مراحل معالجة مياه الشرب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١١ ، ٤ أبريل ٢٠١٩
مراحل معالجة مياه الشرب

معالجة مياه الشرب يهتم بها الإنسان لاهتمامه بنوعية المياه التي يريد شربها، فقد بدأت عمليات المعالجة بطرق بسيطة مثل الغليان والترسيب والترشيح ومن خلال القرون الماضية حاول الكثير باستحداث طرق عميقة أكثر لتنقية المياه ومعالجتها خاصة في دول أوروبا وروسيا.

بداية معالجة مياه الشرب

الكوليرا كانت من أوائل الأمراض التي كانت السبب في ظهور فكرة تنقية المياه، فعند اكتشاف أن سبب انتشار هذا المرض هو المياه بلا شك، عملوا على تطهيرها بالكلور، فكانت هذه العملية من أوائل العمليات التي ساعدت على تنقية المياه، ومن خلال التقدم الصناعي الحالي تقدمت عمليات تنقية ومعالجة المياه بشكل واضح و كبير.

طرق و مراحل المعالجة التقليدية

تختلف معالجة المياه باختلاف مصادرها ويتم تغيير طرق عمليات المعالجة بسبب الاختلاف المستمر لنوعية المياه فتتغير العمليات حسب احتياجات الماء، ويأتي ذلك نتيجة للكثير من العوامل ومنها:

  • التطور بتقنيات تحليل مياه الشرب و تقنيات المعالجة: اكتشاف مشكلات تتسبب بها بعض المحتويات الجديدة في الماء أو قديمة ولم تكتشف من قبل.
  • معالجة المياه السطحية: بسبب احتوائها على نسبة من الأملاح يتم تنقيتها من تعكير اللون أو المواد العالقة أو الرائحة بطرق الترشيح والترسيب والتطهير.
  • معالجة المياه الجوفية: هي مياه الآبار وتعد من مصادر المياه الطبيعية النقية ولكن العميقة منها تحتاج لبعض المعالجة إما عن طريق: 1.اضافة الكلور. 2.استخدام المعالجات الكيميائية أو الفيزيائية. 3.عن طريق بعض الطرق الأخرى مثل التيسير أي إزالة العسر عن طريق الترسيب.
  • الترسيب: هي أقدم عمليات التنقية استخداما وتستخدم لازاحة المواد العالقة أو ازالة رواسب عمليات التنقية، وتعتمد في طريقة عملها على الجاذبية فيتم ازالة جميع الرواسب من خلال تأثير وزنها.
  • الموازنة أو إعادة الكربنة: عملية الترسيب تبثي رواسب كربونات الكالسيوم في الماء فيتم من خلال عملية الموازنة واضافة ثنائي أكسيد الكربون بكميات محددة لتقضي على تلك الرواسب.
  • الترشيح: يتم من خلالها ازالة جميع المواد العالقة من خلال مرور الماء بوسط مسامي مثل الرمل.
  • التطهير: عملية تستخدم لقتل الكائنات الدقيقة التي تسبب الجراثيم وتتم بالتسخين أو عن طريق الأشعة فوق البنفسجية أو من خلال المواد الكيماوية مثل الأوزون أو اليود.
  • معالجة المخلفات: إن مخلفات المصانع تضر بالبيئة، لذلك لجأ البعض لفكرة معالجة هذه المخلفات عن طريق ضخ مياه التنقية إلى حوض للترويق، ثم يتم اضافة مادة كيميائية وهي البوليمر فتعاد المياه إلى بداية الخط بعد ترسيب المواد العالقة التي ستمر في الترويق، و ترسل للتسخين وفي نهاية العملية يتم الحصول على مواد صلبة يمكن التخلص منها إما بالدفن أو التجفيف.