ملخص كتاب العبرات

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٥ ، ٢٥ أبريل ٢٠١٩
ملخص كتاب العبرات

المنفلوطي

يعدُّ الأديب مصطفى لطفي المنفلوطي من أشهر الأدباء العرب في القرن العشرين، ولدَ في مصر عام 1876م وتوفّي عام 1924م، حفظَ كتاب الله وهو ابنُ تسع سنوات، تابعَ دراسته في الأزهر وفيه أتقن علوم اللغة العربية وأخذ علوم القرآن والحديث والفقه والتاريخ وغيرها، كان كثير المطالعة والقراءة في كتب التراث الإسلامي ودواوين الشعر العربية، ويعدُّ من نوابغ الأدب والإنشاء وله الكثير من الكتب والمؤلّفات، وفي هذا المقال سيدور الحديث حول ملخص كتاب العبرات للمنفلوطي واقتباسات من كتاب العبرات. [١]

ملخص كتاب العبرات

يعدُّ كتاب العبرات أحد أشهر كتب المنفلوطي وهو الأديب المصري المعروف، والكتاب عبارة عن مجموعة من القصص التي كتبَ المنفلوطي معظمها ليعبَّر فيها عما يدور في رأسه وما يجيش في نفسه ورغبةً في خَوض غمار الأعمال القصصية، ومن القصص الموجودة في كتاب العبرات والتي كتبها المنفلوطي من نفسه: اليتيم، الحجاب، الهاوية، العقاب. وعرَّبَ فيه بعض القصص الأخرى، وفي ملخص كتاب العبرات لا بدَّ من الحديث عمَّا يتناوله هذا الكتاب، حيثُ تدورُ قصص كتاب العبرات حول العديد من المواضيع التي كانت تشغلُ المجتمع في ذلك العصر والتي كان فيها الناس بين مؤيدٍ ومعارض لها، مثل موضوع الحجاب الشرعي، وما انتشرَ في المجتمع من مفاسد اعتبرها المنفلوطي نتيجة التفاوت الطبقي بين أفراد المجتمع ونتيجة الاستعمار الأجنبي، ومواضيع تقليد الغرب وما إلى هنالك من الأمور التي تثورُ في نفوس الشباب من أحزان وآلام وأشواق، فكانت قصص ملخص كتاب العبرات قطرات دمع سكبها المنفلوطي بين يدي قرائه حيثُ يقول في مقدّمة كتابه: "الأشقياء في الدنيا كُثُر، وليس في استطاعة بائس مثلي أن يمحوَ بؤسهم وشقائهم، فلا أقلَّ من أن أسكب بين أيديهم هذه العَبَرات، علَّهم يجدون في بكائي تعزيةً وسَلوى"، والكتاب في مضمونه العام يعملُ على توعية القراء وتوجيه الشباب بشكل غير مباشر إلى التحلّي بفضائل الأخلاق ومَحاسنِها. [٢][٣]

اقتباسات من كتاب العبرات

بعد الحديث عن ملخص كتاب العبرات، سيتمُّ إدراج بعض الاقتباسات من هذا الكتاب والذي يعدُّ بمثابة رسالة مجتمعية تهدفُ إلى التوعية والإرشاد، وما أكثر الاقتباسات التي يمكن أن تنتشر من مثل هذه الكتب وتحدثُ أثرًا كبيرًا بين الناس، وفيما يأتي بعض الاقتباسات: [٤]

  • وكلُّ نباتٍ يُزرع في أرضٍ غير أرضه، أو في ساعةٍ غير ساعته، إمّا أن تأباه الأرض فتلفظه، وإمّا أن ينشبَ فيها فيفسدها.
  • حسبُنا يا صديقي من الشقاء في هذه الحياة ما يأتينا به القدر، فلا نضمّ إليه شقاءً جديدًا نجلبه بأنفسنا لأنفسنا.
  • إنّما يبغي الطبيبَ من يُؤثِر الحياة على الموت.
  • سأموتُ في ربيعِ حياتي، وسيموتُ ذكري في الساعة التي أموتُ فيها، وكأنّي لم أَعِش في الحياة يومًا واحدًا.
  • وتضحك ضحكات السرور من قلبٍ باكٍ، وتنشد أناشيد الهناء من فؤادٍ مُحترق.
  • هذِّبوا رجالَكم قبل أن تُهذِّبوا نساءكم، فإن عجزتُم عن الرجال فأنتم عن النساء أعجَز.
  • فالسرور نهارُ الحياة والحزن ليلُها، ولا يلبثُ النهار الساطع أن يعقبَه الليلُ القاتم.

المراجع[+]

  1. مصطفى لطفي المنفلوطي, ، "www.wikiwand.com"، اطُّلع عليه بتاريخ 5-3-2019، بتصرف
  2. مصطفى لطفي المنفلوطي, ، "www.marefa.org"، اطُّلع عليه بتاريخ 5-3-2019، بتصرف
  3. العبرات للمنفلوطي, ، "www.shamela.ws"، اطُّلع عليه بتاريخ 5-3-2019، بتصرف
  4. العبرات, ، "www.abjjad.com"، اطُّلع عليه بتاريخ 5-3-2019، بتصرف