مقومات الاقتصاد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٥ ، ٢٣ مايو ٢٠١٩
مقومات الاقتصاد

رأس المال والمصروفات

يعتمد النجاح الأسري والازدهار المعيشي على كفاءة الاقتصاد أو بعبارة أخرى على كيفية إستخدام رأس المال بالطريقة المناسبة، وذلك لأن المال الذي يتم كسبه عن طريق الأشخاص له سقفٌ وقيمة محددة وليس مفتوحًا، ويجب على الشخص أن يكون معتدلًا في مصروفاته الشخصية والأسرية من أجل تحقيق مستوى اقتصادي ومعيشي جيد، وتعتبر الدولة الناجحة اقتصاديًا ذات مردود اقتصادي عالٍ بحيث أنه لا يوجد لديها عجز اقتصادي مما يساهم في تحسين العلاقات الاقتصادية مع الدول المجاورة، وفي هذا المقال سيتم الحديث عن أهم مقومات الاقتصاد المحلي والعالمي .

تعريف الاقتصاد

يتم تعريف علم الاقتصاد والذي يطلق عليه بالإنجليزية Economics، بأنه مجموعة من النظريات والمبادئ المالية التي تتناول كيفية التعامل مع السوق المالي سواء دوليًا أو محليًا، حيث تساهم هذه النظريات في إنشاء الثروات الاقتصادية مجتمعيًا و تطوير مقومات الاقتصاد[١]، ويعتبر علم الاقتصاد من العلوم الاجتماعية التي تسعى إلى إجراء التحليلات المالية، ووصف الإنتاج وتوزيع لاستهلاك المتعلق بالثروة، ويساهم الاقتصاد بشكل أساسي في صناعة و إتخاذ القرارات المالية الداخلية والخارجية، حيث يعتبر الاقتصاد المقوم الأساسي للدولة.[٢]

الاقتصاد أنواعه وأشكاله

يعتبر علم الاقتصاد من العلوم ذات الأهمية الكبيرة لما فيه من مقومات اقتصادية تساهم في تحسين الظروف المعيشية الفردية والدولية، لذلك تم تقسيم علم الاقتصاد إلى نوعين رئيسيين وهما الاقتصاد الكلي والاقتصاد الجزئي وفيما يأتي تفصيل لكل نوع:[٣]

  • الاقتصاد الكلي: يتم تعريف الاقتصاد الكلي بأنه الفرع الرئيس للاقتصاد والذي يختص بدراسة السلوك الكلي للاقتصاد، وفي الاقتصاد الكلي يتم دراسة مجموعة متنوعة من الظواهر الاقتصادية وهي التدفق الإجمالي للإستثمار وحجم العمالة الإجمالي والتضخم ومعدلات النمو.
  • الاقتصاد الجزئي: يتم تعريف الاقتصاد الجزئي بأنه مجال اقتصادي متخصص للتعامل مع السلوكيات الاقتصادية الفردية مثل المستهلكين، والتجار والمزارعين والشركات المتخصصة بالأعمال والعمالة البشرية والإنتاجية.

مقومات الاقتصاد ومؤشراته

يعتمد علم الاقتصاد على مجموعة من المقومات والمؤشرات الاقتصادية والتي توضح بالتفصيل الأداء الاقتصادي للدولة في مجال معين، ويكون لهذه المقومات والمؤشرات تأثير كبير على الأسهم المالية والدخل الثابت والاقتصاد العام، وفيما يأتي سيتم تناول أهم مقومات الاقتصاد ومؤشراته: [٤]

  • الناتج المحلي الإجمالي: يعتبر الناتج المحلي الاقتصادي الإجمالي والذي يطلق عليه بالإنجليزية GDP، من أهم المؤشرات الاقتصادية للدولة، حيث يشمل القيم والتكاليف السوقية لجميع السلع والخدمات النهائية التي يتم إنتاجها في الدولة خلال فترة زمنية محددة، حيث يركز العديد من المستثمرين والمحللين الاقتصاديين على التقارير المتعلقة بالناتج المحلي لسوق الأوراق المالية.
  • الإنتاج الصناعي والصناعة المحلية: يعتبر الإنتاج الصناعي جزء أساسي من الطاقة الإنتاجية التي يتم استخدامها لزيادة الكفاءة الاقتصادية للدولة، حيث يساهم الإنتاج الصناعي في تخفيض الأسعار والتقليل من إحتمالية حدوث ركود في الأسواق المحلية للدولة.
  • مؤشر الأسعار للمستهلك: تعتبر زيادة الأسعار من أهم علامات التضخم الاقتصادي الدولي والمحلي والذي يساهم في إنخفاض قيمة العملة الأساسية للدولة، وذلك من خلال الركود الاقتصادي الناشئ من عدم قدرة الأفراد على شراء السلع.
  • التوظيف والحد من البطالة: تعتبر البطالة من أهم المخاطر الاقتصادية، حيث تساهم نسب التوظيف الكبيرة في ارتفاع قيمة العملة المحلية مما يؤدي إلى حدوث نمو اقتصادي واسع، وتساهم البطالة في انخفاض قيمة العملة دوليًّا ومحليًّا وبالتالي حدوث تضخم اقتصادي للدولة.
  • الموارد الطبيعية: تعتبر الموارد الطبيعية العنصر الأساسيّ للإنتاج في الدولة مما يساهم في الحد من الإستيراد من الدول المجاورة، وتحقيق الإكتفاء الذاتي.
  • القدرة الشرائية والبيع بالتجزئة: هنالك رابط مشترك بين القدرة الشرائية والبيع بالتجزئة وهو رأس المال، حيث ان البيع بالتجزئة يحقق رأس مال كبير مما يساهم في تحسين القدرة الشرائية لدى الأفراد.

المراجع[+]

  1. "economics ", www.businessdictionary.com, Retrieved 18-05-2019.
  2. "Economics", www.britannica.com/, Retrieved 18-05-2019. Edited.
  3. "Economics Definition", www.britannica.com, Retrieved 18-05-2019. Edited.
  4. "Economic Indicators", www.investopedia.com, Retrieved 18-05-2019. Edited.