معلومات عن خزعة الغدة الدرقية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
معلومات عن خزعة الغدة الدرقية

خزعة الغدة الدرقية

يمكن للعقيدات الدرقية أن تكون ذات دلالة سريرية هامة عندما يلاحظها المريض بالصدفة، أو يمكن أن يكشفها الطبيب خلال الفحص الجسدي لأسباب أخرى، أو أثناء القيام بإجراءات تشخيصية شعاعية أخرى مثل التصوير بالأمواج فوق الصوتية -أو الإيكو- للرقبة، أو القيام بالتصوير الطبقي المحوري CT أو الرنين المغناطيسي MRI، فالأهمية السريرية لهذه العقيدات تأتي من ضرورة استبعاد سرطان الغدة الدرقية، والذي يمكن أن يُشاهد عند 4 إلى 6.5 بالمئة من جميع الحالات التي تُكشف فيها عقيدات الغدة الدرقية، وهنا تأتي أهمية إجراء خزعة الغدة الدرقية عند كل مريض يُشك عنده الإصابة بالسرطان، فهذا الإجراء هو أكثر الإجراءات دقة لتقييم العقيدات الدرقية، بالإضافة إلى تحديد إمكانية إجراء الجراحة الاستئصالية عند مريض السرطان. [١]

لماذا تجرى خزعة الغدة الدرقية

قد يحتاج المريض لفحص العقد المتشكلة في الغدة الدرقية لديه والتأكد أنها غير سرطانية، ولا يعلم الأطباء أسباب معظم العقيدات التي تحصل في الغدة الدرقية، إلّا أنها شائعة جدًا، وهناك بعض حالات الغدة الدرقية -مثل داء هاشيموتو- التي تزيد من فرصة حصول سرطان الغدة الدرقية عند الشخص، وتنتشر العقيدات الدرقية عند النساء بشكل أكبر بكثير من الرجال، كما يشيع أن تنمو العقد أثناء الحمل، كما أن هناك بعض عوامل الخطر لزيادة نسبة حدوثها، كالتعرض للحقول الإشعاعية أو العلاجات السرطانية على سبيل المثال، كما تزداد نسبة الإصابة بهذه العقيدات لدى الشخص عند كون أحد أفراد العائلة مصابًا بها، ويجب التنويه إلى أن نسبة قليلة فقط من المرضى المصابين بالعقيدات يطورون سرطانًا في الغدة الدرقية، ولا تُجرى خزعة الغدة الدرقية عند كل الأشخاص المصابين بالعقيدات، إلّا أنّها تعد فحصًا جازمًا عند الشك بوجود الخباثة بحسب الفحوصات الشعاعية والمخبرية، وغالبًا ما يتم هذا الإجراء بطريقة الخزعة بالإبرة الرفيعة، لأنه أبسط الإجراءات وأخفها على المريض، كما أنه يقدم نتائج جيدة جدًا نسبيًا. [٢]

أنواع خزعة الغدة الدرقية

إن أشيع طريقة للقيام بخزعة الغدة الدرقية هي الخزعة بالإبرة الرفيعة أو FNA، ولكن قد يحتاج الطبيب للقيام بأنواع أخرى من الخزعة بحسب حالة المريض الصحية، ومن أنواع خزعة الغدة الدرقية ما يأتي: [٣]

  • الخزعة بالإبرة الرفيعة FNA: يتم هذا الإجراء بإدخال إبرة ذات قطر صغير في مكان إجراء الخزعة، ويكون المريض يقظًا، وكل ما يشعر به عند الإجراء هي وخزة بسيطة، ولذلك لا يُشترط تطبيق التخدير على المريض، وبمساعدة التصوير بالأمواج فوق الصوتية، يمكن للطبيب أن يصل بالإبرة إلى الغدة الدرقية بدون مشاكل، ثم يقوم بأخذ جزء صغير من نسيج الغدة، وقد يقوم بتكرار هذه العملية عدّة مرات للحصول على نتيجة كافية مجهريًا، كما قد يقوم الطبيب بأخذ خزعة من العقد اللمفاوية المجاورة للغدة الدرقية، وتستغرق هذه العملية ما يقارب نصف الساعة، ويتم وضع ضماد بسيط مكان الخزعة بعد الانتهاء من الإجراء.
  • الخزعة بالإبرة الأساسية: وتشابه الخزعة بالإبرة الرفيعة، إلّا أن الإبرة المستخدمة هنا تكون أكبر بقطرها، ويمكن استخدام هذه الطريقة عندما لا يحصل الطبيب على معلومات كافية من الخزعة الرفيعة.
  • الخزعة الجراحية: نادرًا ما يقوم الطبيب بهذا النوع من الخزعة، وذلك لأنه يتطلب التخدير العام والفتح الجراحي، ويمكن أن يقوم الطبيب بإزالة جزء من نسيج الغدة -قد يصل إلى نصف الغدة- عند الحاجة إلى ذلك، وقد يقوم بفحص النسيج المأخوذ مباشرة في غرفة العمليات بتقنيات خاصة لتحديد ما إذا كانت الغدة سليمة أم أنه على الطبيب استئصالها بالكامل.

المراجع[+]

  1. Thyroid biopsy, , "www.uptodate.com", Retrieved in 01-021-2019, Edited
  2. Thyroid Fine Needle Aspiration Biopsy, , "www.hopkinsmedicine.org", Retrieved in 01-02-2019, Edited
  3. Thyroid Biopsy: What to Expect, , "www.webmd.com", Retrieved in 01-02-2019, Edited