مجالات عمل الهندسة الكيميائية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٥٤ ، ٣١ يوليو ٢٠١٩
مجالات عمل الهندسة الكيميائية

الهندسة الكيميائية

الهندسة الكيميائية أو الهندسة الكيماوية كما يُطلق عليها البعض هي فرع من فروع الهندسة الأساسية التي تهتم بدراسة المواد الكيميائية وإمكانية الاستفادة منها بما يخدم البشرية بشكل آمن واقتصادي، والقيام بالتفاعلات الكيميائية التي تُساهم في تطوير العمليات الصناعية الكيميائية وإدارة المصانع والإشراف على التقنيات المستخدمة في الصناعة وأهمها الصناعات النفطية والبتروكيميائية، وهناك العديد من مجالات عمل الهندسة الكيميائية سيتم الحديث عنها بالتفصيل في هذا المقال.[١]

مهام المهندس الكيميائي

قبل البدء بالتعرف على مجالات عمل الهندسة الكيميائية لا بد من التعرف على مهمات المهندس الكيميائي، فالمهندس الكيميائي يعتمد عمله بشكل أساسي على تحويل المواد الخام الكيميائية إلى مواد نافعة تدخل في الصناعات المختلفة مثل البلاستيك والنفط والأدوية ومنتجات التنظيف، وبالمقابل يحافظ المهندس الكيميائي على البيئة من التلوث بسبب الصناعات التي يقوم بها، وذلك بإيجاد الطرق السليمة للتخلص من نفايات المصانع، كما يقوم المهندس الكيميائي بالعديد من الأبحاث التي تساهم في اختراع المنتجات الجديدة كل فترة، وفي أي عمل يقوم به المهندس الكيميائي يكون اهتمامه بالمبادئ الأساسية الأربعة وهي كما يأتي:[١]

  • قانون حفظ المادة الداخلة والخارجة من أي تفاعل كيميائي.
  • قانون حفظ الطاقة الناتجة والمستهلكة في التفاعل الكيميائي.
  • مبدأ التفاعلات الكيميائية.
  • قانون الإتزان الكيميائي.

مجالات عمل الهندسة الكيميائية

تم الاعتراف بتخصص الهندسة الكيميائية كتخصص هندسي مفصول عن الكيمياء عام 1908م، ومؤسس الهندسة الكيميائية هو جورج ديفيس وهو أول من درّس الهندسة الكيميائية، ويمكن الحصول على درجة البكالوريوس والماجستير والدكتوراه في تخصص الهندسة الكيميائية، وتتعدد مجالات عمل الهندسة الكيميائية؛ فالمهندس الكيميائي يتواجد في أكثر من موقع أو وظيفة ومن مجالات عمل الهندسة الكيميائية ما يأتي:[٢]

