مسارات الطاقة فى جسم الإنسان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
مسارات الطاقة فى جسم الإنسان

الطاقة في الجسم

يُقصد بمسارات الطاقة فى جسم الإنسان بأنها قنوات أو خطوط في الجسم مهمتها نقل طاقة الجسم إلى جميع أعضائه، وهي شبيهة بالأوردة والشرايين التي تنقل الدم إلى جميع أنسجة وخلايا الجسم، وتنتشر خطوط الطاقة من الرأس وحتى القدمين، ولكل خط من هذه الخطوط التي يبلغ عددها 14 خطاً اسمُ معين، والجدير بالذكر أنه يوجد علم قائم بذاته متخصص في دراسة هذه الخطوط واسمه (Energy Anatomy)، حيث يقوم هذا العلم بتشريح خطوط الطاقة في جسم الإنسان للتعرف عليها.

معلومات عن مسارات الطاقة فى جسم الإنسان

  • توجد خطوط الطاقة في العديد من الثدييات وليس فقط في الإنسان، حيث توجد في الكلاب والقطط والخيول.
  • عندما تتعرض خطوط الطاقة في جسم الإنسان إلى انسداد أو انغلاق ما، يُصاب الإنسان بمشكلات صحية أو نفسية، وذلك كنتيجة لعدم وصول الطاقة إلى أعضاء معينة في الجسم، والتي تكون متصلة بأحد خطوط الطاقة.
  • عملية انسداد إحدى مسارات الطاقة تُشبه إلى حدٍ بعيد حالة عدم وصول الدم إلى عضو معين نتيجة الإصابة بتجلط في الدم، وتقل كفاءة مسارات الطاقة بحسب كمية الانسداد الحاصلة فيها.
  • يُعتبر الوضوء وسيلة فعالة لتجديد مسارات الطاقة في الإنسان والتخلص من التعب والضعف، لذلك يجب تدليك أعضاء الجسم أثناء الوضوء لتجديد طاقتها.
  • عند الشعور بأن طاقة الجسم سلبية، يجب عدم التفكير في الأشخاص الذين نحبهم، لأن هذا وفق علم مسارات الطاقة في الجسم سيسبب لهم الضيق والتعب، والعكس صحيح.
  • عند السلام وشد اليد مع شخص نكرهه، تنتقل الطاقة السلبية منه إلينا، والعكس صحيح أيضاً، حيث أن مسارات الطاقة في الجسد تتأثر بمسارات الطاقة للآخرين، فبعض الأشخاص يسحبون طاقة الجسد دون أن يشعر الطرف الآخر بذلك.

أماكن وجود مسارات الطاقة فى جسم الإنسان

  • مسار في باطن اليد اليمنى: يحتوي هذا المسار على تيار الطاقة المقوية أو الطاقة الإيجابية للإنسان.
  • مسار باطن اليد اليسرى: يحتوي هذا المسار على تيار الطاقة المسكنة والمهدئة، أي تيار الطاقة السلبية.
  • الجهة الخلفية من اليد اليمنى تضم مسار الطاقة السلبية، والجهة الخلفية لليد اليسرى تضم مسار الطاقة الإيجابية، أي أنهما متعاكستان، ويجب تدليك باطن اليدين لحدوث تعادل بينهما.
  • خلفية الرأس تضم التيار السالب، ويجب وضع باطن اليد اليمنى على أسفل الرأس، وباطن اليد اليسرى على مقدمة الرأس لحدوث تعادل، وذلك لتحريك الطاقة الطبيعية من عند جبهة الرأس، في حال حدث العكس، سيشعر الشخص بالانزعاج والضيق.
  • لإيقاف الألم في جزء معين من الجسد، يجب استخدام اليد اليسرى لأنها المسكنة والمهدئة للآلام.