موضوع تعبير عن السياحة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
موضوع تعبير عن السياحة

موضوع تعبير عن السياحة

السياحة من أهمّ القطاعات الاقتصادية في الدول، باعتبارها رافدًا أساسيًا للاقتصاد الوطني، وهي في الوقت ذاته تمثل الواجهة الحضارية والتاريخية للبلاد، لذلك فإنّ الاهتمام بالسياحة يجب أن يكون من ضمن الأولويات، فالسياحة ليست مجرد نشاط يُمارسه السياح من أبناء الوطن والأجانب في المواقع السياحية، بل هو طريقة مثالية لتسويق البلد إلى الخارج وإعطاء صورة عنها، لذلك يجب الاهتمام بهذه الصورة وتلميعها قدر الإمكان، ويكون هذا بالاهتمام بالمناطق السياحية والأثرية والعناية بالمرافق السياحية المختلفة، وتشجيع السياحة الداخلية والخارجية لما لها من دور حيوي كبير في زيادة الدخل الوطني، إذ إن كثيرًا من الدول تعتبر السياحة أهم قطاع لديها.

تختلف السياحة باختلاف المواقع، فهناك السياحة الدينية التي تُعدّ من أهم أنواع السياحة لأنها تستقطب أعدادًا كبيرة من الناس مثل: الذهاب إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة لأداء فريضة الحج أو للعمرة والزيارة، والذهاب إلى المسجد الأقصى للصلاة، والذهاب إلى مواقع الحج المسيحيّ في أماكن مختلفة، ومن أنواع السياحة المهمة أيضًا السياحة العلاجية التي يقصدها السياح بهدف العلاج والحصول على الرعاية الطبية مثل الذهاب إلى ينابيع المياه الحارة المعدنية وغير ذلك، أما السياحة الترفيهية فهي أهمّ أنواع السياحة لأنها غير محدودة بزمانٍ أو مكان، وفي العادة فإن السياح يذهبون في السياحة الترفيهية إلى الأماكن التاريخية والأثرية والمتاحف والمسارح أو إلى الحدائق العامة وشواطئ البحار وغير ذلك.

تتطلب السياحة الكثير من الجهود للنهوض بها وأهمها: الاهتمام بالمناطق الأثرية والسياحية وخصوصًا نظافتها، الاهتمام بإنشاء الفنادق التي تكون أسعارها في متناول جميع الفئات كي لا تكون السياحة حكرًا على الأغنياء فقط، وتسويق المناطق السياحية داخليًا وخارجيًا، فالكثير من الناس يجهلون وجود الأماكن السياحيّة ولا يعرفون قيمتها الأثرية والتاريخية، لهذا لا يجدون شغفًا لزيارتها، لذلك فإن التعريف بالأماكن السياحية من أهم الخطوات لتشجيع السياحة، معر مراعاة الشروط الواجبة في تنظيم الدخول إلى هذه الأماكن وبأسعارٍ معقولة.

السياحة ركنٌ أساسيّ من أركان النهوض بالدول، لهذا خصصت الحكومات والدول وزارات مسؤولة عن الأماكن السياحية، كما تحرص الدول على إظهار وتسويق مناطقها السياحية للعالم أجمع، بالإضافة إلى الاهتمام بالسياحة الطبيعية من خلال إنشاء محميات للحيوانات والطيور والنباتات، وكلما زاد الاهتمام أكثر كلما كان العائد من السياحة أكثر، وهذا بدوره ينعكس على الدولة والشعب، ويعطي سمعة طيبة للبلد ويجعله في مصاف الدول المتقدمة، علمًا أن أهم شيء لنجاح السياحة هو توفر الأمن والأمان الذي يضمن سلامة السيّاح.