ملخص كتاب فن الإغواء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ملخص كتاب فن الإغواء

روبرت غرين

يعرفُ روبرت غرين على أنَّه متحدِّثٌ وكاتبٌ أمريكي، ولدَ في 14 أيار عام 1959م ونشأ في لوس أنجلوس، تخرَّج في جامعة كاليفورنيا وتابع دراساته في جامعة ويسكونسن ماديسون ونال فيها على درجة البكالوريوس في الآداب الكلاسيكية، عملَ في مدرسة فابريكا الإيطالية للإعلام والفن عام 1995م، وبعد أن التقى بأحد منتجي الكتب كتبَ له كتابًا حول السلطة وتابع الكتابة فيما بعد، يشتهر روبرت غرين بكتبه التي تتناول مواضيع الاستراتيجية والنفوذ والإغراء، كتبَ عدَّة كتب من بينها كتاب فن الإغواء، يجيد خمس لغات ويقيم حاليًا في لوس أنجلوس مع صديقته آنَا بيلر، وفي هذا المقال سيتم تسليط الضوء على كتاب فن الإغواء وعلى مؤلفات روبرت غرين. [١]

ملخص كتاب فن الإغواء

كتاب فن الإغواء هو أحد كتب روبرت غرين التي ألفها في مجال التنمية البشرية وإعداد الذات وصقلها، حيثُ يتناول كتاب فن الإغواء الحديث عن كيفية إغواء الآخرين، وكيف يمكن لشخصٍ ما أن يؤثرَ على فرد أو مجموعة من الأفراد للحصول على ما يريده منهم، وهذه السياسة التي يمارسها ويتبعها السياسيون والإعلاميون وأصحاب الإعلانات للتأثير والسيطرة على الناس، وقد قسَّم روبرت غرين كتابه إلى عدّة أقسام وأبواب حسب الشخصيَّات التي يتحدث عن كيفية التعامل معها وعن الحالات التي يمكن أن تحدث أثناء التعامل مع أحد أولئك الأشخاص. يطرحُ كتاب فن الإغواء عدَّة أفكار رئيسية يمكن ذكرُ بعضها لإيضاح أسلوب ومضمون الكاتب فيما يأتي:

يصف روبرت غرين الإغواء بدايةً بأنَّهُ يعتمدُ على إيحاء نفسيٍّ أساسه الكلام ثمَّ الصور والتحركات، فيقول: "الإغواء لعبة سيكولوجية وليست جمالية"، فمثلًا: الشيء الذي يجب أن تقوله هو ما يودُّ الشخص المقابل أن يسمعه، وأن تُوهِمَ الشخص المقابل أنَّك تمتلكُ الشيء الذي ينقصُه وفي حاجة إليه، وإذا لم ينقصه ذلك الشيء توهمه بذلك، كما يطرح الكتاب فكرة أنَّه لا يمكن لأي شخصٍ أن يمارسَ الإغواء على من لا يريد ذلك، أي على من لا يريد أن ينجرَّ وراء الإغواء، فالأشخاص الذين تشغلهم قضايا كبيرة أو هموم كثيرة أو الذين لا يعجبهم شيء أو الذين يشعرون بشيء من الاكتمال لا يمكن لأحدٍ أن يغويهم، فالغاوي فقط هو من يتبع الشخص الذي يمارس الإغواء.

كما يقول إنه كلما زادَ عدمُ اكتراث الشخص وأصبح أقلَّ اكتراثًا كلما زادت قدرته على التحكُّم والسيطرة والإغواء، وأنّ أكثرَ الناس يميلون إلى اتِّباع الأشخاص الذين يلفُّهم شيء من الغموض، فهو ينصح بعدم الشفافية وأن يكون الإنسان غامضًا نوعًا ما، كما يميلُ أكثرهم إلى الأشخاص الذين يسكرونهم ويخدرونهم من خلال ملامسة المشاعر والأحاسيس والعواطف وغيرها، ويفضلون هؤلاء على الذين يواجهونهم بالحقائق مباشرةً.

ويمكنُ أن يحدثَ الإغواء من خلال الروحانيات وتأثيرها العميق في نفوس البشر، وتأثير الكلام الذي يلامس أعماق الإنسان، فيقوم الشخص الذي يمارس الإغواء بإخفاء مآربه التي يهدفُ إلى تحقيقها تحت غطاء الكلام الذي ينطوي على الحب الإلهي وأسرار الروح وغيرها، ليؤثر على سامعه وينال منه ما يريدُ بعد ذلك.

كتب روبرت غرين

على الرَّغم من أنَّ روبرت غرين لم يكتب الكثير من الكتب، فمؤلفاته لا تزيد عن خمسة كتب، إلا أنَّها كانت الأكثر مبيعًا وأشهرها كتاب 48 قانونًا للسلطة [٢]، فقد تناولت الحديث عن الاستراتيجية والنفوذ والتنمية البشرية والذاتية، وقد نشر الكاتب منذ أن بدأ بتأليف الكتب إلى اليوم خمسة كتب في تلك المجالات، وسيتمُّ ذكر كل مؤلفات روبرت غرين فيما يأتي:

  • 48 قانونُا للسلطة: جمع روبرت غرين في كتابه هذا 48 قانونًا واعتبر هذه القوانين هي الأساسية لإنشاء السلطة والوصول إليها ودعَمَها بالكثير من القصص التاريخية والأقوال الشهيرة لتأكيدِ صحَّة هذه القوانين. [٣]
  • فنُّ الإغواء.
  • 33 استراتيجيّة للحرب.
  • القانون الخمسون.
  • الإتقان.

المراجع[+]

  1. روبرت غرين, ، "www.wikiwand.com"، اطُّلع عليه بتاريخ 18-12-2018، بتصرف
  2. 48 قانونًا للسلطة, ، "www.marefa.org"، اطُّلع عليه بتاريخ 18-12-2018، بتصرف
  3. 48 قانونًا للسلطة قوانين جمعت لتشكل علم السياسة والقوة, ، "www.arageek.com"، اطُّلع عليه بتاريخ 18-12-2018، بتصرف