معلومات عن نخاع العظم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
معلومات عن نخاع العظم

العمود الفقري

يوجد العمود الفقري في الحيوانات الفقارية، وهو عبارة عن عمود مرن يمتد من الرقبة إلى نهاية الظهر، ويتكون من سلسلة من العظام، المعروفة باسم الفقرات، والوظيفة الرئيسة للعمود الفقري هي حماية الحبل الشوكي، كما أنه يعمل على تقوية الجسم والأحزمة الصدرية والحوضية والعديد من العضلات كذلك، أما عند البشر، فله وظيفة إضافية هي نقل وزن الجسم عند المشي والوقوف، ويتطرق هذا المقال للحديث عن نخاع العظم، وهو النسيج الذي يملأ تجاويف عظام الجسم.[١]</span>

وظيفة الحبل الشوكي

الحبل الشوكي هو عمود سميك من الأعصاب، وتحيط به الفقرات التي تمتد من أسفل الدماغ إلى منطقة أسفل الظهر في العمود الفقري، والحبل الشوكي تمامًا كالدماغ، حيث يمتلك كلاهما مادة رمادية ومادة بيضاء، ويقوم الحبل الشوكي بإرسال المعلومات بين الدماغ ومعظم أجزاء الجسم من خلال الأعصاب الشوكية.[٢]

ما هو نخاع العظم

نخاع العظام هو نسيج جلاتيني ناعم، يملأ تجاويف النخاع ومراكز العظام، وهناك نوعان من نخاع العظم هما: نخاع العظم الأحمر والمعروف باسم أنسجة النخاع ونخاع العظم الأصفر أو الأنسجة الدهنية، وينتج نخاع العظم أكثر من 200 مليار خلية دم جديدة في كل يوم، ومعظم خلايا الدم في الجسم تتطور من الخلايا الموجودة في النخاع العظمي، وعندما يؤثر مرض ما على نخاع العظم بحيث لا ستطيع أن يعمل بعد لذلك آن بشكل فعال، يمكن اللجوء إلى زراعة النخاع أو دم الحبل السري، وبالنسبة لبعض المرضى، يكون هذا هو العلاج المحتمل الوحيد.[٣]

أمراض نخاع العظم

هناك عدد من الأمراض التي تشكل خطرًا على نخاع العظام، وذلك لأنها تمنع نخاع العظم من تحويل الخلايا الجذعية إلى خلايا أساسية، ومن المعروف أن اللوكيميا ومرض هودجكن وسرطانات الجهاز اللمفي الأخرى تتلف القدرة الإنتاجية للنخاع وتدمر الخلايا الجذعية، ويمكن لفحص نخاع العظم أن يساعد في تشخيص:[٣]

  • سرطان الدم.
  • المايلوما المتعددة.
  • مرض جوشر.
  • حالات غير عادية من فقر الدم.
  • أمراض الدم الأخرى.

يمكن علاج عدد متزايد من الأمراض عن طريق نقل الخلايا الجذعية المكونة للدم، وتتم أكثر من نصف عمليات الزراعة الذاتية لعلاج الورم النخاعي المتعدد وغير اللمفوما اللاهودجكين، أما عمليات زرع الخلايا اللمفاوية، فتتم في الغالب لعلاج أمراض الدم والسرطانات اللمفاوية، ويستطيع حوالي 30٪ من المرضى العثور على متبرع مناسب في عائلاتهم، لكن 70٪ أو حوالي 14.000 كل عام يعتمدون على النخاع يتبرع به شخص غير ذي قرابة.

يستخدم نقل الخلايا الجذعية المكونة للدم حاليًا لعلاج:

  • المايلوما المتعددة.
  • غير هودجكين ليمفوما.
  • هودجكين سرطان الغدد اللمفاوية.
  • سرطان الدم النخاعي الحاد.

