معلومات عن سمكة البالون

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠١ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
معلومات عن سمكة البالون

عالم البحار تلك الطبيعة والبيئة المذهلة بالكائنات الغريبة من الأسماك والبناتات البحرية الرائعة، التي تُبهر الإنسان بأسرارها وأشكالها وجمالها الفاتن، والذي أبدع الخالق بعظمته وقدرته في خلق كائنات متعددة الألوان والأنواع والأشكال البحرية، ومن كنوز البحار الرائعة بألوانها والغريبة بشكلها سمكة البالون (Balloon Fish)، وهي أحد أنواع الأسماك السامة، ولها عدة أسماء مختلفة بالعالم وهي (سمكة الضفدع، وسمكة البخاخ، وسمكة الفقاعة، ووسادة البحر)، وقد إستمد الإنسان تلك المُسميّات بناءاً على حجمها وشكلها، وإلى الطريقة التي تلجأ بها إلى حماية نفسها من أي هجوم عدواني عليها سواءاً من مفترسات البحر أو من صيد الإنسان.

معلومات عامة عن سمكة البالون

  • يصل طول سمكة البالون إلى (40) سنتيمتر، إلا أن المعدل الطبيعي لطولها هو (30) سم.
  • يوجد أنواع عديدة من سمكة البالون، وهناك أكثر من (120) نوعاً، ودورة الحياة لها تمتد إلى (15) عاماً، ويصل وزنها حوالي (1.2) كيلو غرام.
  • تعيش سمكة البالون في البيئة الإستوائية وفي المياه العذبة والمالحة.
  • أهم مميزاتها بأنها سمكة بطيئة الحركة، الذي يجعلها عرضة للإفتراس ويسهل الإمساك بها من الكائنات المفترسة التي تعتمد في غذائها على صيد الأسماك الصغيرة الحجم.
  • تعتمد سمكة البالون في غذائها على إصطياد سرطان البحر والجمبري والأسماك الصغيرة،حيث تقوم بالتأني والترصد لفريستها ثم تبتلعها بشكل كامل، ويكون موعد طعامها خلال ساعات النهار، فهي تختبئ ليلاً بين حواف الكهوف الصغيرة البحريه والصخور.
  • يظهر إبداع الله سبحانه وتعالى في خلق وتكوين طبيعة سمكة البالون، بمنحها ميزة وتقنية الدفاع عن نفسها في حال تعرضها للخطر، ولها معدة مطاطية الحجم تُمكنّها من بلع كمية هائلة من الهواء أو الماء وعلى التوالي وعلى دفعة واحدة، الذي يعطيها الشكل الكروي في الماء، مما يجعلها في مآمن من قيام أعدائها من الأسماك المفترسة من الإمساك بها، ويوجد لبعض أنواع سمكة البالون أشواكاً تستخدمها في نفخ جسمها لتأمين الحماية من الأعداء.
  • تتميز أسماك البالون بفصائلها المتنوعة، بأنه يوجد بداخلها مادة سامة وقاتلة تسمى (تيدرودوتاكسين Tetrodotoxin)، والتي تعد الأقوى بمفعولها وسمّها من سم مادة السيانيد المميتة بما يعادل (1200) مرة، وتحتوي من السم السمكة الواحدة من سمك البالون الذي يقضي على (30) شخصاً، ويعد ثاني سم من حيث الخطورة بين الكائنات الفقارية بالعالم، وبمجرد تناول الإنسان لسمك البالون السام يصيبه الشلل الكامل،وتتوقف جميع العضلات ويدخل في حالة مرض خطيرة تؤدي إلى الموت.
  • بالرغم من خطورة السم الموجود في بعض انواع أسماك البالون، إلا أنه يعتبر من أكثر الأنواع التي يدخل في قائمة الطعام اللذيذ والنادر الشهي لدى اليابانيون، والتي تسمى عندهم  بوجبة (الفوجو) المجهزة من نوع السمكه الكروية التي تكثر بالمياه اليابانية، وتقوم عدة مطاعم مختصة بتقديم وجبة (الفوجو)، حيث تعتمد طباخون متدربين وحاصلين على شهادة ورخصة طبخ وإعداد أطباق البالون بعد تنظيفها والتخلص من السم الموجود بها بدقة وإتقان،والمعروفة بغلاء وجبتها،فقد يصل سعر تناول طبق منها إلى (50) دولاراً أمريكي.