معلومات عن طاحونة العقل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
معلومات عن طاحونة العقل

طاحونة العقل

طاحونة العقل هي المجموعة الثالثة من الأضراس وأطلق عليها هذا الاسم لأنها تبدأ بالظهور في أواخر سن المراهقة أو أوائل العشرينات أي أن الإنسان يتمتع بهذا العمر بالعقل والحكمة لاستمرار حياته، وتقع هذه الضروس في الطبقة العليا والسفلى من الفك، أثناء ظهور هذه الأضراس تسمح بوجود فتحة للبكتيريا حول الأسنان وبالتالي تسبب عدوى مصحوبة بألم وتورم وتصلب في الفك، وهذه الطاحونة كالأسنان تصاب بالعديد من المشاكل كالتسوس أو الالتهاب، وعند حدوث أي مشاكل لطاحونة العقل يحتاج الشخص لاستشارة الطبيب أو إزالة هذه الطاحونة.[١]

أعراض ظهور طاحونة العقل

بعض الأشخاص لا تظهر عليهم أي أعراض عند ظهور طاحونة العقل، والبعض الآخر قد تظهر عليه العديد من الأعراض الواضحة كالتهاب جزء من اللثة المحيطة بهذه الطاحونة مصحوبًا بالألم والتورم وصداع في الرأس وعدم القدرة على تحريك الفك، وهناك أعراض أخرى قد تظهر عندما يكون هناك مشكلة بهذه الطاحونة، وتشمل هذه الأعراض ما يأتي:[٢]

  • ألم شديد في الفك.
  • احمرار أو تورم أو نزيف في اللثة.
  • رائحة كريهة للفم.
  • طعم غير محبب في الفم.
  • عدم القدرة على فتح الفم.

المشاكل المصاحبة لظهور طاحونة العقل

قد تظهر طاحونة العقل بشكل سليم وبدون أي مشاكل عند بعض الأشخاص، وقد يعاني البعض الآخر العديد من المشاكل التي تبدأ بالظهور تزامنًا مع بدء ظهور طاحونة العقل، والتي ينتج عنها عدة مشاكل تأثر على الفم والفكين، وتشمل هذه المشاكل ما يأتي:[٣]

  • ضرر للأسنان الأخرى: إذا كان هناك ضيق في الفك فقد تدفع طاحونة العقل طاحونة أخرى، ويسبب هذا الضغط مشاكل في اكتظاظ الأسنان الأخرى، والذي بدوره يتطلب علاج لتقويم الأسنان.
  • الخراجاتهذه الخراجات عبارة عن كيس ممتلئ بالسوائل يمكن أن يسبب تلف في عظام الفك والأسنان والأعصاب، مما يتطلب إزالة الأنسجة والعظام.
  • أمراض في اللثة: هناك صعوبة في تنظيف هذه الطاحونة وهذا يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بالتهاب اللثة.
  • التسوس: هذه الطاحونة معرضة للتسوس أكثر من غيرها من الأسنان الأخرى لصعوبة تنظيفها ولتراكم الطعام والبكتيريا حولها.

التهاب طاحونة العقل

في الغالب يكون تنظيف طاحونة العقل بالغ الصعوبة، حيث تتراكم حولها بقايا الطعام والبكتيريا، وأيضًا قد لا تنمو هذه الطاحونة من خلال اللثة بالشكل الصحيح، حيث تنمو بزاوية أو بشكل جانبي، وهذا بدوره يؤدي إلى ارتفاع نسبة الخطورة بإصابة هذه الطاحونة بالعديد من المشاكل، والتهاب طاحونة العقل هي أكثر المشاكل شيوعًا، ومن البكتيريا المسببة لهذا الالتهاب المكور العقدي، وعند حصول هذا الالتهاب يظهر العديد من الأعراض وأهمها الشعور بألم غير محتمل، ويمكن علاج هذا الألم إما بطرق طبية أو بطرق منزلية عديدة، وسيتم توضيح تلك الطرق العلاجية لاحقًا.[٤]

علاج التهاب طاحونة العقل

يتم علاج التهاب طاحونة العقل عن طريق أخذ دواء لعلاج الالتهاب أو التوجه لطبيب الأسنان لإصلاح هذه الطاحونة أو إزالتها بعملية جراحية، ويتم اختيار تحديد الطريقة عبر طبيب الأسنان بعد عمل صورة أشعة لطاحونة العقل، وسيتم توضيح كل طريقة من هذه الطرق بشكل تفصيلي وهي كالآتي:[٤]

