مصادر فيتامين B5

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
مصادر فيتامين B5

فيتامين B5  

فيتامين B5 أو حمض البانتوثينيك الذي يعتبر من فيتامينات B التي تعود على الجسم بمجموعة كبيرة من الفوائد لكونها تساعد على تحويل الطعام بمكوناته المختلفة من كربوهيدرات وبروتين ودهون إلى طاقة، وكباقي أفراد عائلته المكوّنة من ثمانية أفراد يمكن الحصول على مصادر فيتامين B5 من الأصناف الطبيعية أو المكملات الغذائية ليتمكن إلى جانبها من المحافظة على صحة كل من البشرة والشعر والعين والجهاز الهضمي إضافة إلى وظائف مهمة أخرى.

فوائد فيتامين B5 

إن الحصول على مصادر فيتامين B5 ضمن الكميات الموصى بها يعني اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن للحصول على مختلف فوائده التي تساعد على المحافظة على صحة الجسم، ومن فوائد فيتامين B5 يُذكر ما يأتي:[١]

  • يحفّز بعض الهرمونات كهرمونات الغدة الكظرية كما يدخل في تركيب الدهون والبروتينات والكربوهيدرات والأحماض الأمينية والمضادات الحيوية التي يلعب جميعها أدوارًا مهمة في الجسم.
  • يساعد على تنظيم الهرمونات المسؤولة عن التسبب ببعض الحالات المرتبطة بالمشكلات العقلية كالقلق والاكتئاب.
  • يساعد على تنظيم مستوى الكوليسترول والسيطرة على ضغط الدم وبالتالي فهو يساعد على المحافظة على صحة القلب.
  • يزيد قدرة الجسم على تحمل الإجهاد والتعب لضمان أداء المهام اليومية بطريقة صحية وفعالة.
  • يساعد على المحافظة على صحة البشرة والشعر بالتقليل من خطر ظهور علامات الشيخوخة المبكرة على الجلد والتقليل كذلك من خطر فقدان لون الشعر مع التقدم بالسن.
  • يقلل من خطر تواجد السموم في الجسم لكونه من الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء.
  • يعزز المناعة حيث إنه يساعد على محاربة بعض أنواع الالتهابات.
  • يزيد مستويات الهيموجلوبين في الجسم كما أنه مصدر للوقود اللازم لتقسيم الخلية واستنساخ الحمض النووي ويساعد الكبد على استقلاب المواد السامة.
  • يقلل من خطر الإصابة ببعض الأمراض كالربو وهشاشة العظام ومرض باركنسون وغيرها الكثير.

مصادر فيتامين B5

يفضّل الحصول على مصادر فيتامين B5 المختلفة طازجة نظرًا لفقدانها أثناء عمليات التصنيع كالتعليب والتجميد وغيرها إضافة إلى فقدانه أثناء الطهي بصفته أحد الفتامينات القابلة للذوبان في الماء، وتجدر الإشارة هنا إلى أن مصادر فيتامين B5 تتوزّع بين المصادر النباتية والحيوانية، حيث إنه يتوافر في اللحوم كلحم الأبقار والدجاج وكذلك في الكبد والكلى، أما في الأسماك فيتوفّر في سمك السلمون والمحار، كما يمكن الحصول عليه من الحبوب الكاملة ومنتجات الألبان وصفار البيض والحليب ولبن الزبادي، أما البقوليات فيوفّر كل من العدس والبازيلاء وفول الصويا كمية لا بأس بها من فيتامين B5 أما مصادر النباتية ففي الخضروات كالفطر والأفوكادو والقرنبيط والبطاطا الحلوة والذرة واللفت.[٢]

الكميات الموصى بها من فيتامين B5

يغلُب على الإصابة بنقص فيتامين B5 أن يكون إلى جانب نقص في فيتامينات أخرى طالما كان الفرد لا يحصل على الكميات الموصى بها منه كأن لا يوفّر النظام الغذائي ما يكفي من حاجات الجسم منه، والآتية هي الكميات الموصى بها من فيتامين B5 بحسب فئات معينة:[٣]

  • الرضع 6 أشهر: 1.7 ملغ.
  • الرضع 7-12 شهرًا: 1.8 ملغ.
  • الأطفال 1-3 سنوات: 2 ملغ.
  • الأطفال 4-8 سنوات: 3 ملغ.
  • الأطفال 9-13 سنة: 4 ملغ.
  • كلا الجنسين 14 سنة: 5 ملغ.
  • النساء الحوامل أو المرضعات: 7 ملغ.

المراجع[+]

  1. 9Surprising Benefits of Vitamin B5 (Panatothenic Acid), , www.organicfacts.net, Retrieved in 22-1-2019, Edited
  2. Vitamin B5: Everything you need to know, , www.medicalnewstoday.com, Retrieved in 22-1-2019, Edited
  3. What Does Vitamin B5 Do?, , www.healthline.com, Retrieved in 22-1-2019, Edited