معلومات عن الحرب العالمية الثانية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٥ ، ١٥ سبتمبر ٢٠١٩
معلومات عن الحرب العالمية الثانية

الحرب العالمية الثانية

تُعدُّ الحرب العالمية الثانية مع الحرب العالمية الأولى أكبر الحروب دمويّةً في تاريخ البشرية الطويل، والحرب العامية الثانية حَدَث تاريخيّ سياسيٌّ من الأحداث التي شهدها القرن العشرون، اشتعلت الحرب العالمية الثانية بين دول المحور والتي هي ألمانيا النازية وإيطاليا واليابان ضدَّ الحلفاء الذين هم: فرنسا وبريطانيا العظمى والولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفيتي، واستمرَّت هذه الحرب قرابة ستة أعوام، وانتهت بانتصار الحلفاء على دول المحور، وقد كانت هذه الحرب أكثر حروب العالم دموية على الاطلاق، وهذا المقال سيذكر معلومات عن الحرب العالمية الثانية بشكل عام.

معلومات عن الحرب العالمية الثانية

كثيرٌ ما جاء من معلومات عن الحرب العالمية الثانية، وهي حرب عالمية عظيمة وأكبر حرب في تاريخ البشرية على الاطلاق، بدأت الحرب في سبتمبر عام 1939م في القارة العجوز وانتهت في سبتمبر عام 1945م، وقد شاركت في هذه الحرب أغلب دول العالم؛ حيث شكَّلت الدول تحالفات مع بعضها حتَّى انقسم العالم بين دول المحور والحلفاء، وقد بدأتِ الحرب العالمية الثانية بشكل رسمي عندما اجتاحتْ القوَّات الألمانية بولندا بأمر من هتلر، فأعلنت فرنسا وبريطانيا الحرب على الألمان، وفي الفترة الممتدة من عام 1939م حتَّى عام 1941م سيطرت ألمانيا على معظم أوروبا، وتحالفت مع إيطاليا واليابان وعقدت معاهدة مع الاتحاد السوفيتي تقضي بتقسيم بولندا وفنلندا ورومانيا بين ألمانيا والاتحاد السوفيتي.[١]

وقد اشتعلت الحرب العالمية الثانية في مناطق مختلفة حول العالم، ففي شمال أفريقيا كانت الحرب قائمة بين الجيش الإيطالي حليف الألمان الذي يسيطر على ليبيا والجيش البريطاني الذي يتواجد في مصر، كما قامت اليابان بحملات توسُّعية كبيرة في الطرف الآخر من العالم، وقد كان تفوُّق دول المحور واضحًا في بداية الحرب إلى أنْ قرَّر هتلر غزو الاتحاد السوفيتي فيما يُعرف بعملية بارباروسا، هذه العملية العسكرية التي كانت بداية خسارة ألمانيا وحلفائها الحرب بشكل رسمي، وفي عام 1942م خسرت ألمانيا وإيطاليا معركة العلمين في مصر أمام الجيش البريطاني، وخسرت اليابان معركة ميدواي في ولاية هاواي أمام الولايات المتحدة الأمريكية، وخسرت ألمانيا معركة ستالينغراد أمام الاتحاد السوفيتي، وفي عام 1943م تلقَّت ألمانيا هزائم جديدة في روسيا وبدأت القوات الألمانية بالتراجع نحو ألمانيا هاربة من زحف الجيش الأحمر السوفيتي باتجاه الحدود الألمانية.[١]

وفي عام 1944م أنزل الحلفاء قواتهم على الساحل النورماندي وقاموا بتحرير فرنسا من الألمان الذين احتلُّوا فرنسا في بداية الحرب، واستطاع الاتحاد السوفيتي من تحرير كامل أراضيه التي احتلتها القوات الألمانية من قبل وتابع الجيش الأحمر زحفه نحو برلين، كما خسرت الإمبراطورية اليابانية سلسلة من المعارك وتراجعت في جنوب الصين والمحيط الهادي أيضًا، وقد انتهت الحرب العالمية الثانية عام 1945م بعد أن وصلت قوات الحلفاء إلى برلين من الجنوب ووصل الجيش الأحمر السوفيتي من الشمال إلى برلين، وألقيت قنبلتين نوويتين على مدينة هيروشميا في اليابان أجبرت الإمبراطورية اليابانية على الاستسلام، وقامت ثورة شعبية على النازيين في إيطاليا وأعدم موسوليني بطريقة شعبية أمام الناس، وتمَّ القضاء على النازية بشكل كامل.[١]

