معلومات عن خزعة العظم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
معلومات عن خزعة العظم

خزعة العظم

خزعة العظم هي الإجراء الذي يُجرى لإزالة جزء بسيط من النسيج العظمي من منطقة معينة لفحصه بدقة تحت المجهر، وغالبًا ما يتم تطبيق هذا الإجراء بعد اكتشاف مشكلة أو شذوذ معين على الصورة الشعاعية البسيطة أو صورة الطبقي المحوري، وتشمل خزعة العظم الطبقات السطحية من العظم دون الوصول إلى نقي العظم، حيث يختلف هذا النوع من الخزعة عن خزعة نقي العظم ذات الاستطبابات المتعلقة باضطرابات إنتاج مكونات الدم بشكل رئيس، وتُجرى خزعة العظم عادة لتحديد الفرق بين النسيج الطبيعي والنسيج السرطاني عن قرب عند اكتشاف آفة غير طبيعية على الصورة الشعاعية، كما يمكن أن تُجرى لتحديد الكثافة العظمية عند المرضى الذين يعانون من مشاكل متعلقة ببناء الكتلة العظمية. [١]

أنواع خزعة العظم

هناك نوعان أساسيان لخزعة العظم، وذلك بحسب الحالة المرضية عند الشخص والآفة وتوضعها، وكذلك بحسب الوضع الصحي للمريض وكون الخزعة تُجرى عليه على طاولة العمليات أم أنّها انتقائية وتُجرى في وقت محدد مسبقًا، ولذلك يمكن تقسيم أنواع خزعة العظم إلى نوعين وهما: [٢]

  • الخزعة بالإبرة: بعد تطبيق التخدير الموضعي على المكان الذي يريد الطبيب أن يقوم بخزع النسيج العظمي عبره، يقوم الطبيب بإجراء شق جراحي صغير على المنطقة، وثم يدخل إبرة مخصصة بالخزعة العظمية إلى داخل النسيج العظمي ليتم سحب عينة من هذا النسيج.
  • الخزعة المفتوحة: والتي يمكن أن يُطلق عليها اسم الخزعة الجراحية، وهي الخزعة التي تُجرى على المريض بعد تطبيق التخدير العام، حيث يقوم الطبيب بإجراء شق جراحي كبير نسبيًا، ويقوم بإبعاد الأنسجة والعضلات ليصل إلى سطح العظم، ومن ثم يقوم بإزالة النسيج العظمي المراد دراسته جراحيًا بدون الحاجة للإبرة، وهذه العملية يمكن أن تُجرى على الكتل التي يجب إزالتها مهما كانت نتيجة الخزعة، ومن ثم تُرسل الكتلة بالكامل إلى المختبر ليقوم طبيب التشريح المرضي بدراستها وتحليلها، وبناء على النتيجة يمكن أن يحتاج المريض إلى عملية جراحية أخرى أو إلى معالجات معينة لبعض أنواع السرطانات.

ويمكن لبعض الفحوصات الشعاعية أن تساعد في تحديد نوع الآفة العظمية المكشوفة، من هذه الفحوصات الصورة الشعاعية البسيطة والطبقي المحوري CT والتصوير بالرنين المغناطيسي للعظام MRI.

التحضير لخزعة العظم

غالبًا ما يقوم الطبيب بشرح الآلية التي سيقوم بأخذ الخزعة عن طريقها، ويجب على المريض الاستفسار عن الأمور التي يعاني من مشكلة في فهمها، ويجب أيضًا على المريض إخبار الطبيب -إن لم يسأل هو ذلك- بالأمور الآتية إن وجدت: [٣]

  • كون المريض يتناول أي نوع من أنوع الأدوية أو المتممات الغذائية -حتى تلك التي تُباع بدون وصفة طبية-.
  • التحسس من أنواع معينة من الأدوية المسكنة للألم أو اللاتيكس أو الشريط اللاصق.
  • كون المريضة حاملًا.
  • كون المريض يعاني من مشاكل متعلقة بالتخثّر أو يتناول مميعات الدم بشكل دائم.
وقد يُجرى على المريض بعض الفحوصات الدموية التي تسمح للطبيب بتحديد جاهزية المريض للقيام بالخزعة، كما قد يطلب الطبيب من المريض أن يوقف مميعات الدم لعدّة أيام قبل إجراء الخزعة، ويفضل عدم تناول الأطعمة أو المشروبات قبل 8 ساعات من الإجراء، وغالبًا ما يطلب الطبيب من المريض خلع القطع المعدنية كالحلي أو الخواتم قبل إجراء أي صورة شعاعية في المنطقة.

المراجع[+]

  1. Bone lesion biopsy, , "www.medlineplus.gov", Retrieved in 02-02-2019, Edited
  2. Bone Biopsy, , "www.hopkinsmedicine.org", Retrieved in 02-02-2019, Edited
  3. What Is a Bone Biopsy?, , "www.webmd.com", Retrieved in 02-02-2019, Edited