مرض باركنسون (Parkinson's disease) مرض باركنسون هو أحد الأمراض التي تؤثر على النظام الحركي في جسم الإنسان، وتبدأ أعراض المرض بالظهور بسبب تلافٍ في الخلايا الدماغي العاملة على إنتاج الناقل العصبي الدوبامين، ويُعتبر هذا المرض من أكثر الأمراض العصبية انتشارًا بين الناس، ويُصاب به الرجال بنسبةٍ أكبر من النساء خاصةً من تجاوز سن الخمسين عامًا، ويُصيب حوالي 2 إلى 4% من الأشخاص البالغين سنّ الستين، ويُعرف أيضًا باسم الشلل الرُّعاشي، ويمتاز بثلاثة أمورٍ هي: صلابة الأطراف وتيبسها، وبطء في الحركة أو انعدامها تمامًا في الأطراف، ورجفةٍ في الأطراف. أسباب مرض باركنسون السبب الرئيس وراء إصابة الفرد بهذا المرض غير معروفةٍ إلى الآن ويُرجح الأطباء بعض الأسباب التي تزيد من احتمالية الإصابة وهي: الوراثة والعامل الجيني لدى الفرد، حيث تزيد الوراثة احتمالية الإصابة ما بين 4 إلى 9% عن الآخرين. التعرض لبعض أنواع السموم الخطيرة تعرُّضًا مباشرًا كالمبيدات الحشرية والعشبية. تناول بعض الأدوية التي تتسبب في حدوث خللٍ في توازن الناقلات العصبية ممّا يؤثر على إنتاج مادة الدوبامين. التعرض لعنصر المنجنيز. شرب مياه الآبار. أعراض مرض باركنسون أعراض المرض تبدأ خفيفةً وبسيطةً ثم تتوالى في التفاقم. بدء الأعراض في جانبٍ واحدٍ ثم تنتقل إلى الجانب الآخر؛ لتشمل الجانبيّن معًا. بطء في حركة الأطراف. تصلُّب في الجذع والذراعيّن والساقيّن. ضعف في التوازن والانضباط وعدم القدرة على التنسيق بين الحركات. ارتعاش واضح في الساقيّن والوجه والذراعيّن والكفيّن والفك. إيجاد صعوبة في تغيير وضعية الجسم من مكانٍ إلى آخر أو من جهةٍ إلى أخرى أثناء النوم أو الجلوس. البقاء على وتيرةٍ واحدةٍ أثناء الكلام وهي نبرة الصوت البطيئة والهادئة. الرعشة أثناء سكون الأطراف. اختلاف طريقة المشي واضطرابها. جمود في تعابير الوجه وقسماته. مضاعفات مرض باركنسون مشاكل في تناول الطعام والبلع. تقلبات وتغيرات في المزاج والتفكير. بطء في التفكير. الإمساك. الضعف الجنسي. الأرق ووجود صعوبة في النوم الهادئ والمنتظم. فقدان القدرة على التحكم في البول. الاكتئاب. اضطرابات في الذاكرة. فقدان حاسة الشم بشكلٍّ تدريجيٍّ. علاج مرض باركنسون لا يوجد علاج ناجع للشفاء من المرض، ولكن الأدوية التي تعطى للمريض من أجل تخفيف الأعراض وتحسين حياة المريض. إعطاء المريض الأدوية التي تعمل على زيادة إفراز مادة الدوبامين في الدماغ أو تنشيط إفرازها. إعطاء المريض الدوية التي تؤثر على مضادات الدوبامين وتعيق عمله من أجل تخفيف أثرها. الجراحة في بعض الحالات. العلاج الجيني. تحفيز خلايا الدماغ عن طريق الزراعة. هناك قائمة طويلة من الأدوية الخاصة بهذا المرض ومنها: سيليجين وانتاكوبون وبنزتروبين وتولكابون وليفودوبا وبروموكربتين وأمانتدين، وغيرها. المراجع:   1

معلومات عن مرض باركنسون

معلومات عن مرض باركنسون

بواسطة: - آخر تحديث: 30 أكتوبر، 2017

مرض باركنسون (Parkinson’s disease)

