متى فرضت الصلاة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
متى فرضت الصلاة

الصلاة

إنَّ الصلاة في اللغة هي الدعاء، أما اصطلاحًا الصلاة فهي الركن الثاني بعد الشهادتين من أركان الإسلام الخمسة، وهي أهم عبادة فرضها الله تعالى على عباده المسلمين على الاطلاق، قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلَّم- في الحديث: "رأس الأمر الإسلام، وعموده الصلاة، وذروة سنامه الجهاد" [١]، وجدير بالذكر إنَّ الصلاة في الإسلام فرض عين على مسلم ومسلمة، ولا تسقط الصلاة عن أحد إلَّا عن الحائض والنفاس، وهذا المقال سيتناول فقرة بعنوان متى فرضت الصلاة إضافة إلى حكم تارك الصلاة في الإسلام.

متى فرضت الصلاة

إنَّ الحديث عن جواب السؤال القائل متى فرضت الصلاة في الإسلام؟ هو حديث غالبًا ما تتم الإجابة عنه في السنة النبوية الشريفة، وقد وردَ في أحاديث رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- فيما يتعلّق بالسؤال متى فرضت الصلاة في الحديث الذي رواه أنس بن مالك -رضي الله عنه- أن رسول الله قال: "فَأَوْحَى اللَّهُ إِليَّ ما أَوحَى ففرضَ عليَّ خمسينَ صلاةً فِي كلِّ يومٍ وَلَيْلَةٍ، فَنَزَلْتُ إِلَى مُوسَى -صلَّى اللَّه عليهِ وسلَّم- فقالَ: مَا فرضَ ربُّكَ على أُمَّتكَ؟ قُلْتُ: خمسينَ صلاةً، قالَ: ارْجعْ إِلى ربِّكَ فَاسألْهُ التَّخْفِيفَ، قَال: فلمْ أزَلْ أَرْجعُ بينَ ربِّي تبارَكَ وتعالَى وبينَ مُوسَى -عليهِ السَّلَام- حتَّى قالَ: يَا محمَّدُ إِنَّهنَّ خمسُ صلوَاتٍ كُلَّ يومٍ وليلةٍ، لكلِّ صلاةٍ عشرٌ، فذلكَ خمسونَ صلاةً" [٢]، وكان هذا الحديث في ليلة الإسراء، أي الليلة التي أسرى الله تعالى فيها بنبيِّهِ محمد -صلّى الله عليه وسلَّم- وفي هذا إجماع العلماء.

وجاء في السنة الصحيحة إنَّ أوّل ما فُرضت الصلوات الخمس كانت ركعتين فقط، جاء في الحديث الشريف عن السيدة عائشة -رضي الله عنه- قالت: "فُرِضَتِ الصلاةُ ركعتينِ ركعتينِ، في الحضرِ والسفرِ، فأُقِرَّتْ صلاةُ السفرِ، وزِيدَ في صلاةِ الحضرِ" [٣] والله أعلم [٤].

حكم تارك الصلاة

لأنّ الصلاة من أهمّ العبادات كان التهاون فيها شيئًا بعيدًا كلَّ البعد عن الدين، فكانت عقوبة تاركها قاسية، فقد أجمع العلماء واتفقوا على كُفر من ترك الصلاة عمدًا إنكارًا وجحودًا لها، وكان الاختلاف في كلِّ عبد ترك الصلاة كسلًا وكان اختلافهم على الشكل الآتي:

  • أبو حنيفة: تارك الصلاة كسلًا ليس بكافر، ويُحبس حتّى يُصلِّي.
  • الشافعي: تارك الصلاة كسلًا لا جحودًا ليس بكافرٍ أيضًا ولكنه يُقتل إذا لم يرجعْ إلى الله.
  • أحمد بن حنبل: تارك الصلاة كسلًا مرتدٌّ، وعقوبته القتل ردَّةً وحكمه حكم من ارتد عن دينه [٥].

وأمَّا ما جاء في السنة النبوية من أحاديث تتعلق بحكم تارك الصلاة، أو تتحدث عن أهمية الصلاة وضرورة المداومة عليها في الإسلام، فقد جاء ما يأتي:

  • قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلَّم- في الحديث: "بيْنَ الرَّجلِ وبيْنَ الكُفرِ تَركُ الصَّلاةِ" [٦].
  • قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- في الحديث: "إنَّ العهدَ الَّذي بيْنَنا وبيْنَهم الصَّلاةُ فمَن ترَكها فقد كفَر" [٧].
  • وجاء في السنة أيضًا، ذكَرَ رسولُ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- الصَّلاةَ يومًا، فقال: "مَن حافَظَ عليها كانت له نورًا وبُرهانًا ونَجاةً يومَ القيامةِ، ومَن لم يُحافِظْ عليها، لم تكُنْ له نورًا ولا بُرهانًا ولا نَجاةً، وكان يومَ القيامةِ مع فِرعونَ، وقارونَ، وهامانَ، وأُبَيٍّ صاحبِ العِظامِ" [٨] والله أعلم. [٩]

المراجع[+]

  1. الراوي: معاذ بن جبل، المحدث: الترمذي، المصدر: سنن الترمذي، الجزء أو الصفحة: 2616، حكم المحدث: حسن صحيح
  2. الراوي: أنس بن مالك، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الجزء أو الصفحة: 7517، حكم المحدث: صحيح
  3. الراوي: عائشة أم المؤمنين، المحدث: مسلم، المصدر: صحيح مسلم، الجزء أو الصفحة: 685، حكم المحدث: صحيح
  4. متى فرضت الصلاة؟ وكيف كان المسلمون يصلون قبل فرض الخمس؟, ، "www.islamqa.info"، اطُّلِع عليه بتاريخ 25-12-2018، بتصرّف
  5. التفصيل في حكم تارك الصلاة, ، "www.islamweb.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 25-12-2018، بتصرّف
  6. الراوي: جابر، المحدث: شعيب الأرناؤوط، المصدر: تخريج مشكل الآثار، الجزء أو الصفحة: 3177، حكم المحدث: صحيح
  7. الراوي: بريدة، المحدث: ابن حبان، المصدر: صحيح ابن حبان، الجزء أو الصفحة: 1454، حكم المحدث: أخرجه في صحيحه
  8. الراوي: عبد الله بن عمرو بن العاص، المحدث: شعيب الأرناؤوط، المصدر: تخريج مشكل الآثار، الجزء أو الصفحة: 3180، حكم المحدث: إسناده صحيح
  9. حكم تارك الصلاة, ، "www.binbaz.org.sa"، اطُّلِع عليه بتاريخ 25-12-2018، بتصرّف