تعريف التصحر يُعرف التصحر بأنه تحول الأراضي الزراعية من أراضٍ خضراء إلى أراضٍ جرداء نتيجة تدهورها وانعدام قدرتها على إنبات مختلف أنواع الأشجار والنباتات، مما يٍُسبب في تحول الأراضي إلى أراضٍ قاحلة أو شبه قاحلة، والجدير بالذكر أن جميع الأراضي مهددة بالتصحر مهما كانت خصبة، وذلك نتيجة تعرضها للعديد من العوامل الطبيعية والبشرية التي تؤدي إلى تصحرها، علماً أن نسبة الأراضي المتصحرة في العالم تزداد بشكلٍ مضطرد، وهي في الوقت الحاضر أكثر من نصف اليابسة وهي مشكلة عالمية أدت إلى تناقص قدرة الأراضي الزراعية على الإنتاج، وتبلغ مساحة الأراضي المتصحرة في الوطن العربي فقط، ما يقارب 46 مليون كيلو متراً مربعاً. درجات التصحر تصحر خفيف: يحدث فيه دمار قليل للتربة وللغطاء النباتي، مما يُسبب تراجع الإنتاج الزراعي. تصحر معتدل: يحدث فيه تدمير متوسط للتربة والغطاء النباتي، فتتكون أخاديد صغيرة وكثبان رملية وترتفع ملوحة التربة وتقل نسبة الإنتاج بنسبة تتراوح ما بين 10 إلى 15%. تصحر شديد: يحدث فيه انتشار للأعشاب الضارة والأشجار عديمة الفائدة وغير المرغوبة، مما يزيد من تعرية التربة ويقل الإنتاج بنسبة 50%. تصحر شديد جداً: تتدهور حالة التربة بشكلٍ كبير، وتتكون الأودية والأخاديد في التربة وترتفع نسبة ملوحتها وتتكون الكثبان الرملية العارية. أسباب التصحر الرعي الجائر وتحميل الأراضي الزراعية فوق طاقتها بحيث يتم إدخال الحيوانات بأعداد كبيرة إلى مساحة صغيرة من الأراضي. الاستغلال غير المناسب للأراضي الزراعية واستغلالها بشكلٍ مبالغ فيه، مما يُسبب استنزاف التربة وفقدانها للمواد الغذائية الموجودة فيها. التحطيب الجائر وإزالة أشجار الغابات التي تؤثر على تماسك التربة. استخدام أساليب الري غير المناسبة التي تزيد من ملوحة التربة. المطر الحمضي الذي يُغير من خصائص التربة ويرفع من حامضيتها ويؤدي إلى تدمير الغطاء النباتي. التغيرات المناخية التي تُسبب في تدمير الغطاء النباتي مثل الرياح الشديدة ودرجات الحرارة العالية التي تُسبب جفاف التربة. قلة تساقط الأمطار. انجراف التربة وإزالة الطبقة الغنية بالمواد الغذائية. انتشار الحشرات التي تُسبب في تدمير الغطاء النباتي مثل الجراد الذي يُسبب في القضاء على النباتات. حدوث الفيضانات وكثرة الانجراف المائي الذي يُدمر الطبقة السطحية من التربة. طريقة مكافحة التصحر زراعة الأشجار والنباتات وزيادة الغطاء النباتي. وضع مضدات للرياح لحماية المزارع من أثر الرياح. تجنب الرعي الجائر وعدم تحميل الأراضي الرعوية أكثر من طاقتها. وضع برامج لتطوير الأراضي الزراعية وحمايتها. تجنب استخدام الأساليب الرديئة في الري، وعدم استخدام مياه مالحة في الري.

معلومات عن التصحر

معلومات عن التصحر

بواسطة: - آخر تحديث: 30 أكتوبر، 2017

تصفح أيضاً

تعريف التصحر

يُعرف التصحر بأنه تحول الأراضي الزراعية من أراضٍ خضراء إلى أراضٍ جرداء نتيجة تدهورها وانعدام قدرتها على إنبات مختلف أنواع الأشجار والنباتات، مما يٍُسبب في تحول الأراضي إلى أراضٍ قاحلة أو شبه قاحلة، والجدير بالذكر أن جميع الأراضي مهددة بالتصحر مهما كانت خصبة، وذلك نتيجة تعرضها للعديد من العوامل الطبيعية والبشرية التي تؤدي إلى تصحرها، علماً أن نسبة الأراضي المتصحرة في العالم تزداد بشكلٍ مضطرد، وهي في الوقت الحاضر أكثر من نصف اليابسة وهي مشكلة عالمية أدت إلى تناقص قدرة الأراضي الزراعية على الإنتاج، وتبلغ مساحة الأراضي المتصحرة في الوطن العربي فقط، ما يقارب 46 مليون كيلو متراً مربعاً.

درجات التصحر

  • تصحر خفيف: يحدث فيه دمار قليل للتربة وللغطاء النباتي، مما يُسبب تراجع الإنتاج الزراعي.
  • تصحر معتدل: يحدث فيه تدمير متوسط للتربة والغطاء النباتي، فتتكون أخاديد صغيرة وكثبان رملية وترتفع ملوحة التربة وتقل نسبة الإنتاج بنسبة تتراوح ما بين 10 إلى 15%.
  • تصحر شديد: يحدث فيه انتشار للأعشاب الضارة والأشجار عديمة الفائدة وغير المرغوبة، مما يزيد من تعرية التربة ويقل الإنتاج بنسبة 50%.
  • تصحر شديد جداً: تتدهور حالة التربة بشكلٍ كبير، وتتكون الأودية والأخاديد في التربة وترتفع نسبة ملوحتها وتتكون الكثبان الرملية العارية.

أسباب التصحر

  • الرعي الجائر وتحميل الأراضي الزراعية فوق طاقتها بحيث يتم إدخال الحيوانات بأعداد كبيرة إلى مساحة صغيرة من الأراضي.
  • الاستغلال غير المناسب للأراضي الزراعية واستغلالها بشكلٍ مبالغ فيه، مما يُسبب استنزاف التربة وفقدانها للمواد الغذائية الموجودة فيها.
  • التحطيب الجائر وإزالة أشجار الغابات التي تؤثر على تماسك التربة.
  • استخدام أساليب الري غير المناسبة التي تزيد من ملوحة التربة.
  • المطر الحمضي الذي يُغير من خصائص التربة ويرفع من حامضيتها ويؤدي إلى تدمير الغطاء النباتي.
  • التغيرات المناخية التي تُسبب في تدمير الغطاء النباتي مثل الرياح الشديدة ودرجات الحرارة العالية التي تُسبب جفاف التربة.
  • قلة تساقط الأمطار.
  • انجراف التربة وإزالة الطبقة الغنية بالمواد الغذائية.
  • انتشار الحشرات التي تُسبب في تدمير الغطاء النباتي مثل الجراد الذي يُسبب في القضاء على النباتات.
  • حدوث الفيضانات وكثرة الانجراف المائي الذي يُدمر الطبقة السطحية من التربة.

طريقة مكافحة التصحر

  • زراعة الأشجار والنباتات وزيادة الغطاء النباتي.
  • وضع مضدات للرياح لحماية المزارع من أثر الرياح.
  • تجنب الرعي الجائر وعدم تحميل الأراضي الرعوية أكثر من طاقتها.
  • وضع برامج لتطوير الأراضي الزراعية وحمايتها.
  • تجنب استخدام الأساليب الرديئة في الري، وعدم استخدام مياه مالحة في الري.