطر الانتصارات ويقود المواقف الصعبة دون خوفٍ أو تأخر، فأمّ الشجاع تتهيأ دائمًا لاستقبال الأخبار الطيبة لأنها تعلم أن لديها ابنٌ يُعتمد عليه، على عكس أم الجبان الذي لا يعرف إلا الاختباء والخوف والتراجع.

من لا يملك روحًا شجاعة لا يمكن أن يحقق أي طموح، فمفتاح التقدم وتحقيق العلا يقترن دائمًا بهذه الصفة العظيمة، لأن الحياة مليئة بالصعاب والتحديات والمخاطر، وتتطلب روحًا شجاعة لا تهمها العقبات ولا تهاب صعود جبال الخوف مهما كانت الصعوبات، لذلك فإن الشجاع يحقق غالبًا ما يريد، لأنه يملك التصميم والقدرة والرغبة في التحدّي، فمن أهم صفات الشجاع أنه يملك الصبر على الشدائد وثبات القلب والهمة العالية والقدرة على مواجهة مصاعب الحياة وتحدياتها.

على الرغم من أن الشجاعة صفة فطرية، إلا أن الإنسان يستطيع أن يكتسب هذه الصفة بأن يتدرب عليها ويصمم على أن يواجه كل الصعاب والتحديات بقوة وثبات وعدم تراجع، فمن يملك روحًا قوية وقلبًا جريئًا لا بدّ أن يكون شجاعًا ويصل إلى ما يُريد، فكما يقولون دائمًا : "الشجاعة صبر ساعة"، لذلك يجب على الأهل أن يخرسوا هذه الصفة العظيمة في نفوس أبنائهم.

187993 مشاهدة