معلومات عن شفرة مورس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤١ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
معلومات عن شفرة مورس

شفرة مورس هي عبارة عن شفرة تتكون من العديد من الأحرف والتي يتم استخدامها لإرسال المعلومات والبيانات التلغرافية، وتعمل هذه الشفرة على مبدأ استعمال المتتابعات في الوحدة القياسية وتتكون من عناصر طويلة وقصيرة، وتحتوي على خروف متعددة وأرقام وأيضاً علامات خاصة في الرسالة أو المعلومة، فالعناصر الموجودة في الشفرة يمكن أن تكون بالصوت أو بعض الإشارات التي تدل على فتح وغلق مفاتيح، وتشتهر العناصر بالنقاط أو وجود علامات مائلة جداً، سنوضح من خلال هذا المقال معلومات عن شفرة مورس بالتفصيل.

معلومات عن شفرة مورس

  • تم صنع شفرة مورس على يد العالم القدير صمويل مورس.
  • تم اكتشافها سنة 1840م.
  • خلال عام 1844م، وجد نظام يعتبر حديث في وقتها يعمل على تكوين علامات موجودة على أشرطة ورقية تقوم بإرسال نبضات كهربائية، واستعمل هذا النظام لتلقي المعلومات التلغرافية من شفرة مورس بطريقة آلية وميكانيكية ليتحرك الشريط الورقي تلقائياً، فعندما يقوم التيار الكهربائي باستقبال المعلومات يستعد المغناطيس الكهربائي بتشغيل الذراع الذي يقوم بدفع الإبرة على الورق المتحرك، ويقوم بكتابة العلامات الدالة على معلومة معينة، ولكن عندما يواجه هذا الجهاز قطع في الكهرباء يتوقف الجهاز ويقوم بسحب الإبرة ولا يكمل كتابة العلامات.
  • قام البعض باستخدامها لأول مرة عام 1890م في الاتصال عن طريق الراديو.
  • في القرن العشرين وتحديدا في منتصف قام أغلب رواد الاتصالات العالمية باستخدام شفرة مورس لاحتياجهم لسرعات عالية.
  • استخدمت كثيراً من خلال خطوط التلفون.
  • استخدمت أيضاً من خلال الكابلات البحرية والدوائر المستخدمة في الراديو.
  • الحروف وطولها المتغير جعل منها أداة صعبة الاستعمال بشكل أوتوماتيكي أو إلكتروني.
  • في أواخر القرن العشرين أصبح استخدام شفرة مورس بشكل موسع من خلال هواة الآلات اللاسلكية، ولكن مع مرور الوقت أصبحت غير مطلوبة حتى لو كانت مرخصة للهواة.
  • استمر وجود شفرة مورس لكي تكون مفيدة ولكن لغايات وأهداف أخرى.
  • أصبح يمكن أن تعرف الإذاعات الملاحية والناقلات الأرضية للموبايل من خلالها.
  • تم تصميم هذه الشفرة لتكون قراءتها من خلال الإنسان وليس باستعمال جهاز خاص لفك الشفرات.
  • بعد القرن العشرين أصبح استخدامها مهم من خلال إرسال البيانات والمعلومات إلكترونياً أو أوتوماتيكياً من خلال قنوات صوتية متخصصة، لإرسال رسالة مستعجلة جداً.
  • قام بعض العلماء بتطوير على شفرة مورس كود بدائي، لكي يقدر المشغلون على أن يترجموا العلامات المتواجدة على الشرط الورقي ويحولنها إلى رسالات مقروءة من قبل الأفراد وتكون نصية من فقرات، والبعض من هذه الكودات كانت تحول الرسائل إلى أرقام فقط، وطورا قاموس خاص يقوم على ترجمة كل رقم للكلمة المناسبة والمطابقة للرقم.

المراجع:             1            2