معلومات عن سمك الهامور

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٧ ، ٢ أبريل ٢٠١٩
معلومات عن سمك الهامور

سمك الهامور من أطيب الأسماك التي قدمها لنا البحر الأحمر والخليج العربي، هذا النوع من الأسماك الذي يمتاز بلحمه الطري وطعمه اللذيذ، فهو من أهم المأكولات التي يحرص أهل الخليج على تقديمها في موائدهم البحرية الكبيرة نظراً لطعمه الطيب وقيمته الغذائية العالية بالإضافة إلى كون من أغلى أنواع الأسماك.

أين يوجد سمك الهامور ؟

  • يتواجد سمك الهامور بكثرة في الخليج العربي والبحر الأحمر والمحيط الهندي وتشتهر دول الخليج جميعها باستهلاكها هذا النوع من الأسماك.
  • يتواجد سمك الهامور في قاع المحيط قريب من الصخور، كما يكثر قريب من حطام السفن وفي الكهوف فهو يفضل الانعزال ولا يتواجد في مجموعات.

ما الذي يميز سمك الهامور؟

  • يتميز لحم سمك الهامور بطراوة لحمه وطعمه المميز.
  • يحتوي الهامور على كمية وفيرة من البروتينات.
  • قليل الدهون لذا فهو ممتاز لمن يتبعون أنظمة غذائية.
  • يتراوح وزن سمكة الهامور الواحدة بين كيلو غرام واحد لتصل إلى عشرين كيلو غرام وكلما كبر عمرها وزاد حجمها كان طعمها أشهى.
  • طول سمكة الهامور الناضجة يبدأ من 70 سم فما فوق، أما ما قل عن ال 70 سم فهو صغارها وغير جاهزة للأكل وتسمى "الول".
  • سمكة الهامور قوية فهي تتحمل أقسى الظروف المحيطة بها سواء من ارتفاع أو انخفاض درجات الحرارة.
  • تتميز بقدرتها على أن تبقى حية بعد خروجها من الماء لمدة ساعة تقريباً أو ساعة ونصف.
  • رغم حجمها الكبير فسمك الهامور لا يؤذي الإنسان.
  • تعمر سمكة الهامور حتى 22 سنة.

ماذا تأكل سمكة الهامور ؟

  • تعتبر سمكة شرهة فهي لا تشبع من الطعام فمعدتها كبيرة وهي تتغذى على صغار الأسماك حتى أنها قد تأكل ما يعادل نصف حجمها.
  • تعتبر الأسماك الصغيرة والحبار والقشريات الغذاء الأساسي لسمكة الهامور.
  • لتحصل على غذائها تقوم سمكة الهامور بالاختباء في كهف وتفتح فمها منتظرة دخول الأسماك للكهف ليكون مصيرها معدة الهامور.

شكل سمك الهامور:

  • جزء السمكة العلوي لونه بني فاتح.
  • أما بالنسبة للجزء السفلي فهو مائل للصفرة.
  • ينتشر على جسمه بقع بنية غامقة اللون.

فوائد سمك الهامور الصحية

علاج الاكتئاب: 

  • نظراً لاحتوائه على كمية وفيرة من الأوميغا 3 والتي نقصها هو السبب الرئيس لحدوث الاكتئاب فإن تناول سمك الهامور بصورة منتظمة يعطي نتائج مذهلة في معالجة الاكتئاب.

 أمراض القلب:

  • يحتوي الهامور على نوعية من البروتينات تساعد على تحفيز إنتاج الكوليسترول الصحي في الجسم والذي يسمى ب ( LDL)
  •  هذا البروتين يقلل من خطر الإصابة بالتهاب أنسجة القلب والسكتة الدماغية والجلطات وأمراض الأوعية الدموية بشكل عام.

تقوية حاسة البصر لدى الطفل الرضيع:

  • عند تناول الأم المرضع لسمك الهامور فهي توفر لابنها مصدراً من الأوميغا 3 التي تجسن شبكية العين على المدى البعيد.

 أمراض الجهاز التنفسي:

  • أثبتت الدراسات الحديثة قدرة الأسماك الزيتية ومنها" الهامور" على تخفيف نوبات الربو والحساسية.

أمراض المفاصل والعظام:

  • حصة أسبوعية من سمك الهامور تعمل على الوقاية من التهاب المفاصل الروماتيزمي وتحسن أداء الجهاز العظمي.

 صحة الدماغ:

  • يعمل السمك على تحفيز نشاط خلايا الدماغ ووقايتها من الألزهايمر ونوبات الصرع أو التشنجات العصبية.

 السكري:

  • يحقق تناول حصة متوازنة من سمك السلمون أسبوعياً توازناً في مستويات السكر في الدم.