معلومات عن اللاعب لويس فيغو

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٠ ، ٣ أكتوبر ٢٠١٩
معلومات عن اللاعب لويس فيغو

اللاعب لويس فيغو

كان لويس فيغو نجمًا عالميًا فاز بالعديد من الألقاب والجوائز خلال مشواره اللامع الذي استمر فيه قرابة عقدين من الزمن، وكانت أكبر جائزة فردية حصل عليها في عام 2000، عندما فاز فيغو بجائزة الكرة الذهبية، إلى جانب فوزه بدوري أبطال أوروبا، والآن يصنع فيغو مزيدًا من المجد والثروة بعد انضمامه كمستشار فني للفيفا، حيث يعمل جنبًا إلى جنب مع الرئيس أليكساندر فيرفرين، من أجل تقديم خبرته الفنية العالية في مجموعة متنوعة من الشؤون الرياضية لكرة القدم، ويجدر الذكر أنه شخصية رائدة في برنامج سفراء الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وسيتناول هذا المقال توضيح بعض المعلومات عن اللاعب لويس فيغو.[١]

إنجازات اللاعب لويس فيغو

كان لويس فيغو لاعب منقطع النظير في المراوغة والهجوم، وقد كان، إلى جانب مهاراته قائدًا في أرض الملعب، ومن الواجب ذكره أن اللاعب لويس فيغو ساعد نادي ريال مدريد على الفوز بالجوائز وتعزيز مكانة النادي الأسطورية، جنبًا إلى جنب مع زملائه اللاعبين مثل هييرو وراؤول وزين الدين زيدان ورونالدو، وقد قدم فيغو عدد هائل من مباريات كرة القدم الرائعة مع ريال مدريد، حيث فاز بسبعة ألقاب، بما في ذلك كأس أوروبا التاسع في غلاسكو.[٢]

لم يفز اللاعب لويس فيغو بالجوائز الجماعية فحسب، بل حصل أيضًا على العديد من الجوائز الفردية مثل البالون دور، ويعدّ فيغو اللاعب البرتغالي الأكثر تتويجًا مع منتخب بلاده، وذلك في كأس العالم في كوريا واليابان 2002 وألمانيا 2006 حيث وصلت البرتغال إلى الدور نصف النهائي، ولقد أسهم اللاعب لويس فيغو بفوز تاريخي لبلاده في البطولة الأوروبية التي أقيمت في البرتغال، وقد أنهى فيغو مسيرته في إنتر ميلان الإيطالي، حيث ضمت إنجازات فيغو الحصول على كأس القارات وكأس السوبر الأوروبية والإسبانية بالإضافة إلى دوري أبطال أوروبا.[٢]

لويس فيغو والأندية الأوروبية

لم يكن اللاعب لويس فيغو من أولئك اللاعبين الذين يقضون أعمارهم بداخل نادٍ واحد، بل لعب في عدة أندية مختلفة، وفيما يأتي عدد من الأندية التي لعب فيها فيغو:[٣]

  • نادي سبورتنج لشبونة: بدأ فيجو مسيرته في نادي سبورتنج لشبونة، حيث ظهر لأول مرة في الدوري في 1 أبريل 1990 خلال موسم 1989-90 كبديل لمارليون برانداو، وقد أسهم فيغو في الفوز بنتيجة 1-0 على أرضه ضد ماريتيمو.
  • نادي برشلونة: في عام 1995، بدا فيجو مستعدًا للانضمام إلى أحد الأندية الكبرى في أوروبا، لكن النزاع بين الناديين الإيطاليين يوفنتوس وبارما، ومع توقيع فيجو على عقود مع كلا الناديين أدّى إلى فرض حظر على نقله لمدة عامين، وفي النهاية انتقل فيجو إلى برشلونة العملاق الإسباني مقابل 2.25 مليون جنيه إسترليني، وتم إعادته لبقية الموسم بسبب قانون يمنع اللاعبين البرتغاليين من التعاقد مع أندية أجنبية خارج فترة زمنية محددة، ومع برشلونة، بدأ فيغو مسيرته المهنية بضراوة، ففاز ببطولة كأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عام 1996-1997، حيث شارك في البطولة إلى جانب رونالدو.
  • نادي ريال مدريد: في يوليو 2000 ، قام فيغو بانتقال مثير للدهشة والجدل حين رحل إلى ريال مدريد، وقد بلغت قيمة تلك الصفقة 62 مليون يورو، وكان وصول اللاعب لويس فيغو إلى مدريد بداية عصر فلورنتينو بيريز -رئيس نادي ريال مدريد- بتلك الفترة، حيث كان بيريز يعمد إلى شراء العديد من النجوم العالميين الذين كان يحصل على توقيعهم للنادي كل عام.
  • نادي إنتر ميلان: غادر اللاعب لويس فيغو ريال مدريد لينضم إلى نادي إنتر ميلان الإيطالي في منتصف عام 2005 في صفقة انتقال حر بعد انتهاء عقده مع مدريد، وفي 16 مايو 2009، أعلن فيغو اعتزاله كرة القدم، وفي نفس اليوم فاز إنتر ميلان بلقب 2008-2009.