  • الأدوية: سوف يحتاج الشخص إلى أخذ المضادات الحيوية للتخلص من هذا الالتهاب، فهي تساعد على شفاء الطاحونة ومنع انتشار البكتيريا، وتكون هذه المضادات الحيوية كالبنسلين penicillin والأموكسيسلين amoxicillin وميترونيدازول metronidazole والكليندامايسين clindamycin والإريثروميسين erythromycin، وقد يوصي الطبيب بأخذ بعض المسكنات للتخلص من الألم كالإيبوبروفين ibuprofen ولورنوكسيكام lornoxicam وإسيتامينوفين acetaminophen والأسبرين aspirin.
  • إصلاح طاحونة العقل: بمجرد إزالة الالتهاب سيحتاج الشخص إلى زيارة طبيب الأسنان مرةً أخرى لإصلاح هذه الطاحونة.
  • إزالة طاحونة العقل: سيقوم الطبيب بإزالة هذه الطاحونة عن طريق إجراء عملية جراحية، ويقوم الطبيب خلال هذه العملية بتخدير المريض موضعيًا أو كليًا، وتجدر الإشارة إلى أنه يوجد العديد من الآثار الجانبية التي قد تحدث بعد إجراء العملية الجراحية كحدوث نزيف أو حدوث التهاب في الفم أو حدوث اخدلال في اللسان وفي الشفة وفي الذقن أو حدوث ضعف في عظام الفك.

العلاجات المنزلية لألم طاحونة العقل

هناك العديد من العلاجات التي لا تستلزم وصفة طبية يمكن أن يأخذها الأشخاص الذين يعانون من ألم في هذه الطاحونة، وهذه العلاجات يمكن استخدامها في المنزل، وسيتم توضيحها وهي كالآتي:[٥]

  • استخدام مخدر موضعي: يساعد هذا المخدر الموضعي على تخفيف الألم، وذلك لاحتوائه على مادة الليدوكائين، وهذه المواد المخدرة متوفرة بدون وصفة طبية.
  • إيبوبروفين: هو دواء يستخدم لتخفيف الألم ويساعد على تقليل التهاب اللثة القريبة من طاحونة العقل.
  • استخدام كمادات الثلج: وضع الكمادات الثلجية على الفك يساعد على تخفيف الالتهاب وبدوره يخفف من الألم، يمكن وضع كمادات الثلج لمدة 15 دقيقة.
  • استخدام غسول الفم: يمكن أن يحتوي هذا الغسول على الماء والملح لما لهما من خصائص مطهرة، ويمكنه الحد من انتشار البكتيريا، كما يمكن عمل هذا الغسول عن طريق إذابة بضعة ملاعق كبيرة من الملح في كوب من الماء المغلي، وعندما يبرد قليلًا يمكن استخدامه.
  • القرنفل: القرنفل مسكن موضعي للألم يمكن استخدامه عن طريق وضعه على الطاحونة المؤلمة، ومن ثم الضغط عليه بإغلاق الفك لكن بدون مضغ إلى أن يقل الألم.
  • البصل: البصل له خصائص مضادة للالتهابات وللميكروبات، وهذه الخصائص تساعد في الحد من التورم والألم، ويتم استخدام البصل بأخذ قطعة من البصل ومضغها باستخدام الطاحونة التي تؤلم بضعة دقائق.
  • استخدام أكياس الشاي: أكياس الشاي لها خصائص مضادة للالتهابات والجراثيم، حيث تقوم بمكافحة الالتهاب البكتيري وتقلل التورم، ويمكن استخدام هذه الأكياس عن طريق وضعها في كوب من الماء المغلي ووضع الكوب في الثلاجة، وعندما يبرد يمكن وضع هذا الكيس على منطقة الألم.

المراجع[+]

  1. Wisdom Teeth Center, , "www.medicinenet.com", Retrieved in 9-3-2019, Edited
  2. What You Should Know About an Impacted Wisdom Tooth, , "www.healthline.com", Retrieved in 9-3-2019, Edited
  3. Impacted wisdom teeth, , "www.mayoclinic.org", Retrieved in 9-3-2019, Edited
  4. ^ أ ب Wisdom Teeth Infection: What to Do, , "www.healthline.com", Retrieved in 9-3-2019, Edited
  5. Ways to relieve painful wisdom teeth, , "www.medicalnewstoday.com", Retrieved in 9-3-2019, Edited