معلومات عن التبرع بالعين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٤ ، ١٦ سبتمبر ٢٠١٩
معلومات عن التبرع بالعين

التبرع بالعين

التبرع بالعين لا يعني التبرع بكامل العين، وإنما يعني التبرع بالقرنية -والقرنية هي الطبقة الأمامية للعين والتي تعمل على حماية العين من دخول الجراثيم ومن دخول الأشعة فوق البنفسجية وتساعد في عملية الرؤية عن طريق تجميع الضوء الذي يدخل إلى العين-، وعند تبرع شخص لآخر بهذه القرنية فسيتم إجراء عملية جراحية لإزالة القرنية التالفة بشكلٍ كامل أو بشكلٍ جزئي وزرع قرنية سليمة بدلًا منها، وذلك لتحسين الرؤية، وقد يحتاج الشخص إلى إجراء عملية زرع قرنية جديدة نتيجة الشعور بألم شديد في العين أو نتيجة حدوث عدم وضوح في الرؤية.[١]

أسباب التبرع بالعين

يتم إجراء عملية زرع القرنية بعد التبرع بالعين لاستعادة الرؤية أو لتخفيف آلام العين الشديدة، ويوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى إجراء هذه العملية، وسيتم ذكر هذه الأسباب، وهي كالآتي:[٢]

  • انتفاخ القرنية وبروزها للخارج.
  • ضمور الخلايا المبطنة للقرنية.
  • ترقق القرنية.
  • تندب القرنية والذي يحدث بسبب التعرض لإصابة أو بسبب التعرض لالتهاب.
  • تورم القرنية.
  • تغيم القرنية.
  • تقرح القرنية والذي يحدث نتيجة التعرض لالتهاب في العين.
  • المضاعفات التي تحدث بسبب إجراء جراحة سابقة للعين.

أنواع عملية التبرع بالعين

تختلف أنواع العملية التي يتم إجراؤها عند التبرع بالعين باختلاف أسباب ودرجة حدوث تلف في قرنية العين، ويوجد العديد من الأنواع لعملية زراعة القرنية، وسيتم توضيح هذه الأنواع، وهي كالآتي:[٣]

  • استبدال القرنية بشكلٍ كامل: خلال هذا النوع سيتم استبدال القرنية التالفة بشكلٍ كامل بالقرنية السليمة.
  • استبدال القرنية بشكلٍ جزئي: خلال هذا النوع سيتم استبدال الجزء التالف من القرنية بجزء آخر سليم، وتجدر الإشارة إلى أن المخاطر التي قد تحدث أثناء استبدال القرنية بشكلٍ جزئي أقل من المخاطر التي قد تحدث عند استبدال القرنية بالكامل.
  • استبدال الطبقة الداخلية للقرنية: خلال هذا النوع يتم استبدال الطبقة الداخلية التالفة بطبقة داخلية سليمة.
  • استبدال الطبقة الخارجية للقرنية: خلال هذا النوع يتم استبدال الطبقة الخارجية التالفة بطبقة خارجية سليمة.
  • استبدال القرنية بأخرى اصطناعية: هذا النوع يستخدم عند حدوث ضرر شديد في القرنية، وهذا الضرر لا يمكن علاجه عن طريق استخدام قرنية طبيعية سليمة.

كيف يتم التحضير لعملية التبرع بالعين

عندما يقوم شخص بالتبرع بالعين لآخر، فسيتم إجراء عملية جراحية لاستبدال القرنية التالفة بالقرنية السليمة، وسيقوم الطبيب بتحضير المريض لهذه العملية عن طريق إجراء فحص شامل للعين، وأيضًا سيقوم بعلاج أي مشاكل في العين، وذلك لتجنب حدوث المضاعفات، كما ويجب أن يقوم المريض بإخبار الطبيب عن الأدوية التي يتناولها، ويوجد العديد من التعليمات التي سيقوم الطبيب بإعطائها للمريض، والتعليمات تشمل:[٤]

  • عدم تناول الطعام والشراب لمدة لا تقل عن 8 ساعات قبل العملية.
  • ارتداء ملابس فضفاضة ومريحة يوم العملية.
  • تجنب وضع كريمات ومستحضرات التجميل على الوجه وتجنب ارتداء المجوهرات في يوم العملية.
  • اصطحاب مرافق يوم العملية.