أسباب الحرب العالمية الثانية

بعد ما جاء من معلومات عن الحرب العالمية الثانية، إنَّ من الجدير بالذكر أنَّه بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى وتوقيع معاهدة فرساي التي كانت قاسية بحق الدول الخاسرة في الحرب وخاصَّة ألمانيا، كانت هذه المعاهدة السبب الأول الذي أدى بعد سنوات إلى قيام الحرب العالمية الثانية، فقد أجبرت هذه المعاهدة ألمانيا والنمسا والمجر على دفع مبالغ مالية كبيرة لدول الحلفاء كما أجبرت ألمانيا على التخلي عن أراضيها لبلجيكا وتشيكوسلوفاكيا وبولندا وتخلَّت أيضًا عن مستعمراتها حول العالم لدول الحلفاء، كما فُرض على ألمانيا إلغاء سلاح الجو في الجيش الألماني، كلُّ هذا أدى إلى رغبة ألمانيا فيما بعد بالعودة إلى قوَّتها السابقة، وهذا ما قام به هتلر الذي اجتاح بولندا أولًا ثمَّ الدنمارك والنرويج وفرنسا ولوكسمبورغ وهولندا وبلجيكا خارقًا كلَّ المعاهدات السابقة ومعلنًا بداية الحرب العالمية الثانية.[٢]

دول الوطن العربي في الحرب العالمية الثانية

أثناء الحرب العالمية الثانية كانت معظم الدول العربية تقع تحت الانتداب الفرنسي والإنكليزي؛ لذا وقفت الدول العربية إلى جانب دول الحلفاء في هذه الحرب في مواجهة دول المحور أو ما تُسمَّى بالدول الديكتاتورية، وقد كانت تونس والجزائر وموريتانيا تحت الانتداب الفرنسي حيث اعتبرت فرنسا دولة الجزائر أرضًا فرنسية وسمَّتها فرنسا ما وراء البحر، وعلى الرغم من سقوط فرنسا على يد الجيش الألماني في بداية الحرب واقتحام الألمان باريس، إلَّا أن فرنسا بقيت مسيطرة على مستعمراتها وجنَّدت شباب المستعمرات للقتال معها ضد الألمان، وكانت مصر والعراق والأردن تحت الانتداب البريطاني، بينما كانت سوريا ولبنان تحت الانتداب الفرنسي، ولم يكن حال دول المشرق أحسن من حال دول المغرب العربي.[١]

وتُستثنى من الدول العربية ليبيا التي كانت تحت حكم إيطاليا والتي قاتلت في صف دول المحور ضد الحلفاء ومنها خرجت الحملات الإيطالية الألمانية على مصر، وقد خرجت القوات الإيطالية من ليبيا بعد هزيمتها في معركة العلمين، وبخروجها بسطت دول الحلفاء سيطرتها على أغلب الوطن العربي، باستثناء شبه الجزيرة العربية حيث كانت اليمن والسعودية دولتين مستقلتين وبقيتا على الحياد في الحرب أثناء الحرب، وبعد انتهاء الحرب العالمية الثانية نالتْ بعض الدول العربية استقلالها فيما بقيت دول أخرى تحت الحكم الاستعماري سنوات بعد الحرب.[١]

نتائج الحرب العالمية الثانية

استيقظ العالم في عام 1945م بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية على أكثر من 80 مليون قتيل ومشرد وجريح خلَّفتهم الحرب العالمية الثانية، إضافة إلى دمار مدن كاملة أثناء الحرب وتسويتها بالأرض تمامًا، وقد شملَ الخراب مناطق واسعة من أوروبا، وكان لألمانيا الحصة الكبرى من الدمار، كما تدمَّرت مدن كبيرة في الاتحاد السوفيتي كمدينة ستالينغراد، وقد كان للاتحاد السوفيتي الحصة الكبرى من حيث عدد القتلى المدنيين والعسكريين، أمَّا من الجانب السياسي فقد تشكَّل بعد الحرب العالمية الثانية مجلس الأمن ومحكمة العدل الدولية والمجلس الاقتصادي والاجتماعي، كما عادت حدود الدول التي احتلَّتها ألمانيا إلى وضعها الطبيعي، وقُسِّمت ألمانيا إلى دولتين، ألمانيا الشرقية والتي كانت عاصمتها برلين، وألمانيا الغريبة وعاصمتها بون.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج "الحرب العالمية الثانية"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 04-09-2019. بتصرّف.
  2. "الحرب العالمية الثانية"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 04-09-2019. بتصرّف.
  3. "الحرب العالمية الثانية"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 04-09-2019. بتصرّف.