مرض الصرع أسبابه وعلاجه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٢ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
مرض الصرع أسبابه وعلاجه

يعتبر الصرع أحد الأمراض، وهو مرض كأي مرض قد يصيب الإنسان ولا يعتبر الصرع اعاقة عقلية أو مرضا نفسيا، والصرع مرض غير معدي، قد يحدث يصاحب لبعض الأمراض التي قد تصيب الدماغ، وقد كان الناس يتعاملون مع مرضى الصرع في الماضي على أنهم مصابين بالجنون، ومن أشهر الأشخاص الذين كانا مصابين بمرض الصرع على مر الزمان القائد العسكري الفرنسي نابليون، وقد استطاع العلماء التوصل إلى الأساس العلمي لمرض الصرع وكيفية حدوثه واسبابه ومعالجته، حيث استطاعوا معرفة أن المرض الصرع عبارة عن اعتلال يحدث في الدماغ أو المخ نتيجة وجود خلل في وظيفة خلايا الدماغ والخيوط العصبية في الدماغ، وهذا ما يؤدي إلى انبعاث موجات كهروكيمائية مفاجئة تؤدي إلى حدوث خلل في وظيفتها، وقد يكون هذا الخلل على هيئة خلل سلوكي، أو اضطراب نفسي ، أو اضطراب حسي، أو تشنجات عضلية، أو فقدان في الوعي، وسنتحدث في هذا المقال حول أسباب مرض الصرع وعلاجه.

أسباب الإصابة بمرض الصرع

  • في واقع الحال فإن مرض الصرع يحدث بلا سبب أساسي، ويمثل ذلك 65% من المصابين بمرض الصرع.
  • قد يحدث مرض الصرع نتيجة التعرض لإصابة في الرأس أو إصابة في الدماغ بعد الحوادث.
  • يحدث مرض الصرع في بعض الحالات نتيجة حدوث نقص في بعض العناصر خاصة اثناء الولادة والتي من أهمها المغنيسيوم وسكر الجلوكوز والكالسيوم والأكسجين.
  • قد يكون مرض الصرع مصاحبا للإصابة ببعض الأمراض والتي من أهمها الأمراض الخلقية وأمراض الاستقلاب.
  • قد يحدث مرض الصرع بعد الإصابة ببعض الأمراض والتي من أهمها التهاب أنسجة الدماغ أو التهاب السحايا.
  • يحدث مرض الصرع في بعض الحالات نتيجة التسمم ببعض العناصر السامة.
  • قد يحدث مرض الدماغ نتيجة الإصابة بأمراض وتشوهات الدماغ والتي يصاحبها حدوث تشنجات دماغية.
  • من أهم أمراض الدماغ التي يصاحبها حدوث الصرع مرض الشلل الدماغي وتشوهات نسيج الدماغ وأورام الدماغ.
  • يحدث مرض الصرع في بعض الحالات نتيجة حدوث رضوض عند الولادة أو حدوث ارتفاع شديد بالحرارة.
  • يمكن ان يحدث هذا المرض نتيجة حمل الأطفال الرضع بشكل عنيف ومتكرر أو نتيجة تعريضهم لاهتزازات عنيفة.
  • من الممكن أن يحدث هذا المرض بسبب توقف تدفق الدم إلى الدماغ.

علاج مرض الصرع

  • يتم وصف الأدوية كخيار أول وأساسي في علاج  الصرع، وعادة ما يتم وصف الأدوية المضادة للتشنج.
  • في بعض الحالات النادرة قد يتم اللجوء إلى الجراحة بهدف علاج النوبات الصرعية المتكررة.
  • يجب الانتباه إلى أن المرضى الذين يعانون من أكثر من نوع من أنواع الصرع قد يحتاجون لاستخدام أكثر من نوع من أنواع العقاقير.

المراجع:  1 2