  • التكنولوجيا الحيوية: يمكن تطبيق المبادئ الهندسية الكيميائية على التكنولوجيا الحيوية مثل العمليات الحيوية في الصناعة وإنتاج الأدوية للمحاصيل المقاومة للآفات الزراعية أو أي أنواع جديدة من الكائنات المجهرية.
  • النباتات الكيميائية: يدخل هذا المجال في تصنيع المواد الكيميائية للنباتات بشكل أوسع أو رصد التفاعلات الكيميائية للنباتات.
  • الهندسة المدنية: يقوم المهندس المدني بإنشاء تصميمات للمباني والسدود والطرق والجسور، وتدخل الهندسة الكيميائية في هذا المجال عن طريق اختيار المواد المناسبة لهذا المنشآت ودراستها كيميائيًا.
  • أنظمة الكمبيوتر: يقوم مهندس الحاسوب بتطوير أجهزة الكمبيوتر والبرمجيات، ويقوم المهندس الكيميائي بإيجاد الطرق لتطوير المواد المصنوعة منها أجهزة الحاسوب أو إيجاد طرق جديدة للصنع.
  • الهندسة الكهربائية: يتعامل المهندسون الكهربائيون مع الكهرباء والمغناطيسية والإلكترونيات، وتدخل الهندسة الكيميائية في هذا المجال عن طريق دراسة الكيمياء الكهربائية للمواد الكهربائية.
  • الهندسة البيئية: تعتمد الهندسة البيئية على تنظيف البيئة من التلوث وتوفير الهواء النظيف، وتدخل الهندسة الكيميائية في هذا المجال عن طريق الحد من التلوث وتحويل المخلفات الصناعية إلى منتجات مفيدة.
  • الصناعات الغذائية: يقوم المهندسين الكيميائيين بصناعة المواد الغذائية سواء كانت بتطوير الصناعات الغذائية أو إيجاد عمليات صناعية غذائية جديدة تقوم بإعداد الأطعمة والحفاظ عليها من التلف لفترة زمنية معينة.
  • الهندسة الميكانيكية: تعتبر الهندسة الكيميائية مهمة في مجال الهندسة الميكانيكية وخاصةً في مجال صناعة السيارات للتعامل مع البطاريات وضغط الإطارات والمحركات.
  • هندسة التعدين: تساهم الهندسة الكيميائية في تحليل التركيب الكيميائي للمواد والنفايات.
  • الهندسة النووية: تدخل الهندسة الكيميائية في هذا المجال عن طريق دراسة التفاعل بين المواد الكيميائية في المنشأة النووية مثل تصنيع النظائر المشعة.
  • صناعة النفط والغاز الطبيعي: أو هندسة البتروكيماويات، وتقوم الهندسة الكيميائية على فحص التركيب الكيميائي للمواد النفطية والمنتجات الممكنة من النفط الخام.
  • صناعة الورق: يمكن للمهندسين الكيميائيين العمل في مصانع الورق بهدف صُنع وتحسين المنتجات الورقية وتحليل النفايات.
  • الصيدلة: تدخل الهندسة الكيميائية في هذا المجال عن طريق تصميم أدوية جديدة والمستحضرات الصيدلانية مثل غسول الأيدي متضمنًا متطلبات السلامة البيئية والصحية.
  • صناعة البلاستيك والبوليمرات: يقوم المهندسون الكيميائيون على تطوير وتصنيع البلاستيك والبوليمرات واستخدامها في العديد من المنتجات.
  • المبيعات التقنية: يمكن للمهندسين الكيميائيين الحصول على مجالات عمل في المبيعات والتسويق للمنتجات الكيميائية.

أبرز مشاريع الهندسة الكيميائية الحديثة

بعد الحديث عن مجالات عمل الهندسة الكيميائية يمكن الحديث عن مشاريع الهندسة الكيميائية والتي ساهمت إسهامًا كبيرًا في تطور الحياة البشرية وتقديم أفضل المنتجات الصناعية الكيميائية، ومن أبرز المشاريع الحديثة في الهندسة الكيميائية ما يأتي:[٣]

  • تقوم الباحثة الكيميائية نورما ألكانتار والتي تعمل في جامعة فلوريدا كأستاذ مساعد في قسم الهندسة الكيميائية والطبية بالبحث في خصائص الكمثرى، بالإضافة إلى تطوير أساليب تنقية المياه في المجتمعات الريفية ودول العالم الثالث.
  • يقوم الباحث الكوري جونغ مان كيم وهو مهندس كيميائي يعمل في جامعة هان يانغ على تطوير طريقة جديدة لبصمات الأصابع باستخدام مسام العرق، وقد تكون هذه الطريقة أسرع وأكثر دقةً من الطريقة التقليدية.
  • يقود مايك سولومون من جامعة ميشيغان وهو مهندس كيميائي في آن أربور فريقًا علميًا كيميائيًا يقوم على تطوير طريقة للتحكم في البلورات باستخدام الكيمياء والضوء، وهذا قد يجعل السيارات أو الملابس تغيّر من لونها عند الطلب.

مستقبل الهندسة الكيميائية

حسب ما ورد عن المكتب الولايات المتحدة الأمريكية لمتطلبات العمل أن تخصص الهندسة الكيميائية والطلب على المهندسين الكيميائيين ينمو بنسبة 4% خلال السنوات العشر الأخيرة، وهذه النسبة تبدو قليلة نوعًا ما مقارنةً بالتخصصات الأخرى، ويعود السبب في ذلك إلى أن هذا التخصص يعتمد على إقبال سوق العمل على الصناعات الكيميائية المختلفة وفتح العديد من مجالات عمل الهندسة الكيميائية، ولكن باب التوظيف مفتوح دائمًا أمام المؤهلين وذوي الخبرات العالية في مجال الهندسة الكيميائية والقادرين على مواكبة آخر التطورات في مجال الهندسة الكيميائية.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Chemical engineering", www.wikiwand.com, Retrieved 29-07-2019. Edited.
  2. "chemical engineering jobs", www.thoughtco.com, Retrieved 29-07-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "chemical-engineering future", www.livescience.com, Retrieved 29-07-2019. Edited.