من هو طه حسين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٦ ، ١٢ مايو ٢٠١٩
من هو طه حسين

الأدب الحديث

ظهرَ الأدب العربي الحديث بعد أن أسهمت حركة إحياء التراث العربيّ في القديم وحركة الترجمة التي قام بها المترجمون لإدخال الآداب الغربية في ثقافة الأديب العربي الحديث، هاتان الحركتان كان لهما الفضل في تشكُّل الأدب العربي الحديث بمختلف فنونه وألوانه الشعريّة والنثريّة، وقد ظهرت حركة إحياء التراث العربي القديم في مطلع القرن التاسع عشر، وانتشرت حركات الترجمة في العالم العربي في القرن الماضي، مع ازدياد حركات الهجرة واطّلاع العرب على الحضارات الغربيّة، وهذا المقال سيجيب عن السؤال القائل: من هو طه حسين؟ وسيسرد أشهرَ أقوال هذا الأديب أيضًا. [١]

من هو طه حسين

من هو طه حسين، سؤال يتبادرُ إلى أذهان مَن سمعوا باسم هذا الأديب والمفكّر الضرير، طه حسين أديب ومفكر مصريّ وواحد من أشهر الأدباء والمفكرين العرب في العصر الحديث، وُلد طه حسين في الرابع عشر من نوفمبر من عام 1889م في محافظة المنيا في الصعيد الأوسط في مصر، فقد طه بصرَه في سنّ السادسة، ولكنَّ علامات النباهة كانت واضحة على هذا الطفل الذي حفظ القرآن الكريم وغادر إلى الأزهر ليتابعَ دراسته فيه، وهناك درس على يد الإمام محمد عبده، ولكنه طُردَ من الأزهر بسبب تمرّده على بعض الشيوخ هناك، وفي عام 1908م دخل طه حسين الجامعة المصرية ودرس العلوم المختلفة من تاريخ ولغات وجغرافيا وأدب وفلسفة، وهناك أعدَّ رسالة الدكتوراه الأولى في الأدب عام 1914م والتي تناولت الحديث عن أبي العلاء المعري، وفي العام نفسِه التحق طه حسين بجامعة مونبلييه الفرنسيّة، وبقي فيها حتَّى حصل على الدكتوراه في علم الاجتماع سنة 1919م ثمَّ أخذ دبلوم الدراسات العليا في اللغة اللاتينية، قبل أن يعود إلى مصر ويُعيّن عام 1919م أستاذًا للتاريخ اليونانيّ والرومانيّ في الجامعة حتَّى عام 1952م، وبعد أن تحوّلت الجامعة المصرية إلى جامعة حكومية عُيِّن طه حسين أستاذًا للأدب العربي فيها عام 1952م، وبعد ذلك بفترة أصدر كتابه "في الشعر الجاهلي" الذي ثارت ضدّه موجة انتقادات كبيرة واتهامات بسرقة أفكار أحد المستشرقين الإنكليز، وقد شغل طه حسين عدة مناصب حكومية في حياته كان أبرزُها منصب وزير المعارف عام 1950م، وقد أمضى آخر سنين حياته بعد تقاعده من عمله في التأليف والكتابة، عاش طه حسين يكتب في فترة الثورة المصرية حتَّى توفي جمال عبد الناصر وقامت حرب أكتوبر عام 1973م وشاهدَ انتصارِ بلاده بعدما شاهد هزيمتَها، ثمَّ ماتَ بعدَها مباشرة.[٢]

أقوال طه حسين

بعد الإجابة عن سؤال: من هو طه حسين؟ لا بدَّ من المرور بأبرز أقوال هذا الأديب والمفكر وأشهرها حتَّى تتجلَّى وتتّضح ملامحُ فِكره وأدبه، فشخصيّة الأديب تعكسُها أسلوبُه ورؤيتُه، ومن أشهرِ ما قال طه حسين: [٣]

  • "لا شكَّ أنَّ الباحث الناقد، والمفكّر الجريء لا يفرّقُ في نقده بين القرآن وبين أيّ كتاب أدبيّ آخر".
  • "أكبر الظنّ أنّ شقاءَ الأشقياء، هو الذي أذْكى سعادةَ السعداء".
  • "لا بدّ أن نسيرَ سَير الأوربيّين، ونسلك طريقهم لنكون أندادًا، ولنكون لهم شركاء في الحضارة، خيرِها وشرّها، حُلوِها ومُرّها، وما يحب وما يكره، وما يُحمد وما يُعاب".
  • "الأبوّة والأمومة لا تعصمُ الأب والأم من الكذب والعبث والخداع".
  • "السعادة هي ذلك الإحساس الغريب الذي يراودُنا حينما تشغلنا ظروف الحياة عن أن نكون أشقياء".
  • "المال يأتي في الصباح ويذهب في الليل".

المراجع[+]

  1. "الأدب العربي الحديث"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 09-05-2019. بتصرّف.
  2. "طه حسين"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 09-05-2019. بتصرّف.
  3. "أقوال طه حسين (عميد التغريب)"، www.ahlalhdeeth.com، اطّلع عليه بتاريخ 09-05-2019. بتصرّف.