مصادر فيتامين B12

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
مصادر فيتامين B12

فيتامين  B12

فيتامين B12 أو كما يعرفه البعض بالكومبلامين وهو أحد الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء ويلعب دورًا مهمًا في المحافظة على صحة الجسم كباقي الفيتامينات المختلفة، كما أن نقصه أو زيادته في الجسم قد تترك أضرارًا أو آثارًا سلبية مما يتوجب على الفرد الحصول على الكميات الموصى به من هذا الفيتامين من شتى مصادر فيتامين B12 إلى جانب مكملاته الغذائية إذا استدعى الأمر ذلك وتحت إشراف الطبيب. 

فوائد فيتامين  B12

يوفّر فيتامين B12 فوائد مختلفة للجسم طالما كان الفرد يتبع نظامًا غذائيًا صحيًا ومتوازنًا يحتوي على مصادر فيتامين B12 المختلفة أو حتى يقوم بالحصول على مكملاته الغذائية بإشراف طبيب مختص، ومن فوائده يُذكر ما يأتي:[١]

  • إصلاح وصيانة الخلايا: يمكن المحافظة على النظام العصبي بالحصول على مصادره المختلفة فهو يقوم بإصلاح وصيانة الخلايا بما في ذلك خلايا الدم الحمراء. 
  • تشكيل الحمض النووي: يدخل في عملية انقسام الخلايا عند تكوين الحمض النووي وبالتالي فهو يلعب دورًا مهمًا في ذلك.
  • تخفيف التعب: يمكنه تحسين القدرة على التحمل وهذا يعني الحصول على مصادره ومكملاته الغذائية المناسبة.
  • المساعدة على علاج فقر الدم المنجلي: وذلك بالتقليل من خطر إلحاق الضرر بالبطانية عند المريض.
  • المحافظة على صحة القلب: يساعد على السيطرة على مستوى الدهون الثلاثية وخفض مستوى الكوليسترول وبالتالي المحافظة على صحة القلب.
  • المساعدة على علاج الزهايمر: إن الحصول على ما يكفي من هذا الفيتامين يقلل من خطر الأعراض المصاحبة للزهايمر مثل الارتباك والتنكس المعرفي.
  • المساعدة على علاج فقر الدم: يساعد على تجديد المادة التي تساعد في المحافظة على الحالة الطبيعية للدم وبالتالي التقليل من خطر الإصابة بفقر الدم الخبيث أو فقر الدم الضّخمُ الأرومات. 
  • التقليل من خطر الإصابة بسرطان الثدي: يساعد اتباع النساء نظامًا غذائيًا يوفّر الكميات الموصى بها من هذا الفيتامين خلال مراحل حياتهم وخاصة الحمل على التقليل من خطر الإصابة بسرطان الثدي.  

مصادر فيتامين  B12

يمكن الحصول على مكملات فيتامين B12 للأفراد الذين هم أكثر عرضة لخطر الإصابة لنقص هذا الفيتامين ككبار السن والنساء الحوامل والمرضعات والنباتيون إضافة إلى الأفراد الذين يعانون من ضعف في الامتصاص، وبالرغم من ذلك فلا غنى للفرد من الحصول على مصادر فيتامين B12 الغذائية المختلفة ومنها:[٢]

  • كبد وكلى بعض الحيوانات: فهي مصدر جيد له إلى جانب العديد من الفيتامينات كفيتامين B2 وفيتامين A إلى جانب بعض المعادن كالنحاس والسيلينيوم.
  • المحار: يعتبر تركيزه في المحار مرتفعًا إضافة لمحتواه الجيد من الحديد ومضادات الأكسدة.
  • السردين: يمكن القول بأنه مصدر ممتاز للأوميغا 3 المهمة في المحافظة على صحة القلب إضافة إلى محتواه الجيد من هذا الفيتامين.
  • لحم البقر: يعتبر مصدرًا ممتازًا له إلى جانب محتواه من بعض الفيتامينات الأخرى كفيتامين B2 وفيتامين B3 وفيتامين B6 وبعض المعادن كالسيلينيوم والزنك.
  • الحبوب المدعمة: وهي من المصادر الجيدة له وكذلك لفيتامين A وفيتامين C وفيتامين E.
  • التونة: تعتبر مصدرًا جيدًا للبروتينات والفيتامينات كفيتامين A وفيتامين B3 وبعض المعادن كالفوسفور والسيلينيوم.
  • الخميرة الغذائية المدعمة: لا يتوفر هذا الفيتامين بشكل طبيعي في الخميرة مما أدى لتوفيره في الخمائر المدعمة إلى جانب البروتين والمعادن وباقي الفيتامينات.
  • السلمون المرقّط: وهو مصدر كبير للبروتين والدهون الصحية وفيتامينات B بما في ذلك B12 وبعض المعادن كالمنغنيز والفوسفور والسيلينيوم.
  • السلمون: يوفّر أعلى تركيز للأوميغا 3 إلى جانب البروتينات وفيتامينات B بما في ذلك B12.
  • الحليب النباتي المدعّم: كحليب فول الصويا وحليب اللوز وحليب الأرز التي تعتبر مصادر غنية بهذا الفيتامين
  • الحليب ومنتجات الألبان: كالزبادي والجبن فهي مصادر غنية بالبروتين والعديد من المعادن والفيتامينات بما في ذلك هذا الفيتامين.
  • البيض: يوفّر البروتينات الكاملة وفيتامينات B كفيتامين B2 وهذا الفيتامين، وتجدر الإشارة هنا إلى أن صفاره غني بهذا الفيتامين أكثر من بياضه ويعتبر امتصاصه أسهل وبالتالي يفضّل الحصول على البيضة كاملة لا جزءًا واحدًا منها.

محاذير استخدام فيتامين  B12

 هناك مجموعة متنوعة من المحاذير المرتبطة باستهلاك فيتامين B12 والتي يجب التنويه إليها لأهميتها التي قد يغفل البعض عنها أثناء الحصول عليه بشتى المصادر خاصة المكملات الغذائية، ومن هذه المحاذير يُذكر ما يأتي:[٣]

  • يتوجّب الأفراد الذين يعانون من بعض الأعراض أو الحالات الصحية استشارة الطبيب قبل الإقبال على الحصول على مكملاته الغذائية.
  • يجب على الحامل استشارة الطبيب قبل الحصول على مكملاته الغذائية أثناء الحمل أو حتى عند التخطيط للحمل والأمر ذاته ينطبق على المرضع.
  • يترك الحصول على هذه المكملات بعض الآثار الجانبية كالصداع والقلق وغيرها.
  • يمكنه التفاعل مع بعض الأدوية أو المكملات الغذائية الأخرى والأعشاب وهذا يعني أيضًا استشارة الطبيب في هذه الحالات.
  • يجب التوقف عن شرب او تناول عصير الليمون الهندي -الجريب فروت- أثناء الحصول على هذا الفيتامين.
  • تعتبر الجرعات الزائدة منه سامة ويجب التوجّه للطوارئ فور الشعور بذلك.

المراجع[+]

  1. 7Amazing Benefits of Vitamin B12 (Cobalamin), , www.organicfacts.net, Retrieved in 26-1-2019, Edited
  2. Top 12 Foods That Are High in Vitamin B12, , www.healthline.com, Retrieved in 26-1-2019, Edited
  3. What Is Vitamin B12 (Methylcobalamin)?, , www.everydayhealth.com, Retrieved in 26-1-2019, Edited