مضاعفات كسر عظمة الترقوة وطرق علاجه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٢ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
مضاعفات كسر عظمة الترقوة وطرق علاجه

ما هي عظمة الترقوة

عظمة الترقوة واحدة من عظمتين طويلتين رقيقتين تربطان عظمة الصدر بعظمتين بارزتين من لوح الكتف، موجودةٌ في قاعدة الرقبة، إحدى الوظائف الرئيسية لها هي حمل الذراعين وتثبيتهم ودعمهم بعيدًا عن الجذع، ومن الجدير بالذكر أن حدوث كسر عظمة الترقوة شائع جدًا، فمن السهل الكشف عن الكسر لأن الترقوة تقع مباشرة تحت الجلد، مما يجعل أيُ تشوهٍ مرئيًا على الفور، فتشمل أعراض الترقوة المكسورة: ألم عند اللمس، تورم وعدم القدرة على تحريك الذراع، ومن الشائع استخدام حمّالة الكتف لتثبيت الكسر، مما يسمح للجسم إصلاح الكسر، وقد تتطلب الكسور المعقدة إجراء جراحة لتثبيت عظم الترقوة معًا.[١]

كسر عظمة الترقوة

يُعتبر كسر عظمة الترقوة مألوفًا للعديد من الرياضيين، عادةً ما يُصاب الناس بكسر في عظمة الترقوة بسبب حادث أو بسبب ضربة أو سقوط على الكتف أو على الذراع، ويتم نقل قوة التأثير إلى عظمة الترقوة،[٢] كما ويمكن أن يتعرض الرضع في بعض الأحيان لكسر الترقوة الخاصة بهم أثناء عملية الولادة، وتلتئم معظم الكسور جيدًا باستخدام الثلج ومسكنات الألم والجبيرة والعلاج الطبيعي والوقت، ولكن قد يتطلب الكسر المعقد إجراء عملية جراحية لإعادة تراصف العظم المكسور وزرع شرائح أو مسامير أو قضبان في العظم لتثبيته أو تجبير عظمة الترقوة في موضعه أثناء التعافي.[٣]

أعراض كسر عظمة الترقوة

عظمة الترقوة من أكثر الأماكن شيوعًا لحدوث كسر فيها، نظرًا لاتصالها بعظام الكتف الذي يتحرك حركة واسعة، مما يزيد احتمالية حدوث كسر في العظام التي تثبته، وكما تعتبر أيضًا عظمة الترقوة من العظام الطويلة والرفيعة، وبالتالي حدوث كسر في عظمة الترقوة من أسهل الكسور حدوثًا، فبناءً على ذلك يجب أخذ الحذر من تلقي ضربة في عظمة الترقوة أو حركة خاطئة من الكتف أو الذراع؛ منعًا لحدوث كسر في عظمة الترقوة، ففي حال حدوث الكسر تظهر بعض الأعراض والعلامات، وتتضمن علامات وأعراض لكسر الترقوة ما يأتي:[٣]

  • الألم الذي يزيد مع حركة الكتف.
  • التورم في منطقة الكسر.
  • الألم الشديد وضيق في التنفس.
  • تكدُّمًا في مكان الإصابة.
  • تورم في الكتف أو بالقرب منه.
  • تطاحن أو صوت قرقعة عند محاولة تحريك الكتف والضغط عليه.
  • التصلب أو عدم القدرة على تحريك الكتف.
  • عدم قدرة الأطفال حديثي الولادة غالبًا على تحريك ذراعهم لعدة أيام بعد كسر الترقوة الناتج عن الولادة.

مضاعفات كسر عظمة الترقوة

كما أن حدوث كسر في عظمة الترقوة من الكسور كثيرة الشيوع، فأيضًا ظهور أعراض لكسر عظمة الترقوة شائع -خاصةً في الكسور المعقدة-، فقد تتعافى معظم حالات الترقوة المكسورة بدون أي صعوبات، ومن ناحية أخرى قد تتضمن المضاعفات والصعوبات، ومن هذه المضاعفات ما يلي:[٣]

