ما هو الكوكب الأحمر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١٠ ، ٧ أكتوبر ٢٠١٩
ما هو الكوكب الأحمر

الكوكب

يعرّف الكوكب على أنّه جرم سماوي موجود في مدار حول الشمس وبقطر يبلغ أكثر من 2000 كيلومتر[١]، إذ يجب أنّ يكون حجم الكوكب كبيرًا بما يكفي بحيث يُصبح له الجاذبية الكافية التي تجعله مستدير الشكل وتُبعد أي جسيمات أخرى بنفس حجمه عن مداره حول الشمس[٢]، واستنادًا بما ورد في الاتحاد الفلكي الدولي فإنّه يوجد ثمانية كواكب تدور حول الشمس وهي عطارد،الزهرة، الأرض، المريخ، المشتري، زحل، أورانوس ونبتون، أمّا بلوتو فقد كان يصنف على أنّه الكوكب التاسع في المجموعة الشمسية حتى عام 2006، ثم تم إبعاده وإبقاء عدد كواكب المجموعة الشمسية على الكواكب الثمانية فقط[٣]، وفي هذا المقال سوف يتم الإجابة عن سؤال: "ما هو الكوكب الأحمر؟"

ما هو الكوكب الأحمر؟

للإجابة بشيء من التفصيل عن سؤال: "ما هو الكوكب الأحمر؟" فإنّ لقب الكوكب الأحمر يُطلق على كوكب المريخ والذي يُعتبر الكوكب الرابع في المجموعة الشمسية من حيث البعد عن الشمس وثاني أصغر كوكب بعد كوكب عطارد[٤]، فهو ذات لون أحمر دموي حيث أطلق عليه الرومان اسم إله الحرب، كما أنّ العديد من الحضارت الأخرى قامت بإعطاء هذا الكوكب أسماء متنوعة استنادًا إلى لونه، فعلى سبيل المثال أطلق عليه المصريون اسم الكوكب الأحمر، بينما أطلق عليه علماء الفلك الصينيون القدماء اسم نجمة النار، وجاءت تسمية المريخ باسم الكوكب الأحمر وذلك بسبب لون الصدأ الساطع والذي يرجع إلى المعادن الغنية بالحديد الموجودة على سطحه، وتبعًا لوكالة ناسا الفضائية فإنّ معادن الحديد الموجودة على سطحه تتأكسد أو تصدأ، مما يجعل تربة كوكب المريخ تبدو حمراء.[٥]

خصائص الكوكب الأحمر

كان البشر يراقبون كوكب المريخ منذ آلاف السنين حيث لعب ظهوره في السماء دورًا كبيرًا في علم الأساطير والأنظمة الفلكية للعديد من الثقافات، وفي العصر الحديث أصبح كنزًا حقيقيًا للاكتشافات العلمية، والتي ساعدت على فهم النظام الشمسي وتاريخه، وبعد ما تم الإجابة عن سؤال: "ما هو الكوكب الأحمر؟"يمكن الحديث عن بعض خصائص هذا الكوكب:[٤]

  • يبلغ نصف قطر كوكب المريخ حوالي 3,396 كيلومتر عند خط الاستواء الخاص به، ويبلغ حوالي 3,376 كيلومتر عند المناطق القطبية الخاصة به.
  • تبلغ كتلة كوكب المريخ حوالي 6.4185 * 10 23 كيلوغرام أي حوالي 0.151 من كتلة الأرض.
  • تبلغ كثافة كوكب المريخ حوالي 3.39 غرام/ سنتيمتر مكعب أي أنّ المريخ كثافته أقل من كثافة الأرض.
  • يصنف كوكب المريخ ضمن الكواكب الأرضية؛ إذ إنّه غني بالمعادن التي تحتوي على السليكون والأكسجين، الفلزات وغيرها من العناصر التي تجعله كوكب صخري، أمّا تربته فهي تربة قلوية قليلًا وتحتوي على عناصر مثل المغنيسيوم، الصوديوم، البوتاسيوم والكلور، كما أظهرت التجارب التي أجريت على عينات تربة كوكب المريخ أنّ ترتبه لها رقم هيدروجيني قاعدي يبلغ 7.7.
  • لا يمكن للماء السائل انّ يتواجد على سطح كوكب المريخ وذلك بسبب غلافه الجوي الرقيق، ولكن يوجد تراكيز كبيرة من الماء المثلج داخل الأغطية الجليدية القطبية الخاصة به.
  • يعد سطح كوكب المريخ فهو جاف ومغبر، كما أنّ له العديد من الخصائص الجيولوجية المماثلة لكوكب الأرض، إذ يحتوي على سلاسل جبلية، سهول رملية و أكبر كثبان رملية وجبال في المجموعة الشمسية.
  • يمتلك كوكب المريخ قمرين صغيرين وهما فوبوس وديموس.

المراجع[+]

  1. "Definition of planet ", www.wikiwand.com, Retrieved 24-08-2019. Edited.
  2. "What is a Planet?", solarsystem.nasa.gov, Retrieved 24-08-2019. Edited.
  3. "Planet", www.britannica.com, Retrieved 24-08-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "The Planet Mars", www.universetoday.com, Retrieved 25-08-2019. Edited.
  5. "Mars: What We Know About the Red Planet", www.space.com, Retrieved 24-08-2019. Edited.