مرض باركنسون هو أحد الأمراض التي تؤثر على النظام الحركي في جسم الإنسان، وتبدأ أعراض المرض بالظهور بسبب تلافٍ في الخلايا الدماغي العاملة على إنتاج الناقل العصبي الدوبامين، ويُعتبر هذا المرض من أكثر الأمراض العصبية انتشارًا بين الناس، ويُصاب به الرجال بنسبةٍ أكبر من النساء خاصةً من تجاوز سن الخمسين عامًا، ويُصيب حوالي 2 إلى 4% من الأشخاص البالغين سنّ الستين، ويُعرف أيضًا باسم الشلل الرُّعاشي، ويمتاز بثلاثة أمورٍ هي: صلابة الأطراف وتيبسها، وبطء في الحركة أو انعدامها تمامًا في الأطراف، ورجفةٍ في الأطراف.

أسباب مرض باركنسون

السبب الرئيس وراء إصابة الفرد بهذا المرض غير معروفةٍ إلى الآن ويُرجح الأطباء بعض الأسباب التي تزيد من احتمالية الإصابة وهي:

  • الوراثة والعامل الجيني لدى الفرد، حيث تزيد الوراثة احتمالية الإصابة ما بين 4 إلى 9% عن الآخرين.
  • التعرض لبعض أنواع السموم الخطيرة تعرُّضًا مباشرًا كالمبيدات الحشرية والعشبية.
  • تناول بعض الأدوية التي تتسبب في حدوث خللٍ في توازن الناقلات العصبية ممّا يؤثر على إنتاج مادة الدوبامين.
  • التعرض لعنصر المنجنيز.
  • شرب مياه الآبار.

أعراض مرض باركنسون

  • أعراض المرض تبدأ خفيفةً وبسيطةً ثم تتوالى في التفاقم.
  • بدء الأعراض في جانبٍ واحدٍ ثم تنتقل إلى الجانب الآخر؛ لتشمل الجانبيّن معًا.
  • بطء في حركة الأطراف.
  • تصلُّب في الجذع والذراعيّن والساقيّن.
  • ضعف في التوازن والانضباط وعدم القدرة على التنسيق بين الحركات.
  • ارتعاش واضح في الساقيّن والوجه والذراعيّن والكفيّن والفك.
  • إيجاد صعوبة في تغيير وضعية الجسم من مكانٍ إلى آخر أو من جهةٍ إلى أخرى أثناء النوم أو الجلوس.
  • البقاء على وتيرةٍ واحدةٍ أثناء الكلام وهي نبرة الصوت البطيئة والهادئة.
  • الرعشة أثناء سكون الأطراف.
  • اختلاف طريقة المشي واضطرابها.
  • جمود في تعابير الوجه وقسماته.

مضاعفات مرض باركنسون

  • مشاكل في تناول الطعام والبلع.
  • تقلبات وتغيرات في المزاج والتفكير.
  • بطء في التفكير.
  • الإمساك.
  • الضعف الجنسي.
  • الأرق ووجود صعوبة في النوم الهادئ والمنتظم.
  • فقدان القدرة على التحكم في البول.
  • الاكتئاب.
  • اضطرابات في الذاكرة.
  • فقدان حاسة الشم بشكلٍّ تدريجيٍّ.

علاج مرض باركنسون

  • لا يوجد علاج ناجع للشفاء من المرض، ولكن الأدوية التي تعطى للمريض من أجل تخفيف الأعراض وتحسين حياة المريض.
  • إعطاء المريض الأدوية التي تعمل على زيادة إفراز مادة الدوبامين في الدماغ أو تنشيط إفرازها.
  • إعطاء المريض الدوية التي تؤثر على مضادات الدوبامين وتعيق عمله من أجل تخفيف أثرها.
  • الجراحة في بعض الحالات.
  • العلاج الجيني.
  • تحفيز خلايا الدماغ عن طريق الزراعة.
  • هناك قائمة طويلة من الأدوية الخاصة بهذا المرض ومنها: سيليجين وانتاكوبون وبنزتروبين وتولكابون وليفودوبا وبروموكربتين وأمانتدين، وغيرها.

المراجع:   1