من هم بني أمية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥١ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
من هم بني أمية

الخلافة الإسلامية وبنو أمية

قامت دولة الإسلام في المدينة المنورة بعد أن هاجر النبي -صلى الله عليه وسلم- من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة، ومن أهم الأسباب التي دعت إلى ذلك اشتداد أذى المشركين على النبي وصحابته الكرام -رضوان الله عليهم-، وبعد ذلك بدأت تتوسع دولة الإسلام من خلال الفتوحات الإسلامية داخل الجزيرة العربية وخارجها، واستطاعت الدولة الإسلامية الانتصار في العديد من المعارك ضد القوى العظمى آنذاك، وبعد وفاة النبي الكريم -عليه الصلاة والسلام- حمل الخلفاء الراشدون لواء قيادة الدولة الإسلامية، وتلى الخلفاء الراشدين ظهور دولة بني أمية فتسلَّمُوا قيادة الدولة الإسلامية، فمن هم بني أمية ؟

بني أمية

تأسست دولة بني أمية في نهايات العهد الراشدي، وكان تسلُّم مقاليد الخلافة الإسلامية بعد أن تنازل الحسن بن علي بن أبي طالب -رضي الله عنهما- عن خلافة دولة الاسلام لمعاوية بن أبي سفيان -رضي الله عنهما-، وكان من أهم الأسباب التي دعت إلى ذلك حقن دماء المسلمين، ومنع أسباب الفرقة والاختلاف في صفوفهم، ودحر الفتنة التي كانت على وشك النشوب في ديار الإسلام، فعمل بنو أمية على توحيد صفوف المسلمين، وإعادة ترتيب الداخل الإسلامي من خلال بعض التشريعات الجديدة في الدولة الإسلامية مثل تعريب دواوين الخراج، الأمر الذي انعكس على زيادة قوة الدولة الإسلامية، وفتح الباب على مصراعيه من أجل وصول الفتوحات الإسلامية إلى مناطق الصين والأندلس.

هناك العديد من الإنجازات التي حدثت في عهد خلفاء بني أمية، وكان لهذه الإنجازات الأثر الكبير على تطوير البنية التحتية في الدولة الإسلامية، وزيادة قوتها الاقتصادية، بالإضافة إلى ازدهار بعض الفنون مثل فنون المعمار، حيث ازدهر بناء المساجد وتزيينها، وظهرت قصور الخلفاء بشكل ملفت في العديد من مناطق الخلافة الإسلامية آنذاك، وكان للشعر العربي كلمته في هذا العصر الإسلامي من خلال ظهور العديد من الشعراء الذين كان لهم لمستهم الإبداعية الخاصة، وأثّروا بشكل كبير على مسار الشعر العربي برُمَّته، كما كان صك العملة الإسلامية من الأمور التي أعادت التوازن إلى الدولة الإسلامية من الناحية الاقتصادية، كما ساهم ذلك في توحيد الأساس الذي يتم من خلاله تبادل السلع والخدمات التجارية المختلفة.

أبزر خلفاء بني أمية

إن من أهم ما يجب تناوله عند دراسة تاريخ خلافة بني أمية كأحد أهم الفترات في تاريخ الدولة الإسلامية المرور على أهم الخلفاء الذين تسلَّمُوا مقاليد قيادة الخلافة الإسلامية، لتؤثر الطريقة التي تم بها إدارة شؤون دولة الإسلام من قبلهم على قوة الدولة الإسلامية داخليًا وخارجيًا، ومن أبرز خلفاء بني أمية ما يأتي:

  • معاوية بن أبي سفيان.
  • يزيد بن معاوية بن أبي سفيان.
  • معاوية بن يزيد بن أبي سفيان.
  • مروان بن الحكم.
  • عبد الملك بن مروان.
  • الوليد بن عبد الملك.
  • سليمان بن عبد الملك.
  • عمر بن عبد العزيز.