معلومات عن التهاب الشعب الهوائية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
معلومات عن التهاب الشعب الهوائية

التهاب الشعب الهوائية

يعتبر مرض التهاب الشعب الهوائية من أحد الأمراض المنتشرة التي تصيب الجهاز التنفسي لدى الإنسان بالعدوى، والذي ينتج عن التهاب أو انتفاخ يحدث في بطانة الشعب الهوائية المسؤولة عند مرور الهواء من الأنف إلى الرئتين، ويعاني الأشخاص المصابين في هذه الحالة من تنفس كمية أقل من الهواء، ليسبب انسدادها تدني بمعدل الأوكسجين بالرئتين والإصابة بضيق بالتنفس والسعال المستمر وتشكّل بلغم أو مخاط شديد بتلك الممرات الهوائية، الأمر الذي يؤثر على صحة وقدرة المريض في ممارسة حياته اليومية ونشاطه الطبيعي، وقد يكون هذا المرض مزمناً أو قصير المدة، وسنتعرف في هذا المقال على معلومات عن التهاب الشعب الهوائية.

الأسباب المؤدية لالتهاب الشعب الهوائية

  • بسبب الإصابة بعدوى فيروسية.
  • عدوى بكتيرية جرثومية في القصبات.
  • وجود التهاب بالجهاز التنفسي العلوي والإصابة بالزكام والإنفلونزا والبرد.
  • بسبب دخول مواد غريبة إلى الرئتين عن طريق الاستنشاق كالتدخين.

أعراض التهاب الشعب الهوائية

طرق علاج التهاب الشعب الهوائية

بعد مراجعة الطبيب المختص والذي يقوم بتشخيص الحالة ووصف بعض الأدوية للعلاج المناسب، ومن هذه الأدوية ما يلي

  • يفيد استخدام أدوية المضادات الحيوية في القضاء وبشكل سريع على العدوى البكتيرية والفيروسية.
  • تساعد أدوية السعال في إزالة تهيجات الممرات الهوائية والرئتين وتهدئتها ومنع السعال والتخفيف من البلغم والمخاط الذي يرافقه، كما وتساعد هذه الأدوية المريض على النوم وتثبيط الكحة والسعال.
  • قد يوصي الطبيب للمريض المصاب بالربو أو الحساسية أو مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD) إلى استخدام أدوية الاستنشاق، والتي تخفف من حدة الالتهاب أو التهيج والسعال وتساعد على فتح الممرات الهوائية المسدودة بالرئتين.

طرق الوقاية من التهاب الشعب الهوائية

يوجد عدة وسائل وطرق تساعد المريض في العناية بالجهاز التنفسي وتجنب الإصابة بهذا الالتهاب، ومن هذه الطرق:

  • الإقلاع عن التدخين وعدم التواجد في الأماكن المكتظة بالمدخنين وخصوصاً الأرجيلة، والتي تسبب تهيج الرئتين والالتهاب.
  • الاهتمام بارتداء الكمامات على الفم والأنف عند التعرض للهواء الملوث أو البارد، وعند استخدام المنظفات المنزلية أو خلال طلاء الجدران بالدهان المصنوع من المواد الكيماوية والغير صحية.
  • الالتزام بأخذ المطاعيم واللقاحات السنوية مثل مطعوم الإنفلونزا والرشح ومطاعيم الالتهاب الرئوي التي تحمي من الإصابة بالفيروسات.
  • استخدام أجهزة ترطيب الجو المنزلية، والتي تساعد بالتخفيف من حدة السعال وإذابة البلغم والمخاط الموجود بالمجاري التنفسية.
  • العناية بالنظافة الشخصية وغسل اليدين باستمرار وبشكل منتظم بالماء المعقم.
  • تجنب الاختلاط بالمصابين بالإنفلونزا والربو والزكام، وعند الضرورة وضع قناع عند التواجد بالقرب من الشخص المصاب بالسعال أو العطس الشديد.

فيديو عن التهاب الشعب الهوائية

في هذا الفيديو يتحدث أخصائي أمراض صدرية وباطنية وأمراض النوم الدكتور إبراهيم العقيل عن التهاب الشعب الهوائية.