استُخدم نقل الخلايا الجذعية المكونة للدم لعلاج:

  • سرطان الدم النخاعي الحاد.
  • سرطان الدم اللمفاوي الحاد.
  • سرطان الدم النخاعي المزمن.
  • سرطان الدم اللمفاوي المزمن.
  • اضطرابات التكاثر النسيجي.
  • متلازمة خلل التنسج النقوي.
  • المايلوما المتعددة.
  • غير هودجكين ليمفوما.
  • فقر الدم اللاتنسجي.
  • عدم تنسج الخلايا الحمراء النقية.
  • الثلاسيميا الكبرى.
  • فقر الدم المنجلي.
  • نقص المناعة الشديد.

قد يساعد نقل الخلايا الجذعية المكونة للدم في علاج كلًا مما يأتي:

  • سرطان الثدي، على الرغم من عدم تأكيد ذلك.
  • سرطان الخصية، في بعض المرضى في المرحلة المبكرة.
  • بعض الأمراض المناعية الوراثية أو الدم.

مكونات نخاع العظم

هناك نوعان لنخاع العظمي هما: الأحمر أو الأصفر، ويعتمد ذلك على رجحان الأنسجة المكونة للدم أي الأنسجة الحمراء أو الدهنية أي الأنسجة الصفراء، وعند البشر، يشكل نخاع العظم الأحمر جميع خلايا الدم باستثناء الخلايا الليمفاوية، والتي يتم إنتاجها في النخاع وتصل إلى شكلها الناضج في الأعضاء اللمفاوية، ويساهم نخاع العظم الأحمر كذلك إلى جانب الكبد والطحال، في تدمير خلايا الدم الحمراء القديمة، أما نخاع العظم الأصفر فيعمل في المقام الأول كمخزن للدهون، ولكن قد يتم تحويله إلى نخاع أحمر في ظل ظروف معينة، مثل فقدان الدم الشديد أو الحمى، وعند الولادة وحتى سن السابعة تقريبًا، يكون جميع نخاع الإنسان أحمرًا؛ لأن الحاجة إلى تكوين دم جديد تكون عالية، وبعد ذلك، يحل النسيج الدهني محل النخاع الأحمر بشكل تدريجي، حيث يوجد عند البالغين فقط في الفقرات والوركين وعظام الصدر والأضلاع والجمجمة وفي نهايات العظام الطويلة في الذراع والساق، وبعض عظام الإسفنجية الأخرى والتجاويف المركزية للعظام الطويلة مملوءة بنخاع أصفر.[٤]

عملية رزاعة نخاع العظم

قبل عملية زراعة نخاع العظم، يكون المريض قد أُعطي علاجًا كيماويًّا أو علاج إشعاعي أو كليهما، وقد تتم هذه العملية بإحدى الطريقتين الآتيتين: [٣]

  • العلاج الجرمي: حيث يتم إعطاء جرعة عالية من العلاج الكيماوي أو الإشعاعي أو كليهما لقتل أي خلايا سرطانية، ويعمل ذلك أيضًا على قتل جميع نخاع العظم الصحي المتبقي، ويسمح للخلايا الجذعية الجديدة بالنمو في نخاع العظام.
  • العلاج منخفض الشدة أو الزرع الصغير: يتلقى المرضى جرعات أقل من العلاج الكيماوي والإشعاعي قبل عملية الزراعة، وهذا يسمح للمرضى المسنين والذين يعانون من مشاكل صحية أخرى بإجراء عملية زراعة.

المراجع[+]

  1. Vertebral column,,  "www.britannica.com", Retrieved in 30-11-2018, Edited.
  2. The brain and spinal cord,,  "www.cancer.ca", Retrieved in 30-11-2018, Edited.
  3. ^ أ ب ت All you need to know about bone marrow,,  "www.medicalnewstoday.com", Retrieved in 30-11-2018, Edited.
  4. Bone marrow,,  "www.britannica.com", Retrieved in 30-11-2018, Edited.