معلومات عن أكبر شلال في العالم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
معلومات عن أكبر شلال في العالم

الطبيعية المذهلة وعظمة الخالق

خلق الله تعالى هذا الكون، وأودع فيه من العجائب الكثير، فالكائنات الحية تنطوي على درجة عالية من التنوع الحيوي، حيث تختلف في أشكالها، وأحجامها، وألوانها، وطبيعة غذائها، والمكان الذي يناسبها للعيش فيه، كما يوجد تنوع في البيئات الحيوية والتضاريس على سطح الأرض، فهناك الجبال، والهضاب، والأودية، والمضائق، والسهول، والتلال، والشلالات، ولكل نوع منها خصائص طبيعية مختلفة، ويعد الشلال من أجمل المشاهد التي يمكن للإنسان معاينتها في الطبيعية، فهو يعكس الحياة من خلال اندفاع الماء من المناطق العالية إلى مناطق أخرى يقل ارتفاعها، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن أكبر شلال في العالم.

معلومات عن أكبر شلال في العالم

تختلف الشلالات عن بضعها من حيث ارتفاعها، وكمية التدفق المائي خلالها، وهذا ما يجعل أكبر شلال في العالم يمتلك الارتفاع الأطول، وفيما يلي بعض المعلومات عن أكبر شلال في العالم:

  • يعتبر شلال آنجل أكبر شلال في العالم، ويقع هذا الشلال في الساحل الشمالي من القارة الأمريكية الجنوبية.
  • سمي هذا الشلال بهذا الاسم نسبة إلى مكتشفه، وهو الطيار جيمز آنجل، والذي اكتشفه أثناء تحليقه في دولة فنزويلا التي يقع الشلال فيها.
  • يصب نهاية هذا الشلال في نهر يعرف باسم تشورون في غرب دولة فانزويلا، ويعد أكبر شلال في العالم باسم ارتفاعه الذي يصل إلى 979 مترًا.
  • توجد العديد من التلال المستوية العملاقة في منطقة تدفق الشلال آنجل، والتي تحتوي على العديد من الألوان، أما بالنسبة لأطول سقوط مائي في هذا الشلال فيصل إلى 807 مترًا، وهو الأطول في العالم.

معلومات عن الشلال

في يلي بعض اللمحات عن مفهوم الشلال وطبيعته:

  • يعرف الشلال أو المسقط المائي على أنه مكان يحدث فيه سقوط للماء من منطقة تمتاز بالارتفاع النسبي من على صخور تتصف بالصلابة، وعادة ما تكون من الحجر الجيري.
  • يرتبط تشكل الشلالات في العادة بوجود الأنهار، حيث تتشكل عندما يكون النهر في بدايته، فتزداد سرعة الماء عند حافة الشلال، ويكون حدوث التآكل بطيئًا.
  • يعد الشلال من الظواهر الطبيعية التي قد تشكل خطورة على حياة الإنسان من خلال الارتفاعات الشاهقة، وسرعة المجرى المائي فيها، والذي يمكنه أن يجرف كل ما في طريقه، ليلقي به إلى قاع الشلال، وهناك عدد كبير من الشلالات غير الخطرة، والتي يقصدها الناس من أجل التمتع بمنظرها الخلاب، والاستفادة من المجرى المائي.
  • هناك ما يعرف بقوة التفريغ وهي من أهم ما يميز الشلالات من ناحية قوتها، حيث يزداد فيها معدل الجرف المائي في وحدة الزمن، ويعد هذا العامل من أهم العوامل في تحديد خطورة الشلالات، ويمكن الاستفادة في ذلك في استغلال القوة الهائلة الناتجة عن الجرف المائي في عملية توليد أشكال أخرى من الطاقة.
  • يعد شلال ديتي فوس أقوى شلال في العالم ويصل معدل التفريغ المائي فيه إلى 193 متر مكعب في الثانية، مولدًا طاقة حركية هائلة، ويقع هذا الشلال في جمهورية أيسلندا.