معلومات عن سمك السلمون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٠ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
معلومات عن سمك السلمون

الأسماك

تعدُّ الأسماك من الكائنات البحريّة، وتُصنّف من الحيوانات الفَقارية، وتعد من أهم المصادر الغذائية في جميع أنحاء العالم، فهي مصدر البروتين المهم لصحّة الإنسان، وتعيش أنواع مختلفة من الأسماك في المسطحات المائية على سطح الكرة الأرضية مثل: البحار والمحيطات والأنهار، ومن أهم أنواع الأسماك: السمك الزبيدي وسمك الهامور وسمك الشعم وسمك والخباط والحمرا والباسا بالإضافة إلى سمك السلمون وغيرها من الأنواع الأخرى، وفي هذا المقال سيتم ذِكر معلومات عن سمك السلمون.

معلومات عن سمك السلمون

تعيش هذه الأسماك في البحيرات الكبيرة وفي المحيط الهادئ والمحيط الأطلسي، ولها العديد من الأصناف، فمعظمها يعيش في المياه المالحة وبعضها الآخر يهاجر إلى البحار والأنهار، ويُستخرج من جسم هذه الأسماك هرمون كالسيتونين، كما أنّها تحتوي على زيوت الأميغا 3.

يصنف هذا النوع من السمك إلى عائلة الأسماك شعاعية الزعانف، ولها العديد من الأنواع، مثل: السالفلينوس والمرقط والجرايلينيات وسمك المياه العذبة الأبيض.

لهذا النوع من السمك عدة أنواع وتختلف أطواله حسب نوعه، فالسلمون الشينوك يصل طوله إلى 1.5م، أمّا السلمون الأحمر فيصل طوله إلى 50 سم، ومتوسط العمر عند هذا السمك يبلغ سنتين، وقد يصل إلى ستِّ سنين.

يتميّز هذا السمك بألوانه المتعدّدة، فمنه اللون الأحمر واللون الأرزق واللون الفضي، ويظل لون السمك محافظًا على خصائصه في المياه العذبة ولا يطرأ عليه تغيير، أمّا السلمون الذي يعيش في المياه المالحة فإنّ ألوانه تتغيّر.

هذا السمك نحيف، ويتميز بذيوله المتشعبة وحراشفه الدائرية، ويتكون فمُه من صفٍ واحد من الأسنان الحادّة، وهو مكتمل العظام، ويوجد في آخر ظهره زعانف حوضية، وفي الجزء الخلفي من ظهره توجد زعنفة دهنية، ويبلغ طول السمكة الصغيرة ما يعادل 13 سم، ويبلغ طول سمك السلمون 2م غالبًا.

تزاوج سمك السلمون 

في فصل الخريف تحدث عملية الإخصاب عند هذا السمك خارجيًّا حيث يُخصّب البيض خارج جسم الأنثى، وذلك بتجمع الذكور والإناث في النهر، وتقوم الإناث بعمل حُفرٍ في قاع النهر وتضع في هذه الحُفر آلاف البيض الخاص بها، ثم يقوم الذكور بتلقيح هذا البيض وعند اكتمال عملية التخصيب تغطي الإناث البيض لحمايته من الأسماك المفترسة الأخرى.

تتمّ في مجرى المياه العذبة عملية التفقيس، فتخرج من البيض أسماك سلمون صغيرة الحجم تعيش معظم حياتها في المياه المالحة، إلّا أنّها تعود بعد ذلك إلى الماء العذب للتزاوج.

من الجدير ذكره أنّ هناك أنواعًا من السلمون يبيض مرةً واحدة ثمّ يموت بعدها مباشرةً ومن الأمثلةِ عليه السلمون الذي يعيش في المحيط الهادئ، وهناك أنواعٌ أخرى تبيضُ ثلاث مرات، ويكثر تواجدها في المحيطِ الأطلسيّ.

تضعُ أنثى السمكِ ما يقاربُ 2000 بيضة إلى 10.000 بيضة في فصل الخريف أو الصيف، وتفقس هذه البيوض بعد مرور فترة زمنيّة تُقدر من ثلاثة إلى أربعة أشهر.

فوائد سمك السلمون الصحية

تحتوي الأسماك بشكلٍ عام على قيمةٍ غذائيةٍ عالية، وأسماك السلمون خاصّةً تحتوي على نسبةٍ عالية من العناصر الغذائية التي يحتاجها جسم الإنسان، ومن أبرز الفوائد الصحية لهذا النوع من السمك يُذكر ما يأتي:

  • يحتوي على نسبةٍ عالية من الدهون النافعة لجسم الإنسان.
  • يمد الجسم بالعديد من العناصر الغذائية مثل: أحماض الأوميغا 3 والسيلينيوم والفسفور والحديد والكالسيوم، بالإضافة إلى العديد من الفيتامينات أهمها: فيتامين (A) وفيتامين (D) وفيتامين (B).
  • يُحسن من ذاكرة الإنسان ويعزز من قدراته العقلية.
  • يحد من إصابة المفاصل بالالتهابات.
  • يمنح الجسم نسبة جيدة من البروتين، الأمر الذي يقوي العظام ويزيد من كثافتها.
  • يحمي الجسم من الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.
  • يحمي من خطر الإصابة بأمراض الأوعية الدموية والأمراض القلبية، حيث يمنع الشرايين من التصلب ويحد من حدوث النوبات القلبية.
  • يمنع ارتفاع ضغط الدم.
  • يمنح الجسم الشعور بالاسترخاء مما يعالج قلة النوم والأرق؛ وذلك لاحتوائه على مادة التربتوفان.
  • يعالج الأمراض التي تصيبُ العين، مثل: الجفاف وبقع العين.