من هو العالم الفرنسي الذي اكتشف البنسلين ؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
من هو العالم الفرنسي الذي اكتشف البنسلين ؟

نبذة عن البنسلين

يعتبر البنسلين أول المضادات الحيوية التي تم استخدامها في الطب, و قبل اكتشاف البنسلين كان الكثير من الاشخاص يموتون بسبب التهابات بكتيرية سواء كانت بسبب العمليات الجراحية أو بسبب إصابات أخرى, و يعتبر البنسلين العلاج الذي أنقذ مئات الألاف من الجنود خلال الحرب العالمية الثانية و يعود الفضل في ذلك لثلاثة أشخاص وهم الكساندر فليمنج و هو أول من اكتشف البنسلين, و هاورد فلوري و ايرنست شاين اللذان قاما بإجراء اختبارات عديدة على البنسلين و إجراء تجارب على بعض الفئران للتأكد من فاعلية البنسلين.

العالم الفرنسي الذي اكتشف البنسلين

في العام 1928 كان العالم فليمنج يقوم بتجارب على البكتيريا العنقودية في مختبرة, و كان يقوم بتنمية هذه البكتيريا على أطباق تحتوي على الهلام, و قد أشتهر فليمنج بالفوضوية و عدم الاكتراث, و لذلك كان ينسى أطباق الاختبار دون أغطية و نوافذ المختبر مفتوحة.

تجارب العالم فليمنج في اكتشاف البنسلين

, و في أحدى الإجازات ترك فليمنج كعادته النوافذ مفتوحة و الاطباق دون غطاء و عند عودته وجد أن أحد الأطباق التي تحتوي على البكتيريا قد نما عليها العفن و أن الأماكن التي يتواجد بها العفن لا تتواجد بها البكتيريا, و كان استنتاجه أن هذا العفن الذي يدعى البنسلين قادر على قتل البكتيريا, و قام فليمنج بإجراء الكثير من الاختبارات على عفن البنسلين و لكنه فشل في إثبات أنه قادر على قتل البكتيريا, و كان السبب عدم مقدرته على حفظ خلاصة العفن لمدة طويلة حتى داخل الثلاجة, و في العام 1934 استسلم فليمنج و لم يعد مهتما بالبنسلين و أتجه لأمور أخرى.

تجارب العالمان هاورد وايرنست شاين

في العام 1938 قرر العالمان هاورد فلوري و ايرنست شاين أن يقوما ببعض التجارب على البنسلين, حيث قاما بحقن ثمانية فئران ببكتيريا قادرة على قتلها, و من ثمن حقنا أربعة من الفئران بالبنسلين و كان النتيجة بأن الفئران التي لم يتم حقنها بالبنسلين قد ماتت و أما التي تم حقنها بالبنسلين فقد نجت, لم تكفي هذه التجربة و احتاج العالمان إلى تجربة على البشر كي يثبتا قدرة البنسلين على علاج الالتهابات, و لذلك قام العالمان بمعالجة أحد المرضى و قد كان رجل يبلغ 43 عام و يعاني من عدوى في الدم, و بعد خمسة أيام من العلاج بالبنسلين بدأ الرجل يستعيد صحته, و لكن بعد اليوم الخامس نفذ البنسلين منهما و لم يتمكنا من الاستمرار بالعلاج لذلك عاد المرض للرجل و توفي, لم يستسلم العالمان و قاما بجمع كميات أخرى من البنسلين و اتجها لعلاج طفل يبلغ من العمر 15 عام و عاني من التهاب جراء عملية جراحية و كانت النتيج أن الطفل تعافى تماما, في ذلك الحين تم إثبات أهمية البنسلين و قدرته على حفظ الأرواح, و لكن كانت المشكلة في إنتاج البنسلين, حيث أن أغلب المصانع في ذلك الوقت كانت منشغلة في الحرب, و لذلك اتجها العالمان للولايات المتحدة الأمريكية و استعانى ببعض العلماء من أجل انتاج كميات وافرة من البنسلين و تزويد الجيوش بها من أجل علاج الجنود الجرحى.