معلومات عن سمكة موسى

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٣ ، ٢ أبريل ٢٠١٩
معلومات عن سمكة موسى

البيئة البحرية عالم ساحر وجميل للغاية، تتنوع فيه الاسماك الغريبة الكبيرة والصغيرة، ناهيك عن النباتات التي تستطيع العيش تحت سطح المياه وفي قيعان المحيطان، ولا زال العلماء في اجتهاد مستمر لإكتشاف الكثير من المعلومات الجديدة عن هذا العالم، ومن تلك الأسرار التي تمكنوا من معرفتها سمكة تدعى سمكة موسى التي سبق لك أن سمعت عنها بكل تأكيد.

معلومات عن سمكة موسى

  • هي سمكة كثيرة التواجد ولم يتم  إدخالها في  ضمن قائمة  الكائنات البحرية الموشكة على الإنقراض، فهي تغطي مساحة جيدة من الغطاء البحري، وبحسب تحليل العلماء لهيكلية جسمها وطريقة تكونها فإنها من حيوانات الطائفة الفقارية ومن فصيلة الحبليات على وجه التحديد.
  • الإسم العلمي لسمكة موسى هو  Pleuronectes platessa ، ولها الكثير من الصفات الشكلية التي يمكن تمييزها بها من خلالها ومن أبرزها : 1- جسمها مفلطح وجمجمتها ملتوية، وعيناها تقعان على  جانب واحد من الرأس. 2- فمها معقوف وصغير  ولونها أبيض واضح. 3- لذيلها زعانف مستديرة الشكل تساعدها على السباحة والهرب من الأعداء. 4- طولها يتراوح بين خمسة وعشرين إلى خمسة وستين سنتيمترا. 5- وزنها يتراوح بين نصف كيلو غرام في الغالب. 6- تمتاز سمكة موسى بأنها تمتلك نظام رؤيا يمكنها العصب البصري من خلاله على التعرف على الألوان المختلفة في البيئة المحيطة.
  • تعيش سمكة موسى على الشطآن وفي البحار الدافئة، وتنحدر من البلاد الأوروبية على وجه التحديد، وهنالك أنواع كثيرة لسمك موسى منها الأمريكي (نسبة إلى المكان التي تتواجد فيه هذه السمكة)، وهناك السمك المفلطح (يعيش على السواحل)، وكذلك السمك الأسود (وهو يكثر في المناطق الجنوبية من قارة آسيا ويتناولها السكان بكثرة بعد إضافة التوابل الحارة).
  • أما بالنسبة لسبب تسمية السمك بهذا الإسم، فالسبب يرجع إلى أنه يقال أن عدة أسماك او قد تكون سمكة واحدة، تواجدت حيث ضرب موسى عليه الصلاة والسلام البحر في عصاه بالقصة الشهيرة حين هرب من فرعون ورجاله بمن معه من مناصرين مؤمنين برسالته، وأن السمكة شقت لنصفين ثم إلتحم كل نصف وعاش من جديد.
  • من أشهر أنواع سمك موسى هو نوع يسكن الضفاف الشمالية من قارة أمريكا الشمالية ويسمى بهوج جوكر.
  • يلقى سمك موسى شعبية كبرى من قبل سكان دول شمال أوروبا الذين يعتبرونه وجبة لذيدة وطيبة، فيقبلون عليها.