معلومات عن دوائر العرض

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
معلومات عن دوائر العرض

مفهوم دوائر العرض

دوائر العرض أو خطوط العرض هي عبارة عن خطوط دائرية تمر في الكرة الأرضية بحيث تُقسمها إلى أجزاء متساوية، وتكون هذه الخطوط موازية لخط الاستواء. إذ أنّ عددها يصل إلى مائة وثمانون دائرة، تتوزع بالتساوي على شمال وجنوب خط الاستواء بواقع تسعين دائرة لكل قسم. وبيانياً يتم تقسيم الكرة الأرضية إلى مئة وثمانين دائرة متساوية، يكون خط الاستواء هو الصفر المرجعي لها (خط الاستواء = صفر درجة)، وتكون المسافة بين كل دائرة وأخرى بمقدار درجة واحدة. تمتاز دوائر العرض بأنها ليست حقيقية (وهميّة)، ومتكاملة، ويوازي كل منها الآخر. وفي هذا المقال سنتعرف على معلومات عن دوائر العرض.

نشأة مفهوم دوائر العرض

بدأ مفهوم "خطوط الطول ودوائر العرض" بالظهور منذ ما يُقارب (ألفان ومئتان وواحد عام)، حيث يعتبر الإغريق هم أول من أوجدوا هذه المفاهيم والأنظمة. وقد كان الهدف من ظهورها هو حاجة الناس الماسة آنذاك لتحديد المواقع المُختلفة الموجودة على الأرض.

صفات دوائر العرض

يُمكن تمييز خطوط العرض الموجودة على سطح الكرة الأرضية عن غيرها من المفاهيم والأنظمة، من خلال امتلاكها للمميزات والصفات التالية:

  • تمتاز بأنها دوائر غير حقيقية (وهميّة).
  • تمتاز بأنها دوائر متوازية لبعضها البعض، وكذلك موازية لخط الاستواء.
  • تمتاز بأنها دوائر مُختلفة في أطوالها، بحيث تكون الدائرة التي تمر في خط الاستواء هي أكبر هذه الدوائر، ثم تبدأ أطوال هذه الدوائر بالنقصان باتجاه الشمال والجنوب من خط الاستواء، إلا أن تُصبح على شكل نقطة عند وصولها إلى القطبين الشمالي والجنوبي.
  • تتعامد خطوط الطول مع دوائر العرض، أي أن الزاوية بينهما تساوي 90 درجة.

أهمية وجود دوائر العرض

يُمكننا حصر أهمية ظهور دوائر العرض بالنسبة للبشرية فيما يلي:

  • مقدرة البشر على تحديد موقع المكان المطلوب جغرافياً، من خلال استخدام عبارات: "شمال خط الاستواء" أو "جنوب خط الاستواء".
  • لها دور كبير وفعّال في تحديد حالة الجو والمناخ في جميع أنحاء الكرة الأرضية، حيث يُمكن من خلالها تحديد مقدار قوة الرياح، ومقدار تساقط الأمطار، ودرجة الحرارة في جميع دول العالم.
  • استخدامها في معرفة طبيعة المناخ، وطبيعة التضاريس، ونوعيّة الحيوانات والنباتات التي تعيش في كل منطقة، وتقسيم هذه المناطق إلى ما يُعرف ب "المناطق الحرارية".
  • استخدامها في معرفة جميع الأمور المُتعلقة في ظاهرة الفصول الأربعة من حيث أوقات بدايتها ونهايتها وطبيعة كل منها.

دوائر العرض الأساسية

كما ذكرنا سابقاً، فإن عدد دوائر العرض يصل إلى مائة وثمانين دائرة، موزعون بالتساوي على نصفي الكرة الأرضية، بحيث يحتوي كل نصف من الكرة الأرضية (الشمالي والجنوبي) على تسعين دائرة، وهناك مجموعة من هذه الدوائر أساسية، وفيما يلي بيان لأهم دوائر العرض الأساسية:

  • دائرة خط الاستواء: وهو أكثر خطوط العرض طولاً. وقيمة دائرة العرض له = صفر.
  • المدارات؛ وعددها مدارين، هما:
  1. مدار السرطان: وقيمة دائرة العرض له = 23.5 درجة، باتجاه الشمال.
  2. مدار الجدي: قيمة دائرة العرض له = 23.5 درجة، باتجاه الجنوب.
  • الدوائر القطبية، وعددها دائرتين قطبيتين، هما:
  1. الدائرة القطبية الشمالية: قيمة دائرة العرض لها = 66.5 درجة باتجاه الشمال.
  2. الدائرة القطبية الجنوبية: قيمة دائرة العرض لها = 66.5 درجة باتجاه الجنوب.
  • الأقطاب، وعددها قطبين، وهي الأقصر طولاً، هما:
  1. القطب الشمالي: قيمة دائرة العرض له = 90 درجة باتجاه الشمال.
  2. القطب الجنوبي: قيمة دائرة العرض له = 90 درجة باتجاه الجنوب.