معلومات عن الغازات النبيلة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٩ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
معلومات عن الغازات النبيلة

الجدول الدوري

يحتوي الجدول الدوري جميع العناصر الكيميائية المعروفة، حيث يتم تصنيفها فيه بناءً على تشابه خصائصها الكيميائية، ويضم الجدول الدوري 118 عنصر، تتوزع هذه العناصر في صفوف عمودية وأفقية تسمى مجموعات ودورات، ومن ضمن العناصر الموجودة فيه الغازات النبيلة، التي تتميز بخصائص متماثلة وصفات عديدة، ويُطلق عليها أيضاً اسم الغازات الخاملة، وفي هذا المقال سيتم ذكر أسماء الغازات النبيلة وخصائصها، كما سيتم ذكر معلومات عن الغازات النبيلة.

معلومات عن الغازات النبيلة

  • تمتلك ذرات وحيدة، وتتميز بأنها عديمة اللون والرائحة، ولها فعالية كيميائية قليلة جداً.
  • يبلغ عددها 6 عناصر، ومن المتوقع أن ينضم إليها عنصر إضافي وهو الأوغاستون ليصبح عددها سبعة، أما أسماء هذه الغازات فهي بالترتيب: الهيليوم والنيون والأرغون والكريبتون والزينون والرادون المشع.
  • تترتب الغازات النبيلة في المجموعة رقم 18 من مجموعات الجدول الدوري، والجدير بالذكر أنها غازات خاملة وفعاليتها الكيميائية منخفضة جداً إلا إذا تم وضعها في ظروف شديدة.
  • يوجد لهذه الغازات الكثير من الاستخدامات، ومن بين هذه الاستخدامات استخدام غاز الأرغون في مصابيح الكهرباء، واستخدام الهيليوم لتنفس الغواصين في البحر.
  • يحتوي المدار الأخير لهذه الغازات على عدد مكتمل من الإلكترونات، وهذا سبب خمولها وعدم ميلها لعمل تفاعلات كيميائية مع العناصر والمركبات الأخرى.
  • يمكن عمل المئات من المركبات منها، إذ أن درجات غليانها وانصهارها متقاربة، ولا يتجاوز الفرق بينها أكثر من 10 درجات مئوية.
  • اكتشفت لأول مرة في العام 1868م، حيث تم اكتشاف الهيليوم باستخدام مطياف الشمس بواسطة العالم جانسون، أما النيون فقد اكتشف في العام 1898م، واكتشف الكريبتون في عام 1898م .

خصائص الغازات النبيلة

  • القوى الجزيئية بين جزيئاتها ضعيفة، وهذا سبب انخفاض درجات غليانها وانصهارها.
  • جميعها تمتلك ذرات أحادية في الظروف القياسية.
  • يتميز الهيليوم عن بقية الغازات النبيلة بأن درجات الغليان والانصهار الخاصة فيه أقل درجات معروفة، ولهذا يتميز بأن ميوعته فائقة جداً، أي أنه منعدم اللزوجة، كما أنه العنصر الوحيد الذي يتحول إلى صلب عند تبريده.
  • تمتلك العديد من النظائر المستقرة، بما فيها الزينون، لكن الرادون لا يملك نظائر مستقرة.
  • ليس لها طعم، كما أن غير قابلة للاشتعال في الظروف المعيارية، كما أنها تملك طبقة ممتلئة بإلكترونات التكافؤ.
  • تستخدم في الصناعات الكيميائية كعوامل مؤكسدة، ومن الامثلة على هذا ثنائي فلوريد الزينون حيث يُستخدم كعامل فلورة.
  • تُستخدم في التبريد، وخصوصاً الهيليوم، كما تُستخدم في المغناطيسات ذات التوصيلات الفائقة مثل الرنين المغناطيسي النووي والتصوير بالرنين المغناطيسي.
  • تستخدم في الإضاءة، كما تستخدم في تقنية ليزرات إكسيمر.