معلومات عن سمك الببغاء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
معلومات عن سمك الببغاء

سمك الببغاء هو عبارة عن مجموعة مكونة من حوالي تسعين نوع وهي من فصيلة Scarinae، يوجد هذا النوع من السمك في المحيطات الاستوائية وشبه الاستوائية في جميع أنحاء العالم، كما أنها تتواجد بشكل كبير جداً في المحيطين الهندي والهادي، تحديدا في الشعاب المرجانية والأعشاب البحرية والسواحل المرجانية، أما فيما يخص سبب تسمية هذا النوع من السمك باسم الببغاء فيعود إلى أسنانها، فهي متميزة للغاية إذ يتم ترتيب العديد من أسنانها في فسيفساء مُعبأة بإحكام على عظام الفك تحديدا على السطح الخارجي، وسنعرض في هذا المقال معلومات عن سمك الببغاء.

معلومات عن سمك الببغاء

  • تصل أطوال غالبية الأسماك من هذا النوع من ثلاثين إلى خمسين سنتيمترا، وقد يصل طول القليل منها إلى متر كامل.
  • أيضاً يمكن أن يصل طول سمك الببغاء ذي اللون الأخضر إلى متر وثلاثة سنتيمترا.
  • هناك عدة أنواع من سمك الببغاء منها، سمكة الببغاء الملكية حيث تقوم هذه السمكة في إفراز شرنقة المخاط في الليل وذلك قبل الذهاب إلى النوم.
  • وهناك أيضاً بعض من الأسماك التي تقوم على قذف المخاط من أفواهها، وتشكيل شرنقة واقية تحيط بها، حتى تختبئ من الحيوانات المفترسة.
  • يفرز سمك الببغاء هذا المخاط الذي يعمل كإنذار مبكر، ويسمح له بالفرار عند اكتشاف وجود حيوانات مفترسة مثل الإنقليس مواري.
  • كما أن جلد هذه الأسماك يحتوي على مادة مخاطية، لها خصائص مضادة للأكسدة ومفيدة أيضاً في إصلاح الأضرار الجسدية.
  • تعتبر أسماك الببغاء من الحيوانات العاشبة، ولكنها تقوم بتناول الكائنات المرجانية، وليست بالضرورة نباتات فقط.
  • ولأسماك الببغاء ألوان عدة وتمتاز صغار هذه الأسماك بأن لها ألوان تختلف عن البالغين منها.
  • وفي بعض أنواع الأسماك الإستوائية تقوم صغار الأسماك بتغيير ألوانها مؤقتاً لتقليد الأنواع الأُخرى من الأسماك.
  • وفي معظم أنواع أسماك الببغاء يقوم ذكر واحد برئاسة مجموعة من الإناث، وتقوم إناث هذه الأسماك بطلق العديد من البيوض الصغيرة في الماء.
  • كما أن هذا البيض يصبح جزءً من العوالق في البحر، ويطفو بحرية في الشعاب المرجانية حتى الفقس.
  • تقوم أسماك الببغاء على طحن المرجان والطحالب المرجانية لأن فمها يحتوي على العديد من الأسنان.
  • كما تقوم بطحن الصخور وهضم الأجزاء الصالحة للأكل منها، بعد ذلك تقوم بإفرازها على هيئة رمال.
  • بعد فترة من الزمن تقوم هذه الرمال على خلق الجزر الصغيرة والشواطئ الرملية في منطقة البحر الكاريبي.
  • في حين يمكن للواحد من أسماك الببغاء أن ينتج تسعين كم من الرمال كل عام.