معلومات عن طيور الجنة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٢ ، ٢ أبريل ٢٠١٩
معلومات عن طيور الجنة

طيور الجنة من الطيور الجميلة والنادرة التي خلقها الله تعالى، حيث يوجد على الكرة الأرضية العديد من الطيور التي خلقها الله سبحانه وتعالى وأبدع خلقها، وهذه الطيور تختلف في أشكالها وألوانها وأحجامها وأنواعها، كذلك فإن الاختلاف بين الطيور يصل إلى اختلاف توزيعها على المناطق الجغرافية على سطح الأرض، ويعتبر طائر الجنة أحد أشهر الأمثلة على الطيور النادرة التي لا نجدها إلا في أماكن محددة، حيث أننا نجدها عادة في الغابات الاستوائية المطيرة في جنوب شرق آسيا، وفي هذا المقال سنعرض معلومات عن طيور الجنة.

معلومات عن طيور الجنة

  • أكثر الأماكن التي تتواجد فيها هذه الطيور هي أجزاء من شرق استراليا، وبابوا غينيا الجديدة، وأدغال إندونيسيا.
  • أكثر ما يميز هذه الطيور هي ألوان ريشها الجذابة والساحرة والزاهية.
  • تعتمد ذكور هذا الطائر على ألوان ريشها الجميلة في جذب الإناث بهدف التزاوج.
  • أما فيما يخص الإناث فإنهن أقل جمالا من الذكور، حيث أنهن يشبهنطائر عندليب في المظهر.
  • تتميز إناث هذا الطائر بأنها ذو ريش لونه بني فاتح، بالإضافة إلى أن حجمها أصغر من حجم الذكور.
  • هذا وتتميز عيون طيور الجنة بأنهما متوسطتان مستديرتان، بينما أرجلها قصيرة، وتكون أقدام هذه الطيور متينة وقوية.
  • يبلغ ارتفاع طائر الجنة بين الخمسة عشر سنتيمترا والمتر تقريبا.
  • يوجد العديد من أنواع طائر الجنة، والتي يصل عددها إلى الخمسين نوعا تقريبا.
  • يوجد أنواع من هذا الطائر تعتبر نادرة للغاية، بحيث أنها لا توجد إلا في أماكن معينة بحيث توجد في الموائل.
  • بقيت هذه الطيور غير معروفة لدى الغرب حتى عام ألف وتسعمائة وستة وتسعين.
  • كان أول اكتشاف لها في العالم الغربي عندما لاحظ ديفيد أتينبورو وجود صور لذلك الطائر قام بالتقاطها في أثناء رحلته إلى بابوا غينيا الجديدة.
  • أما فيما يخص التغذية، فإن بعض الأنواع تتغذى على الحشرات، وبعضها يتغذى على العناكب، بينما توجد أنواع منها تتغذى على التوت والفواكه.
  • أما فيما يخص ألوان ريشها فهي تعتبر أكثر الأمور جاذبية فيها، فألوان ريشها تتراوح بين الأصفر والأحمر والأخضر أيضا.
  • كان رجال القبائل يستخدمون الريش الملون لهذه الطيور بهدف صنع ملابسهم منها.
  • عادة ما تفقس بيوض هذا الطائر بعد عشرين يوما من حدوث التزاوج بين الذكر.
  • أما فيما يخص فترة الحضانة وعدد البيوض فإنها تختلف من نوع إلى آخر.
  • يعرف عند الذكور ما يسمى ب (رقصة التودد) وهي تلك الرقصة التي يرقصها الذكر بهدف جذب الأنثى إليه، حيث أن أعداد الإناث قليلة جدا مقارنة بأعداد الذكور.