كيف يتم إجراء عملية التبرع بالعين

يقوم الطبيب بإجراء عملية زراعة القرنية عند التبرع بالعين عن طريق إعطاء المريض مهدئ يساعد على استرخائه، وأيضًا يقوم بتخدير العين بشكلٍ موضعي، وذلك لمنع عضلات العين من التحرك ولمنع شعور المريض بأي ألم، وبعد ذلك سيقوم الطبيب باستخدام المجهر لإزالة القرنية التالفة، ومن ثم يقوم بوضع القرنية السليمة بدلًا منها ومن ثم يتم تثبيتها عن طريق استخدام خيط رفيع، وبعد أن تلتئم العين يقوم الطبيب بإزالة ذلك الخيط، وتجدر الإشارة إلى أن عملية زرع القرنية قد تستغرق من ساعة إلى ساعتين.[٤]

ماذا يحدث بعد إجراء عملية االتبرع بالعين

بعد إجراء عملية زرع القرنية يقوم الطبيب بصرف العديد من الأدوية للمريض كقطرات العين أو بعض الأدوية التي يتم أخذها عن طريق الفم والتي تحتوي على الستيرويدات، وذلك حتى يتم السيطرة على العدوى والألم، وأيضًا سيوصي الطبيب بارتداء غطاء للعين، ويفضل ارتداء هذا الغطاء حتى تشفى العين بشكلٍ كامل، كما ويجب تجنب تعرض العين لأي إصابة ويجب تجنب ممارسة التمارين الرياضية بعد الجراحة مباشرةً، وأيضًا يجب إجراء فحوصات روتينية للعين خلال أول سنة من الجراحة، وذلك للتأكد من عدم حدوث مضاعفات خطيرة بسبب تلك الجراحة.[٢]

مضاعفات عملية التبرع بالعين

تعتمد المضاعفات التي قد تحدث عند التبرع بالعين على العديد من العوامل كالعمر والصحة العامة وأسباب زراعة القرنية، ومن المضاعفات المحتملة هي رفض الجهاز المناعي في الجسم للقرنية المزروعة، ويوجد العديد من المضاعفات الأخرى التي قد تحدث، وسيتم توضيح هذه المضاعفات، وهي كالآتي:[٣]

  • حدوثنزيف في العين.
  • حدوث إعتام في عدسة العين.
  • انفصال القرنية الجديدة.
  • حدوث التهاب في العين.
  • حدوث مشاكل في انكسار الضوء مما يؤثر على الرؤية.
  • الجلوكوما.
  • حدوث قرحة في العين نتيجة الالتهابات الشديدة.
  • التهاب باطن مقلة العين.
  • حدوث انفصال في الشبكية.

أعراض رفض الجسم للقرنية المزروعة

قد يقوم الجهاز المناعي برفض القرنية التي تم زراعتها، وقد يتم استخدام قطرات العين التي تحتوي على الستيرويدات لتقليل الأعراض التي تحدث نتيجة هذا الرفض، ولكن لا تساعد هذه القطرات على وقف الأعراض بالكامل، ويوجد العديد من الأعراض التي تحدث عند رفض الجسم للقرنية المزروعة، وعند حدوثها يجب طلب الرعاية الطبية على الفور، وسيتم توضيح هذه الأعراض، وهي كالآتي:[٤]

  • حدوث احمرار في العين.
  • فقدان الرؤية.
  • الشعور بألم في العين.
  • زيادة الحساسية للضوء.

المراجع[+]

  1. "Cornea Transplant", my.clevelandclinic.org, Retrieved 2-09-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Cornea transplant", www.mayoclinic.org, Retrieved 2-09-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Corneal Transplantation", www.hopkinsmedicine.org, Retrieved 2-09-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Corneal Transplant", www.healthline.com, Retrieved 2-09-2019. Edited.