معلومات عن ثعلب الفنك

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٣٩ ، ٢٦ أبريل ٢٠١٩
معلومات عن ثعلب الفنك

ثعلب الصحراء

يعتبر ثعلب الفنك من الحيوانات البريّة وأصغر أنواع فصيلة الكلبيات والثعالب بالعالم، والمتميزة بحجمها الصغير وبآذانها الكبيرة والتي تساعده في تبديد حرارة جسمه بالمناخ الحار والشعور بالاتزان في الطقس البارد، ويعد موطنه الأصلي هو الصحراء الكبرى بشمال إفريقيا، كما يتكيّف بالعيش في بعض أجزاء شبه الجزيرة العربية، ويمكن للإنسان اقتناء هذا النوع من الثعالب بالمنازل بعد تدريبه والحرص على ترويضه لتسهيل التعامل معه والذي تبدو تصرفاته قريبة للكلاب الأليفة، وفي هذا المقال سيتم طرح معلومات عن ثعلب الفنك.

معلومات عن ثعلب الفنك

  • التسمية والتصنيف
  1. يعود أصل تسميته بـ (الفنك) إلى أصول عربية فصحى، وهو يُطلق على بعض الحيوانات الفروية.
  2. صنفه بعض العلماء في جنس مستقل وهو جنس (الفنك) ويسمى باللاتينية (Fennecus zerda)، بينما أدرج البعض الآخر تصنيفه ضمن جنس الثعالب الحقيقية (Vulpes zerda) وهو التصنيف الغالب والمتعارف به.
  3. يمتلك الفنك (32) زوجاً من الكروموسومات في حين تكون عند باقي الثعالب من (35) إلى (39) كروموسوم، كما يتميز بعادات غير مألوفة لدى أنواع الثعالب الأخرى.
  • صفات ثعلب الفنك 
  1. يتراوح طول ثعلب الفنك من (24)سم إلى (41) سم، ويبلغ وزنه من (1) إلى (1.5) كيلو غرام، ويتميز بذيله الطويل الذي يتراوح طوله حسب (حجم الثعلب) من (18) سم إلى (31) سم.
  2. يصل طول أذنيه التي تعد الأكبر بفصيلة الكلبيات إلى (15) سنتيمتر، وذلك لتساعده بالتخلص من حرارة الجسم الزائدة وتبريده عن طريق الدم وخلال أوعيته الدموية الكثيرة، كما تفيده أذناه الحساسة للأصوات بسماع حركة فريسته ليلاً من الحيوانات والحشرات.
  3. يميل لونه إلى لون رمال الصحراء ويساعده ذلك في التخفي والتمويه بمحيطه الصحراوي، ويغطيه فراء سميك لباطن قوائمه يحميه من حر الرمال أثناء تنقله نهاراً ويحافظ على حرارته الطبيعية ليلاً.
  4. تصل سرعته القصوى إلى (40) كيلومتراً بالساعة أو (25) ميلاً في الساعة.

حياة ثعلب الفنك

  • يعتمد هذا الحيوان (القارت) في غذائه على أكل كل شيء من الحيوانات والنباتات، حيث ينشط ليلاً في اصطياد الحشرات والقوارض والزواحف مثل السحالي والجراد وسمكة الرمال والطيور وبيوضها، كما يتغذى على الفواكه والأعشاب والجذور والعليق، ويمكنه العيش لفترة طويلة وسنوات بلا ماء، وفي حال توفر مصدر الماء فإنه يشرب بالشكل المعتاد.
  • يمتلك هذا الثعلب غُدّة بطرف ذيله تُصدر رائحة قوية يطلق عليها (المسك)، وذلك عند تعرضه للخوف والتفاجئ، وبالرغم من تميّز برازه برائحة لاذعة بشكل كبير، إلا أنه يمكن تدريبه لاستخدام صندوق القمامة لقضاء حاجته.
  • يبلغ متوسط عمر الفنك من حوالي الـ (12) إلى (16) عاماً.

تكاثر وتناسل ثعلب الفنك

  • يعيش هذا الثعلب في مجتمعات صغيرة تصل لحوالي عشرة أو خمسة عشر ثعلباً، وتنام معاً أثناء النهار بجحور كبيرة يصل عمقها لعشرة أمتار، وتسعى للبحث عن طعامها في الظلام.
  • تتألف مجموعة الفنك والتي تسمى بـ (الحريم) من الذكر الرئيس وعدد من الإناث وبعض الذكور الثانوية التي تقوم بحماية الحريم.
  • تتعارك الذكور بشكل عنيف جداً وقاتلاً أحياناً مع الذكر الرئيس ليفوز أحدها بمكانه والسيطرة على الحريم.
  • تلد أنثاه مرة أو مرتين في السنة بعد فترة حمل تصل لـ (52) يوماً، وتضع من ثلاثة إلى أربعة جراء على شكل مجموعات، وتستمر الأم بتغذية صغارها من حليبها لمدة شهر فقط، في حين تبقى الذكور خارج الجحور وبعيداً عن الجراء حتى تكبر.