أسباب مغادرة لويس فيغو لنادي برشلونة

في عام 2000، كانت هناك انتخابات ريال مدريد الرئاسية، وفي ذلك الوقت، كان لورنزو سانز هو رئيس مدريد وتوقع الجميع أن يفوز في الانتخابات المقبلة، وأراد فلورنتينو بيريز، أغنى رجل في إسبانيا حينها، أن يصبح رئيسًا لكن كان عليه أن يفعل شيئًا مذهلاً للفوز في تلك الانتخابات، لذلك كان هناك حاجة إلى الحصول على شيء مميز من أجل إزاحة أي منافس عن الفوز بتلك الانتخابات، ولم يكن حينها ما هو مميز أكثر من إبرام صفقة لويس فيجو، أفضل لاعب في العالم في ذلك الوقت وحلم كل مشجعي ريال مدريد، فذهب بيريز إلى وكيل فيجو وعرض عليه صفقة خيالية لا يمكن للاعب رفضها، حتى إن الصفقة كانت تقتضي حال خسارة بيريز بالانتخابات أن يحصل فيغو على 1.7 مليون استرليني مجانًا، إلا أن الأخير لم يكن يريد مغادرة كامب نو، فقد أراد استخدام هذه الصفقة كبطاقة تحذير للمسؤولين في برشلونة من أجل الحصول على عقد أفضل في المواسم القادمة، إلا إن فوز بيريز بالانتخابات ألزم فيغو بالتوقيع لريال مدريد، لينضم في مدريد إلى فريق الأحلام مع زملائه زين الدين زيدان ورونالدو.[٤]

أزمة انتقال فيغو إلى نادي ريال مدريد

كان انتقال اللاعب لويس فيغو إلى ريال مدريد، قادمًا من برشلونة، حدثًا غير اعتياديًا؛ فقد كان ذلك بمثابة صدمة قوية لمشجعي برشلونة الذين اعتادوا رؤية فيغو في صفوفهم لا العكس، ويمكن توضيح بعضًا من ذلك فيما يأتي:[٥]

  • تم كشف النقاب عن رحيل فيغو من نادي برشلونة في 24 يوليو 2000، وكان حينها أفضل لاعب في العالم.
  • ذكر فرانسيس أرنو حارس برشلونة في ذلك الوقت أن قرار فيغو بالرحيل من برشلونة كان مفاجئًا ولم يكن يتوقعه لاعبو النادي الإسباني.
  • قال جوزيب ماريا مينجيلا، الذي شارك في انتقال فيغو من سبورتنج لشبونة إلى برشلونة في عام 1995، إنه إلى جانب غضب برشلونة من دييجو مارادونا وليونيل ميسي قبل ذلك، فقد كان جمهور برشلونة يرى ما فعله فيغو بمثابة الخيانة.
  • كانت شائعة قد ظهرت قبل أسابيع قليلة من توقيع فيغو ورحيله إلى ريال مدريد، إلا إن فيغو أنكر في البداية كل تلك الشائعات وأعلن استمراره مع برشلونة، ثم اعترف في نهاية الأمر برحيله إلى نادي ريال مدريد.

المراجع[+]

  1. "Luís Figo joins UEFA as Football Advisor", www.uefa.com, Retrieved 30-09-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Pure quality", www.realmadrid.com, Retrieved 30-09-2019. Edited.
  3. "Luís Figo", www.wikiwand.com, Retrieved 30-09-2019. Edited.
  4. "Why did Figo leave FC Barcelona for Real Madrid?", www.quora.com, Retrieved 30-09-2019. Edited.
  5. "Luis Figo to Real Madrid: The Transfer That Launched the Galacticos Era", www.bleacherreport.com, Retrieved 30-09-2019. Edited.