مشكلة نسيان الاسماء وطرق حلها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
مشكلة نسيان الاسماء وطرق حلها

نبذة عن مشكلة نسيان الاسماء

من أكثر المواقف المحرجة التي فد تمر بنا بين وقت و أخر, هو إلتقائنا بشخص التقيناه سابقا و لا نستطيع تذكر اسمه, و الجدير بالذكر أن ظاهرة نسيان الأسماء هي ظاهرة منتشرة حتى عند أولئلك الذين يتمتعون بذاكرة جيدة في أغلب الأحيان, و قد يعود نسيان الأسم إلى اعتباره عنصر منفصل و غير مرتبط بالصفات الشكلية أو الأنسانية للشخص.

السيطرة على مشكلة النسيان عموما

قد يكون نسيان الأسماء من نتائج النسيان بشكل عام, لذلك يجب أن نتعرف على طرق تساعدنا في السيطرة على ظاهرة النسيان, و منها :

استنشاق رائحة الروزماري

تساعد رائحة الروزماري و الريحان في زيادة إنتاج موجات بيتا في الدماغ, و التي تزيد من وعينا للأمور من حولنا, كما تزيل اللبس, عن طريق رش بضع قطرات من الزيت على منديل صغير و القيام باستنشاقه.

شرب المزيد من القهوة

تظهر الأبحاث بأن القهوة لها تأثير إيجابي على الذاكرة طويلة الأمد, بحيث يعمل تناولها على تنشيط خلايا الذاكرة.

ممارسة الرياضة

وجدت بعض الدراسات بأن الأشخاص اللائقين بدنيا أقل تعرض لإنكماش الدماغ, الذي يؤدي إلى فقدان الذاكرة, مقارنة مع الاشخاص الأقل نشاطا, بحيث تتحكم التمارين في الذاكرة و الإتصالات و التعلم.

السيطرة على نسبة السكر في الدم

يسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم, إلى تغيرات هيكلية في المناطق التي تتحكم بالتعلم في الدماغ, الامر الذي يسبب ضعفا في الإدراك, و تراجعا في الذاكرة.

الحصول على فيتامين ب و ج

يساعد فيتامين ب في إصلاح أنسجة الدماغ, و التي يمكن إيجادها في المكسرات و البذور, و الموز و الحمص, بينما يساعد فيتامين ج في المحافظة على حدة الدماغ, عن طريق تناول الفراولة و الحمضيات, و الكيوي, و الخضر الورقية.

الموسيقى

يعزز تعلم العزف على على الآلة الموسيقية من قدرة الدماغ على التركيز و التحليل, كما يطور من بناء الكثير من المهارات الحركية.

السيطرة على مشكلة نسيان الاسماء

نسب الأسماء لبعض الأجزاء أو الأقسام

و ذلك يكون بربط اسم الشخص بشيئ أو جزء مميز من جسمه, كشخص أنفه كبير مثلا, يمكن قرنه اسمه مع هذا الجزء, و لكن من دون ذكره له, بل الإحتفاظ به كتدريب للدماغ, و تجنبا للنسيان.

شاشة واسعة داخل العقل

تعرف هذه الطريقة بخدعة البرمجة اللغوية البصرية, التي تستخدم أدوات الخيال و التخيل للإحتفاظ بالإسم داخل العقل, عن طريق تخيل اسم الأشخاص داخل شاشة كبيرة فوق رؤوسهم, بمجرد سماعهم بها لأول مرة.

اتباع طريقة التشبيه

لتذكر اسم شخص ما, يفضل اتباع هذه الطريقة المرحة, و ذلك بتشبيه الشخص بمغني معين أو شخص مشهور, يشبهه فعلا, بحيث تصبح فرصة نسيان اسمه بعيدة جدا.

إيلاء بعض الإهتمام بالأشخاص

يساعد التعرف على الأشخاص بشكل عميق, على ترك انطباع معين في الأذهان, الأمر الذي يزيد من فرصة تذكر أسمائهم عند التقائهم مرة أخرى.

التفكير في كيفية تهجئة الإسم

تعد هذه الطريقة من الطرق الجيدة المستخدمة لتمرين العقل على عملية التذكر, عن طريق ترسيخ الإسم فيه, و ذلك بتقسيمه و تهجئته بطريقة تساعد في عملية تذكره.

الصراخ في العقل

يعتمد هذا الأسلوب التنويم المغناطيسي للعقل, و ذلك عن طريق القيام الصراخ باسم الشخص عند ذكره, باستخدام الصوت الداخلي, في العقل, لتذكر الإسم في المرات القادمة.

نسب الأسماء لبعض الأجزاء أو الأقسام

و ذلك يكون بربط اسم الشخص بشيئ أو جزء مميز من جسمه, كشخص أنفه كبير مثلا, يمكن قرنه اسمه مع هذا الجزء, و لكن من دون ذكره له, بل الإحتفاظ به كتدريب للدماغ, و تجنبا للنسيان.

شاشة واسعة داخل العقل

تعرف هذه الطريقة بخدعة البرمجة اللغوية البصرية, التي تستخدم أدوات الخيال و التخيل للإحتفاظ بالإسم داخل العقل, عن طريق تخيل اسم الأشخاص داخل شاشة كبيرة فوق رؤوسهم, بمجرد سماعهم بها لأول مرة.

اتباع طريقة التشبيه

لتذكر اسم شخص ما, يفضل اتباع هذه الطريقة المرحة, و ذلك بتشبيه الشخص بمغني معين أو شخص مشهور, يشبهه فعلا, بحيث تصبح فرصة نسيان اسمه بعيدة جدا.

إيلاء بعض الإهتمام بالأشخاص

يساعد التعرف على الأشخاص بشكل عميق, على ترك انطباع معين في الأذهان, الأمر الذي يزيد من فرصة تذكر أسمائهم عند التقائهم مرة أخرى.

التفكير في كيفية تهجئة الإسم

تعد هذه الطريقة من الطر ق الجيدة المستخدمة لتمرين العقل على عملية التذكر, عن طريق ترسيخ الإسم فيه, و ذلك بتقسيمه و تهجئته بطريقة تساعد في عملية تذكره.