  • حدوث إصابة في الأوعية الدموية أو الأعصاب: قد تتسبب الأطراف الخشنة للترقوة المكسورة في إصابة الأعصاب القريبة والأوعية الدموية، لذلك على المصاب أن يطلب المساعدة الطبية الطارئة في حال شعوره بخدر أو برودة في الذراع أو اليد.
  • شفاء ضعيف أو بطيء: في الحالات الشديدة لكسور الترقوة، قد يستغرق إتمام الشفاء وقتًا طويلًا، وقد لا تتعافى بصورة كاملة، وأيضًا من الممكن أن تلتئم العظام على نحو سيء، فيتسبب ذلك في تقصير العظمة.
  • كتلة في العظم: قد تتكون كتلة عظمية في أماكن التحام العظام كجزء من عملية الشفاء، ويمكن رؤية هذه الكتلة العظمية بسهولة لقربها من الجلد، وتختفي معظم الكتل بمرور الوقت، في حين يبقى بعضها بصورة دائمة.
  • التهاب المفاصل: تتسبب الكسور التي تشمل المفاصل الرابطة بين الترقوة ولوح الكتف أو عظمة الصدر في زيادة خطر التعرض لالتهاب المفصل في تلك المفاصل.

علاج عظمة الترقوة

يُعدّ تقييد حركة أي عظام مكسورة أمرًا ضروريًّا لالتئامها؛ ولذلك يتم تثبيت عظم الترقوة المكسور، فمن المحتمل أن يحتاج المريض إلى ارتداء حمّالة الذراع أو تجبير عظمة الترقوة، ويعتمد طول فترة تقييد الحركة على شدة الإصابة، وعادةً ما يستغرق التئام العظم من 3 إلى 6 أسابيع عند الأطفال ومن 6 إلى 12 أسبوعًا عند البالغين، كما أنه عادةً ما تتعافى عظمة الترقوة لحديثي الولادة أثناء الولادة بأدوية التحكم في الألم والتعامل بحذر مع الطفل فقط، هناك علاجات مختلفة عند حدوث كسر عظمة الترقوة جميعها يعتمد على شدة الكسر وحالته، وهي كما يأتي: [٣]

  • في بعض الأحيان هناك حاجة لاستخدام الأدوية؛ لتقليل الألم والالتهاب، فقد يوصي الطبيب بتناول مسكن ألم يُصرف بدون وصفة طبية، وإذا كان المريض يعاني من ألم شديد، فقد يحتاج إلى وصفة طبية تحتوي على مخدر للألم لبضعة أيام، وعادةً ما يبدأ إعادة التأهيل بعد العلاج المبدأي مباشرة، وفي معظم الحالات من المهم البدء ببعض الحركة لتقليل التصلّب في الكتف بينما يظل المريض مرتديًا للحمالة، وبعد إزالة الحمالة، قد يوصي الطبيب بتمارين إعادة تأهيل إضافية أو علاج طبيعي لاستعادة قوة العضلات وحركة المفاصل والمرونة.
  • في بعض الحالات قد تكون الجراحة مطلوبة؛ في حال كان كسر عظمة الترقوة قد اخترق فيها الجلد، أو بها إزاحة شديدة، أو الكسر موجودًا في عدة أجزاء، وعادةً ما تتضمن جراحة الترقوة المكسورة وضع أجهزة تثبيت -شرائح أو مسامير أو قضبان-؛ للحفاظ على الوضع الصحيح للعظام أثناء التئامها.
  • يمكن القيام ببعض العلاجات المنزلية والتي من الممكن أن تساعد في السيطرة على الألم والورم، كوضع الثلج على المنطقة المصابة لمدة 20-30 دقيقة كل بضع ساعات خلال أول يومين إلى ثلاثة أيام بعد كسر عظم الترقوة.

فيديو عن كسر عظمة الترقوة

يُنصح بمشاهدة الفيديو الآتي، الذي يتحدث فيه الدكتور أحمد صادق العمّوري -أخصائي جراحة العظام والمفاصل والعمود الفقري- حول مضاعفات كسر عظمة الترقوة وطرق علاجه. [٤]

المراجع[+]

  1. Clavicle Bone, , "www.healthline.com", Retrieved in 27-08-2018, Edited
  2. collarbone fracture, , "www.webmd.com", Retrieved in 27-08-2018, Edited
  3. ^ أ ب ت ث Broken collarbone, , "www.mayoclinic.org", Retrieved in 27-08-2018, Edited
  4. Dr. Ahmed El-Amori, "www.youtube.com", Retrieved in 27-08-2018, Edited