ممارسات خاطئة تسبب ترهل الثدي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤١ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ممارسات خاطئة تسبب ترهل الثدي

هناك الكثير من العوامل الطبيعية وغير الطبيعية التي تؤثر على شكل الثديين وترهلهما في الحياة، مما يؤثر على نفسية المرأة وكرهها لمنظر صدرها، وتعود هذه التأثيرات الوصول إلى سن اليأس، والشيخوخة، والتدخين والرضاعة وغيره، فترهل الثدي هو كابوس لدى المرأة وتبذل معظم النساء قصارى جهدهن وأموالهن للتخلص من هذه المشكلة وإرجاع الثدي إلى شكله ووضعه الطبيعي، وخلال هذا المقال سنتعرف على الممارسات الخاطئة التي تسبب ترهل الثدي وكيفية التخلص ومعالجة ترهلات الثدي.

ممارسات تساعد على ترهل الثدي

  • ارتداء حمالات الصدر نفسها في كل وقت يجب أن يكون هناك تغيير في حمالات الصدر لممارسة الأنشطة المختلفة.
  • عدم شرب كميات كبيرة من المياه يؤدي إلى ترهل الثديين.
  • ارتداء قياس غير مناسب لحمالة الصدر يؤثر على الثديين.
  • عدم استخدام واقي الشمس عند الخروج وخاصة منطقة الرقبة والمنطقة المحيطة بالثديين من الأعلى، وتعرضها لأشعة الشمس المضرة والحارقة.
  • فقدان الوزن بشكل سريع ومن ثم زيادة الوزن بشكل أسرع يؤدي إلى ترهل الثديين وتشوه منظرهما.
  • كثرة ممارسة الرياضة أو عدم ممارستها يؤثران بشكل كبير على الجسم خاصةً ممارسة رياضة الركض بدون استعمال حمالة الصدر المخصصة للرياضة.
  • عدم ترطيب الجسم وخاصة منطقة الصدر والنهدين بكريمات الترطيب اللازمة لإعطاء نعومة للجسم وتمنع جفافه.
  • ارتداء حمالة الثديين أثناء النوم يؤدي إلى ترهلهما بشكل كبير.
  • النوم على البطن باستمرار يؤدي إلى تشويه الثديين وترهلهما.
  • التدخين يؤدي بشكل كبير الجهاز التنفسي والرئتين ويمتد تأثيره إلى الصدر والثديين وتشويه منظرهما.
  • إجراء عمليات جراحية غير مفيدة أو غير لازمة للصدر مثل تكبير الثديين أو تصغيرهما، لأنه يؤثر بشكل كبير على خلايا الثديين وبشرتهما.

كيفية الوقاية من ترهل الثدي

  • يجب على المرأة دائماً ارتداء حمالة الثديين المناسبة والتي تدعمهما، لأن الثديين أكثر منطقة في جسم المرأة تتأثر في الجاذبية الأرضية، فمن المهم أن تكون حمالة الصدر مناسبة وذات قياس صحيح وسليم.
  • المحافظة على تدليك منطقة الصدر والثديين من خلال استخدام مرطب للبشرة أو زيت اللوز أو زيت جوز الهند بشكل يومي ودائم، كما يساعد على ترطيب البشرة في منطقة الصدر ويمنع جفافها ويحافظ على ليونتها ومرونتها ومنع ترهل الثديين.
  • الحفاظ على نظام صحي وغذائي متوازن وسليم لتجنب ترهلات الجسم والصدر، من خلال إدراج الفيتامينات الخاصة في إعطاء رطوبة للجسم وبشرته، والمحافظة على ليونته ومرونته، مثل فيتامين E و D والأحماض الأيونية والألياف الطبيعية المعدنية.
  • المحافظة على وزن ثابت من خلال ممارسة الرياضة باستمرار وبانتظام والحفاظ على استقرار الوزن لحماية أنسجة الجسم من التمدد بشكل سريع وتقلصها بشكل أسرع.
  • شرب كميات كبيرة ووافرة من الماء بما لا يقل من ثمانية إلى عشرة أكواب يومياً، لترطيب الجسم والجلد والمحافظة عليه من الجفاف.

المراجع:  1        2