مفهوم التخطيط

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٩ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
مفهوم التخطيط

وظائف الإدارة

لا يمكن لأي شركة أو منظمة العمل دون إدارة، حيث إنها أساس العمل والهيكل العام الذي تقوم به المؤسسة، إنَ الإدارة هي إنجاز الأهداف التنظيمية والمحاولة لتقديم نتائج مُرضية عن طريق الأفراد والعاملين بالمؤسسة ويتم هذا عن طريق مجموعة من الوظائف الإدارية التي تتحد فيما بينها لتشكل حلقة كاملة مترابطة ترابط وثيق، ويمكن حصر الوظائف الإدارية بوظيفة التخطيط والتنظيم والتوظيف والتوجيه والرقابة، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن وظيفة من أهم الوظائف الإدارية وهي التخطيط.

مفهوم التخطيط

يُعرف التخطيط بأنه الوظيفة الإدارية التي تهتم بالخطط المستقبلية للمنظمة مع تحديد أهداف طويلة أو قصيرة الأمد؛ إذ إنها تعتبر من أصعب الوظائف الإدارية نظرًا لحساسيتها في اختيار الأهداف الصحيحة والعمل الفعلي على تحقيقها، وذلك عن طريق الخطط المرسومة للوصول للأهداف المُعلنة، مع الأخذ بعين الاعتبار جميع المستجدات التي من الممكن أن تظهر في أي وقت، حيث تمكّن متخذ القرار من العمل وفق الخارطة الصحيحة المدروسة والمحكّمة.

أهمية التخطيط

  • تحديد الأهداف الواجب تنفيذها، وذلك بتحديد فترة زمنية محددة لذلك.
  • يسهم في التقليل من فرصة وقوع الأحداث غير المتوقعة.
  • يمكن لمتخذ القرار أن يستعين بالتخطيط، مما يؤدي إلى مساعدته في اختيار القرار الصائب.
  • التحكم شبه الكامل بما يدور في بيئة العمل.
  • يساعد في عدم إهدار الوقت والجهد والكلفة في الكثير من المتاعب الغير متوقعة.
  • يمكن له أن يحقق التوازن بين ما لدى المؤسسة من موارد وما تحتاجه من الغايات والحاجات.
  • إنها عملية مهمة، حيث يتم من خلالها الموازنة بين الوقت الفعلي للتنفيذ والوقت المخطط له، وهذا يؤدي الى معرفة إن كان هناك خلل مع تحديد موضعه والعمل على التخلص منه.

أنواع التخطيط

يقسم الى عدة أقسام كل منها يستخدم في مجال معين، فيما يأتي سيتم التحدث عن هذه الأنواع:

  • تخطيط طويل الأمد: وهو الذي يتم وضع خطة من خلاله تتصف على أنها ذات رؤية بعيدة زمنيًا، وذلك لتحقيق الأهداف العامة.
  • تخطيط متوسط الأمد: وهي الخطط المراد تنفيذها قبل تنفيذ الخطة طويلة الأمد، حيث إن وقتها الزمني يحتاج إلى ثلاث سنوات حدًّا أدنى، يتم في هذا النوع توزيع الوظائف والمهام حسب التخصص وحسب حاجة الشركة.
  • تخطيط قصير الأمد: تتصف الخطط قصيرة الأمد بأنها أقل أنواع التخطيط وقتًا، وفيها يتم حل الأمور الروتينية والمعتاد تنفيذها، وعادة ما تكون الخطط قصيرة الأمد مسيطر عليها ومعروفة لدى واضعها بشكل دقيق.